Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

هل نحتاج إلى برامج مكافحة الفيروسات حتى لو كنا نتصفح الإنترنت بعناية؟

هل نحتاج إلى برامج مكافحة الفيروسات حتى لو كنا نتصفح الإنترنت بعناية؟
مشاركة 
الرابط المختصر

تاريخ آخر تحديث: 21-07-2019

تاريخ النشر: 21-07-2019

عندما يتم ذكر برنامج مكافحة الفيروسات، يبدو أن شخصًا ما يظهر دائمًا ويقول إنه لا يحتاج إلى برنامج مكافحة فيروسات لأنه "حذر"، و"الحس السليم أو الذكاء هو كل ما يحتاج إليه". هذا ليس صحيحاً. بغض النظر عن مدى تفكيرك الذكي، لا يزال بإمكانك الاستفادة من برنامج مكافحة الفيروسات خاصةً على نظام ويندوز (Windows).



فكرة أن برامج مكافحة الفيروسات ضرورية فقط لمستخدمي ويندوز العاديين هي خرافة خطيرة وتنتشر بشكل كبير، نحن نعيش في عصر يتم العثور فيه على ثغرات غير منشورة للعلن وغير معروفة من قبل الشركات (zero-day vulnerability)، ويتم بيعها في أسواق سوداء على الويب المظلم (Dark Web)، حتى أكثر المستخدمين حرصاً عرضة للخطر.

أن تكون ذكياً فقط يساعد كثيراً:

Being Smart Only Helps So Much

يعتقد الكثير من الناس أنه لا يمكن للبرامج الضارة الوصول إلى جهازك الكمبيوتر إلا من خلال تنزيل ملفات مشبوهة من الانترنت، أو تشغيل برامج غير محدّثة، أو القيام بأشياء عن غير دراية مثل تمكين مكون Java الإضافي في متصفح الويب الخاص بك. ولكن في حين أن هذه هي بالتأكيد الطرق الأكثر شيوعًا لالتقاط البرامج الضارة، فإنها ليست الطرق الوحيدة التي يمكن أن تنتشر بها البرامج الضارة.

لا بدّ لنا في البداية أن نعرف أنه يوجد استغلال للثغرات (zero-day exploits)، وهي نقاط الضعف التي يجدها الأشرار أولاً. وباعتبار هذه الثغرات غير منتشرة للعموم لذلك لم نسمع عنها من قبل، وبالتالي لا يمكننا أن نحمي أنفسنا منها.

هناك أحداث يتم تنظيمها دورياً مثل Pwn2Own و Pwnium، يواجه المتسابقون فيها تحدياً للتنازل عن الثغرات التي قاموا باكتشافها في بعض البرامج المشهورة مثل Chrome و Firefox و Internet Explorer و Adobe Flash والمزيد مقابل الحصول على مكافأة مالية. هذه المتصفحات والمكونات الإضافية (Plugins) تسقط حتماً أمام الاختبار، لأن المتسابقين يستخدمون ثغرات أمنية غير مسبوقة لتجاوز الحماية الأمنية لهذه التطبيقات.

يتم تصحيح هذه العيوب والثغرات الأمنية في التطبيقات بمجرد العثور عليها، ولكن لا بد من ظهور ثغرات أخرى جديدة في المستقبل.

بمعنى آخر، يمكن أن يُصاب جهاز الكمبيوتر الخاص بك بمجرد زيارتك لموقع ويب. حتى المواقع المعروفة التي تثق بها يمكن أن تتعرض لخطر (من خلال المُعْلِنِيْن أو من خلال الثغرات في البرامج المبني عليها هذا الموقع)، وهذا يحدث بتواتر مقلق في هذه الأيام.

إقرأ أيضاً: متصفحات الإنترنت الأفضل والأكثر شهرة في العالم

مكافح الفيروسات هو طبقة الحماية النهائية:

إذا كان أحد مواقع الويب يستغل ثغرة أمنية في متصفحك أو يستخدم مكوناً إضافياً مثل Flash لتهديد جهاز الكمبيوتر الخاص بك، فسيحاول غالبًا تثبيت برامج خبيثة (Malware)، أو برامج تسجيل ضغات لوحة المفاتيح (Keyloggers)، أو أحصنة طروادة (Torjans)، أو حتى برامج مخفية روتكيت (Rootkits)، وجميع البرامج الخبيثة الشبيهة الأخرى. في هذه الأيام، البرامج الضارة تستخدم في الجريمة الالكترونية التي تسعى إلى جمع المعلومات المالية، وتسخير جهاز الكمبيوتر الخاص بك من أجل جعله كروبوت يُنَفّذ ما يُطلب منه.

إذا كان هناك ثغرة في أحد البرامج التي تستخدمها قامت بمنح أحد الأشرار فرصة لتثبيت برامج ضارة على نظامك، فإن مكافح الفيروسات Antivirus هو آخر طبقة دفاع ستبقى لديك. قد لا يحميك مكافح الفيروسات من الثغرة الغير مكتشفة بعد، والتي مكّنت المتسلل الشرير من تثبيت البرامج الضارة على حاسوبك، ولكنه على الأرجح سيقوم باكتشاف وحظر تلك البرامج الضارة قبل أن تتسبب لك في أي ضرر. كما أنّه لا ينبغي أن يكون مكافح الفيروسات هو طبقة الحماية الوحيدة الخاصة بك (إذ لا يزال التصفح بعناية وبذكاء مهماً)، ولكنه بالتأكيد يجب أن يكون واحداً من طبقات الحماية الخاصة بك. وليس هناك سبب وجيه لعدم تشغيلك لبرنامج مكافحة الفيروسات على ويندوز.

لماذا لا تقوم بتشغيل مضاد فيروسات؟

Windows Defender

بعض الناس يعتقدون أن برنامج مكافح الفيروسات ثقيل ويبطئ جهاز الكمبيوتر الخاص بك. بالنسبة لبعض برامج مكافحة الفيروسات هذا صحيح فعلاً. حيث أنّ الإصدارات القديمة من برامج مضادات الفيروسات Norton و McAfee كانت سيئة السمعة بسبب إبطاء جهاز الكمبيوتر الخاص بك، بشكل أكثر من البطء الذي تسببه لك الفيروسات الفعلية. كما أنّ بعض برامج مكافحة الفيروسات الحديثة مليئة بالإشعارات والعروض لمواصلة الدفع مقابل الاشتراك، وأيضاً لشراء الحزم البرمجية المتطورة منها لتكون أكثر أماناً وأكثر تكلفة أيضاً، تمامًا كما تزعجك البرامج الدعائية الخبيثة AdWares بطلبات شراء المنتجات.

ومع ذلك، فإنّ الأمور تسير نحو الأفضل. فلقد أصبحت أجهزة الكمبيوتر سريعة جدًا، بحيث لا يُثَقّل برنامج مكافحة الفيروسات هذه الأجهزة الحديثة كما كان يفعل في السابق. علاوة على ذلك، فإن برنامج مكافحة الفيروسات الذي نوصي به على نظام التشغيل ويندوز هو Windows Defender المضمّن مع نسخ ويندوز الحديثة، وهو يعتبر أخف بكثير على موارد جهاز الكمبيوتر، ولا يحتوي على أي من البرامج الضارة أو الإعلانات أو الترقيات المدفوعة الموجودة في برامج مكافحة الفيروسات الأخرى. هذا البرنامج لا يحاول أن يبيعك أي شيء على الإطلاق، إنه يؤدي وظيفته فقط. نوصي أيضًا بتثبيت Malwarebytes جنبًا إلى جنب مع Windows Defender للحصول على حماية إضافية عند التصفح، إنه خفيف الوزن أيضاً وخالي من المتاعب تمامًا مثل Windows Defender.

لا بدّ من العلم أنّ Windows Defender غير موجود بشكل أساسي مع ويندوز 7، لكن يمكنك تنزيله كحزمة Microsoft Security Essentials.

الأهم من ذلك كله، Windows Defender لا يحتاج إلى طرق إضافية ليقوم بربط نفسه مع نظام التشغيل -كما تفعل باقي مكافحات الفروسات-، وذلك لأنّه من صنع Microsoft كجزء من نظام ويندوز، فهو في الواقع أكثر أماناً من برامج مكافحة الفيروسات الأخرى الموجودة في السوق.

على هذا النحو، لا يوجد سبب لعدم استخدام برنامج Windows Defender إلا إذا كنت ترغب فقط في التفاخر عبر الإنترنت بأنك ذكي جدًا في مكافحة الفيروسات.

إقرأ أيضاً: الأخطاء التي يجب تفاديها عند استخدام الإنترنت

يجب أن تبقى حذراً:

مكافح الفيروسات ليس سوى طبقة واحدة من طبقات الأمن. لا يوجد برنامج مكافحة فيروسات مثالي، حيث أن جميع اختبارات مكافحة الفيروسات لا تظهر أي مضاد فيروسات يقوم باكتشاف جميع البرامج الضارة دائماً. إذا لم تمارس الحذر، فقد تُصاب بالبرامج الضارة حتى لو كنت تستخدم برنامجاً لمكافحة الفيروسات (بالطبع، قد يساعد إجراء عمليات الفحص باستخدام برامج مكافحة الفيروسات الأخرى في العثور على برامج ضارة لا يمكن لمكافح الفيروسات الخاص بك العثور عليها).

كن حذرًا بشأن الملفات التي تقوم بتنزيلها وتشغيلها من الانترنت، واحتفظ ببرامجك مُحَدّثة، وقم بإلغاء تثبيت البرامج التي تكون عرضة للإصابة بهجمات الفيروسات مثل Java، وأيضاً لا تُسْقِط دفاعاتك المضادة للفيروسات تمامًا لمجرد أنك حريص. يمكن أن تقوم الثغرات المكتشفة في متصفحك أو مكون إضافي مثل Flash أو Windows نفسه بفتح الباب أمام أن تكون عرضة للإصابة بالفيروسات، ومكافح الفيروسات عندها سيكون آخر طبقة من الحماية.

بالطبع، هذه النصائح تنطبق فقط على ويندوز. ولا تحتاج أجهزة الكمبيوتر التي تعمل بنظام Linux إلى برامج مكافحة الفيروسات، وإنما فقط نحتاج لتحديث التطبيقات المعرضة للثغرات الأمنيّة باستمرار. وأيضاً نظام Android لا يحتاج إلى مضاد فيروسات طالما كنت أنك تقوم بتحميل البرامج من Google Play وليس من مصادر أخرى. لا يزال يعتبر ويندوز كالغرب المتوحش من نواح كثيرة، وحتى أجهزة Mac تم اختراقها مؤخرًا وذلك بسبب عيوب أمان Java.

البرامج الضارة Malwares ليست كما كانت عليه في الماضي، حيث يتم إنشاء الكثير منها بواسطة مجموعات اختراق منظمة لالتقاط المعلومات المالية وغيرها من البيانات الحساسة. يساعدك برنامج مكافحة الفيروسات على البقاء بعدياً عن الأشرار أكثر قليلاً، ويستحق استخدامه.

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: هل نحتاج إلى برامج مكافحة الفيروسات حتى لو كنا نتصفح الإنترنت بعناية؟




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع