Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

14 نصيحة تجنبك التسمّم الغذائي خلال الحج

14 نصيحة تجنبك التسمّم الغذائي خلال الحج
مشاركة 
9 اغسطس 2018

تُعتبر الفترة التي يقضيها الحجاج في الحج فترة بسيطة لا تتجاوز الأسبوعين، ولذلك ينبغي على الحجاج مراعاة اختيار الأطعمة التي يتناولونها، فكثير من الحجاج عرضة للتسمم الغذائي والأمراض.

وعليه فإن اختيار الغذاء المناسب يساعدهم ويعينهم على تأدية مناسك الحج بكل سهولة ويُسر ويمنع التعرض للإصابة بالتسممات الغذائية والتلبك المعوي.



ما هو التسمّم الغذائي؟

تُستخدم عبارة "التسمم الغذائي" لوصف مجموعة أعراض ناتجة عن تناول أطعمة ملوثة بالبكتيريا أو السموم التي تنتجها هذه الكائنات، كما ينتج التسمم الغذائي عن تناول الأغذية الملوثة بأنواع مختلفة من الفيروسات والجراثيم والطفيليات ومواد كيماوية سامة.

ويُعرف التسمم الغذائي عادةً بأنه حالة مرضية مفاجئة تظهر أعراضها خلال فترة زمنية قصيرة على شخص أو عدة أشخاص بعد تناولهم غذاء غير سليم صحياً، وتظهر أعراض التسمم الغذائي على هيئة غثيان وقيء وإسهال وتقلّصات في المعدة والأمعاء، وفي بعض حالات التسمّم الغذائي تظهر الأعراض على هيئة شلل في الجهاز العصبي بجانب الاضطرابات المعوية.

وتختلف أعراض الإصابة وارتفاع الحرارة وشدتها والفترة الزمنية اللازمة لظهور الأعراض المرضية حسب مسببات التسمم وكمية الغذاء التي تناولها الإنسان.

وقد وضعنا لك مجموعة من النصائح التي تجنبك التعرض للتسمم الغذائي وتساعدك على المحافظة على صحتك خلال موسم الحج وهي:

نصائح للوقاية من التسمّم الغذائي في الحج:

1. التأكّد من صلاحية الأغذية:

قبل تناول أي نوع من الأغذية أو الأطعمة خلال تواجدك في الحج عليك أن تتأكد من صلاحية الأغذية وتاريخ صناعتها، وبشكلٍ خاص الأطعمة المُعلبة (كاللحوم، والعصائر، والأسماك)، والتأكد ومن عدم وجـود أي انبعاج أو انتفاخ او صـدأ أو تسرّب فـي مكونـات المعلبات، وأن تكـون محكمة الإغلاق.

2. طهو الطعام بشكلٍ جيد:

يجب على الحاج أن يتأكّد من طهي الطعام جيداً قبل تناولهِ، وذلك لأنّ الطعام غير المطهي يتعرض لمشكلة التلف، وبالتالي الإصابة بالتسمّم الغذائي، وبشكلٍ خاص اللحوم، والأسماك. وفـي حـال الرغبـة فـي التحضيـر والطهـي داخـل السـكن، يفضـل اختيـار اللحـوم والدواجـن والأسماك الطازجـة لتلافـي المشاكل الصحيـة الناتجة عـن سـوء تذويـب تلـك المواد، مـع الحرص علـى غسـيل أسـطح ومعـدات التحضيـر بالماء الحار والصابـون بعـد كل اسـتخدام.

إقرأ أيضاً: نصائح مهمة لطهو الطعام بشكلٍ صحي وجيد

3. غسل الخضار والفاكهة:

تتعرّض الخضار والفاكهة للعديد من البكتيريا والجراثيم الضّارة التي تنتقل إلى الأمعاء عندما يتناولها الإنسان لتسبّب له التسمّم الغذائي والالتهابات الخطيرة، لهذا عليك أن تحرص على غسل الخضار والفاكهة جيداً باستخدام المعقمات الخاصة قبل تناولها.

وعليه ننصحك بغسل يديك والأدوات المستخدمة في تحضير الخضروات والفواكه جيداً قبل وبعد تحضيرها، وقم بغسلها جيداً قبل البدء بتحضيرها أسفل مياه جارية حتى وإن كنت تنوي تقشيرها، لكيلا تتسلل الجراثيم والأوساخ إلى داخلها عند تقطيعها، وقم بتنشيفها باستخدام منشفة ورقية والتخلص من الأجزاء المتضررة قبل البدء بعملية التحضير.

4. عدم تناول المايونيز:

من الأفضل أن يتجنّب الحاج قدر المستطاع تناول أي نوع من الأطعمة التي تحتوي على المايونيز، وذلك لأن المايونيز يحتوي على بعض المركبات التي تتعرّض للتلف كالبيض.

5. تجنب تناول الأطعمة الغير موثوقة أو المكشوفة:

لكيلا يتعرّض الحاج لخطر التسمم الغذائي والتهاب الأمعاء، عليهِ تناول الطعام في الأماكن المعروفة الموثوق من نظافة طعامها، ويراقب مدى أمان عملية تحضير الطعام والتأكد من ارتداء العمال للقفازات، واستخدامهم لأدوات نظيفة في تحضير وتقديم المكونات، وطلب الأطعمة التي تطهى جيداً.

وعليه تجنب تناول أي نوع من الأغذية المكشوفة أو التي تباع من قبل البائعين الجوالين، وذلك لأنّ هذهِ الأطعمة تتعرض لأنواع مختلفة من البكتيريا والجراثيم الضّارة حيث أن هؤلاء البائعة لا يولون أهمية كبيرة للسلامة وشروط النظافة.

6. التأكّد من سلامة الألبان والأجبان:

تتعرّض الألبان والأجبان للتلف بشكلٍ سريع وذلك بسبب عوامل الحر الشديد، لهذا عليك أن تتأكّد من سلامة الألبان والأجبان قبل تناولها، وأن تختار المبستر منها، وعدم الاحتفاظ بها بعد الفتح.

وإذا أردت الاحتفاظ بها فعليك أن تحفظها داخل الثلاجة وأن تغلقه بإحكام.

7. الاعتماد علـى المواد الغذائيـة منخفضـة الخطورة:

والتـي يمكـن حفظهـا فـي درجـة حـرارة الغرفة ولا تحتاج إلى تبريـد لحفظها مثـل العسـل والتونـة والعصائـر الطبيعيـة المعلبة وغيرهـا مـن المعلبات والمواد الجافة، والتقليـل مـن الأغذية عاليـة الخطورة سـريعة التلـف مثـل اللحـوم والدواجـن والأسماك.

إقرأ أيضاً: إرشادات ونصائح صحية للحجاج أصحاب الأمراض المزمنة

8. استخدام المعلبات صغيرة الحجم:

فـي حـال اسـتخدام المعلبات، يفضل اسـتخدام عبـوات صغيـرة الحجم (مثـل المربى، والزبـدة، واللبنـة، والأجبان، والتونـة، والعصائـر، والحليب، وغيرهـا..) لضمان الانتهاء منها بالكامـل بعد كل وجبـة.

9. عدم تناول الأطعمة الدسمة:

احـرص علـى التقليـل مـن تنـاول الحلويات والأطعمة الدسـمة الغنيـة بالدهـون لأنهـا تسـبب تخمة وعسـراً فـي الهضـم وتقلـل مـن نشـاط الجسم وتؤثر على صحة الأمعاء بشكلٍ سلبي، وذلك لأنها صعبة الهضم وتساهم بتنشيط البكتيريا الضارة في الأمعاء، لهذا عليك أن تتوقف عن تناول هذهِ الأطعمة خلال موسم الحج، وأن تعتمد فقط على تناول الغذاء الصحي المطهي بالزيوت الخفيفة.

10. تجنّب تخزين الطعام المطهو:

وخاصة في الباصات وأثناء التنقل بين المشاعر لفترات طويلة، حيث يعد ذلك أحد العوامل الرئيسة المسببة للتسمم الغذائي أثناء الحج. لذلك يفضـل تجهيز الطعـام أولاً بـأول وبكميـات قليلة وعدم الاحتفاظ بالأطعمة المطهية لقلـة توفـر الأجهزة والمعدات اللازمة لحفظ الأطعمة المتبقية.

كما يجب التخلـص مما يتبقـى من هذه الوجبـات، وفـي حـال الرغبـة فـي حفـظ بعـض الأطعمة المتبقية، فيجـب حفظها مباشـرة في وحـدة التبريـد وذلك بوضع بواقي الطعام في الثلاجة في غضون ساعتين من تحضيرها أو ساعة في درجات الحرارة العالية، وفـي حـال إعـادة تسـخين الأطعمة المطهية فيجـب التأكـد مـن تسـخينها بشـكل جيـد.

11. شرب الكثير من المياه:

أبرز المشاكل التي تواجه الحجاج الجفاف وتظهر أعراضه بصداع الراس يصاحبه دوخه أو دوران، جفاف في الفم، وعطش شديد، تعب ووهن شديد.

لذلك ينصح بتناول كميه كافيه من المياه لترطيب الجسم مالا يقل عن 3 لتر باليوم وضرورة استخدام المظلات وعدم التعرض للشمس لفترات طويلة.

حيث تساعد المياه على تنظيف الجسم وتطهيره من كافة البكتيريا المسببة للتسمّم الغذائي والتهابات الأمعاء والمعدة، ومن هنا ننصح كل حاج بأن يشرب الكثير من المياه النقية في اليوم، والحرص علـى تنـاول ميـاه الشـرب المعبأة وعـدم الشـرب مـن ميـاه الحنفيات لعـدم التأكـد مـن سلامة مصدرهـا.

إقرأ أيضاً: فوائد شرب الماء بانتظام

12. غسل اليدين وتعقيمهم:

تتعرض اليدين لتجمّع العديد من البكتيريا والجراثيم عليها، لهذا يجب على الحاج أن يغسل يديه بشكل جيد بالماء والصابـون قبل تناول الطعام وبعـد تنـاول الطعـام وكذلـك بعـد اسـتخدام الحمام، وفي حال عدم توفر الماء النظيف بكثرة أحتفظ في حقيبتك بالمناديل أو المعقّمات الكحولية.

13. التأكّد من نظافة الأواني التي يعد بها الطعام:

حيث يجـب التأكـد مـن نظافـة الأدوات والأواني الخالية من الأوساخ والأتربة والتـي يتـم فيهـا إعـداد وتنـاول الطعـام ، ومحاولة القضاء على الذباب والحشرات داخل المخيمات حتى لا تنقل الجراثيم إلى الطعام.

"يفضـل تنـاول الأطعمة فـي أطبـاق وملاعق بلاستيكية نظيفـة والتخلـص منهـا بعـد تناول الطعام".

14. ضرورة الابتعاد عن أغذية ومشروبات معينة:

كالابتعاد عن البيض والسمك أخطر الاطعمة والتي تعتبر فريسه سهلة لتنامي البكتيريا والميكروبات كالسالمونيلا، وتجنب الأطعمة المالحة والأغذية المعلبة، وعدم الاكثار من شرب الكافين والمشروبات الغازية لأنها جميعها تؤدي الي زيادة الجفاف وفقد المزيد من المياه في الجسم. إضافة لتجنب الأطعمة التي تسبب غازات البطن ومنها الفجـل، والبقـول، والعـدس، والحمص وغيرها.

شاهد بالفديو: 9 نصائح لتجنّب التسمّم الغذائي خلال الحج

وأخيراً نتمنى أن تستفيد من هذه النصائح المهمة وتحاول التقيّد بها قدر الإمكان لتقي نفسك من التعرّض لمشكلة التسمم الغذائي خلال موسم الحج، وتبقى متمتعاً بصحة تامة تساعدك على أداء مناسكه دون أي مشاكل وتعب.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: 14 نصيحة تجنبك التسمّم الغذائي خلال الحج




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع