إدمان المخدرات هو استهلاك المواد المُخدرّة كالأدوية والمُنشّطات بكميّات كبيرة عن طريق الاستنشاق أو الحقن أو السجائر لدواعي غير طبية، وهذا ما يتسبّب في الإدمان عليها، وللأسف في السنوات الأخيرة ازدادت أعداد مدمني المخدرات في العالم حيث يشير التقرير الصادر عن هيئة الأمم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة أنّ هناك 27 مليون شخص في العالم يُدمنون المُخدرّات، فيما يلي سنستعرض أبرز أسباب إدمان المخدرات وخطره على الصحة وطرق الشفاء منه.


محتويات المقالة

    أسباب الإدمان على المخدرات:

    1- انعدام الرّقابة الأسرية:

    تشير الإحصاءات أنّ أكثر من 80% من المدمنين يعيشون مع الأسرة في بيتٍ واحد في إشارة واضحة على عدم اهتمام الأب والأم بوضع ابنهم المدمن.

    2- الإدمان على التدخين:

    99% من مدمنين المخدرات يُدخنون السجائر، من بينهم 20% يدخنون أكثر من 40 سيجارة يومياً، وهذا ما جعل الأطباء يربطون بين التدخين وتعاطي المخدرات.

     

    اقرأ أيضاً: كيف تتصرّف إذا اكتشفت أنّ ابنك مدمن على التدخين؟

     

    3- المحيط الاجتماعي:

    العيش وسط بيئة فاسدة يعمّها الانحلال الأخلاقي والجريمة والفوضى يتسبّب في اكتساب سلوكيات خاطئة، وربما الإدمان على المخدرات وشرب الكحوليات.

    4- حبّ التجربة:

    الكثير من المراهقين والشبان يندفعون للإدمان على المخدرات بهدف تقليد أصدقائهم، كما أنّ فضولهم الكبير وحبّهم لتجريب كل ما هو جديد يتسبّب في الإقدام على تعاطي المخدرات.

    5- وقت الفراغ:

    انعدام الأهداف والأحلام في حياة المرء، والبطالة، وعدم الانشغال بعمل أو مهمة يجعل وقت فراغه كبير جداً ما يدفعه لارتكاب سلوكيات خاطئة، كالإدمان على المخدرات.

     

    اقرأ أيضاً: كيف تمضي وقت فراغك بما هو نافع

     

    6- المشاكل الأسرية:

    تلعب المشاكل الأسرية دوراً أساسياً في الإدمان على المخدرات، حيث يلجأ الشخص لتعاطي المخدرات حتى يهرب من الواقع الأليم الذي يعيشه.

     

    اقرأ أيضاً: انعكاسات المشاكل الأسرية على الأطفال ونصائح للتلّخص منها

     

    خطر المخدرات على الصحة العامة:

    1- تترك المخدرّات مضاعفات خطيرة على الصحة فالمدمن يفقد شهيته على الطعام وهذا ما يؤدي إلى انخفاض وزنه والإصابة بالنحالة فيتسبّب ذلك في ضعف جسمه وتراجع قوة جهازه المناعي ليصبح أكثر عرضة للإصابة بالأمراض.

    2- المواد الكربونية الموجودة في المواد المخدرة تتسبّب في إحداث تهيّج موضعي في الأغشية المخاطية والشعبة الهوائية، وهذا ما يعرض المدمن للإصابة بالتهابات مزمنة في الرئة.

    3- تترك المخدرات آثارها الخطيرة على الجهاز الهضمي فقد يتعرّض مدمن المخدرات لحالات عسر هضم شديدة، والشعور الدائم بالنفخة والتخمة وكثرة الغازات.

    4- تقوم المواد المخدرة بتحليل خلايا الكبد ومع مرور الوقت يتعرّض للتليف فتزداد نسبة السكر في الدم وتتراكم السموم في الجسم، الأمر الذي يتسبّب في إصابة المدمن بتضخم والتهاب الكبد.

    5- يتعرّض مدمن المخدرات للإصابة بالتهابات الدماغ والخلايا العصبية المكونة للمخ مما يؤدي إلى تراجع قدراته على التذكر إلى أن يفقد ذاكرته تماماً، كما ويعاني المدمن من الهلوسة السمعية والفكرية والبصرية.

    6- أكّدت الدراسات العلمية الحديثة أن المخدرات تضعف القدرة الجنسية وتقلل من كمية الإفرازات التي تنتجها الغدد الجنسية، كما وقد يتعرض المدمن للعقم التام.

    7- ربطت بعض الأبحاث بين الإدمان على المخدرات والإصابة بالسرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية، والجدير بالذكر أن تعاطي جرعة كبيرة من المخدرات يتسبب في الوفاة.

    طرق الشفاء من تعاطي المخدرات:

    1- مرحلة الانسحاب:

    في هذه المرحلة يتم تخليص جسم المدمن من السموم بشكل كامل.

    2- علاج الأعراض الانسحابية:

    ترافق عملية انسحاب السموم من الجسم بعض الأعراض التي تترك آثار مؤلمة على جسد ونفسية المدمن مثل اضطرابات النوم، والأرق، وآلام في البطن، وارتفاع ضغط الدم، والتعرق، والحمى، والشعور بالاكتئاب والتفكير بالانتحار.

    3- مرحلة التأهيل:

    في هذه المرحلة يخضع المريض لجلسات علاج سلوكي ونفسي يتم خلالها تعليمه مهارات وخبرات جديدة وتشجيعه على ممارسة هواياته وتأهيله اجتماعياً للانخراط مجدداً مع المجتمع.

    4- منع الانتكاس:

    توصف بعض أنواع الأدوية للمتعاف من الإدمان من أجل إعادة تنشيط وظائف المخ وتقليل الرغبة في التعاطي.

     

    الإدمان على المخدرات ظاهرة واسعة الانتشار يجب معالجتها حتى نحافظ على الصحة العامة في المجتمع، وأخيراً إذا كان لديك عزيزي معلومات أخرى عن إدمان المخدرات شاركنا بها.


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

    المقالات المرتبطة