تعتبر مهمّة تربية الأطفال وتنمية مهاراتهم الإبداعيّة والدراسيّة من أصعب المهام وأكثرها مسؤوليّة على الإطلاق بالنسبة للآباء، ولكي تنجح في تنمية مستوى الذكاء لدى طفلك سنقدم لك مجموعة من أهم العوامل التي يجب أن تبتعد عنها وذلك لتأثيرها السلبي على ذكاء طفلك.

1- تلوّث الهواء:

يلعب تلوث الهواء دوراً مهماً في تحديد مستوى ذكاء الطفل وقدراته الإبداعيّة، حيث أنّ استنشاق الطفل للهواء الملوث يتسبّب في إضعاف خلايا الدماغ لديه مما يؤدي إلى إضعاف ذكاء الطفل والحد من قدرتهِ على الإبداع والتمييز، لذلك عليك أن تحرص على عدم السكن في الأماكن المزدحمة والمليئة برائحة الوقود، كما يجب الابتعاد عن الأماكن القريبة من المعامل الصناعيّة.

2- التلفاز:

إنّ متابعة الطفل لبرامج الأطفال لساعاتٍ طويلة في اليوم، يحدّ من قدرتهِ الذكائيّة ومن عمل العقل لديه، لذلك على الأهل أن ينتبهوا إلى هذه الناحيّة الخطيرة التي قد تدمّر مستقبل أطفالهم العلمي، وذلك عن طريق تحديد وقت معين فقط لمشاهدة التلفاز ولمدة ساعة واحدة في اليوم، كما على الأهل أن يشجعوا أطفالهم على القراءة، الكتابة، وممارسة الهوايات الرياضيّة المفيدة، كالسباحة، الجري، الشطرنج، وركوب الخيل.

3- سوء التغذيّة:

يُعتبر عامل سوء التغذيّة من أكثر العوامل السيئة التي تترك آثاراً سلبيّة على ذكاء الطفل وقدرته على الدراسة والنجاح، لذلك إذا أردت أن تُنمّي ذكاء طفلك عليك أن تمنع الطفل من تناول الأطعمة الصناعيّة التي تحتوي على المواد الحافظة، كما يجب أن تمنعهُ أيضاً من الإكثار من تناول المأكولات الجاهزة، وأن تحرص بالمقابل على إطعامهِ وجبات يوميّة من الحبوب الكاملة، الحليب، المكسرات، البيض، الفواكه، والخضار المتنوعة، بالإضافة للأسماك، واللحوم الصحيّة.

4- العقاب البدني:

يلعب العقاب البدني دوراً مهماً في التأثير على مستوى ذكاء الطفل، وذلك لأنّ العقاب والضرب القاسي يترك العديد من الآثار النفسية السيئة التي تُختزن في عقل الطفل في مرحلة الطفولة لتبدأ آثارها السلبية بالظهور في مرحلة الدراسة، لذلك ننصحك بأن لا تتّبع اسلوب الضرب أو العقاب القاسي مع الطفل، وأن تحاول استخدام أسلوب الحوار الدبلوماسي معه في حال أخطأ في أمرٍ ما، وإذا اضُطر الأمر من الممكن استخدام العقاب بشرط أن يكون عقاباً بسيطاً.