تشير الإحصاءات إلى أنّ هناك 1.1 مليار شخص مدخن في العالم مع استمرار انخفاض هذه النسبة في الدول المتقدمة وارتفاعها في دول العالم الثالث، وللأسف أصبحت الدول العربية من بين أوائل الدول الأعلى استهلاكاً للتدخين وهذا ما جعل منظمة الصحة العالمية تحذر من مخاطر التدخين وأضراره على الصحة، ولأننا نهتم بصحتك عزيزي سنعرفك فيما يلي على أبرز مخاطر التدخين وأهم الطرق التي تساعد على تنظيف رئتيك.

أبرز مخاطر التدخين:

  • السرطان: يعتبر التدخين أحد أكبر المسبّبات للإصابة بالسرطان وخاصة سرطان الرئة، سرطان الشفة، اللسان، الخدين، البلعوم، الجيوب، سرطان الرغامى، سرطان الحنجرة، المبيض، الثدي.
  • أمراض القلب: أكدت الأبحاث العلمية أن التدخين يرفع من احتمال الإصابة بأمراض القلب وتصلب الشرايين وارتفاع الضغط واضطراب كهربائية القلب وتضخم عضلة القلب.
  • قرحة المعدة: يؤثر التدخين بشكل سلبي على المعدة حيث يُقلّل من وصول الدم إليها مما يعيقها عن أداء وظائفها فيتعرض المدخن للحموضة الدائمة، وحرقان المعدة، وارتجاع المريء، انسداد الشهية، التهاب جدار المعدة، الشعور بالغثيان.
  • شيخوخة البشرة: يعمل النيكوتين الموجود في السجائر على تدمير الكولاجين وهو المسؤول عن مطاطية البشرة ما يسبّب جفافها وبروز التجاعيد المبكرة.
  • أمراض العين: يؤكد الأطباء أنّ المواد السامة المتصاعدة من أبخرة السجائر تدخل إلى العين فتزيد بذلك من فرص انسداد الأوعية والشعيرات الدموية الموجودة في الشبكية وهذا ما يؤثر سلباً على صحة وسلامة النظر.
  • رائحة الفم: يساعد التدخين على إيجاد بيئة مثالية لنمو وتكاثر البكتيريا المسببة لأمراض اللثة وتآكل عظم الفك مما يؤدي إلى تخلخل الأسنان وانبعاث رائحة كريهة من الفم.

أهم الطرق التي تساعد على تنظيف رئتيك:

أولاً: تمارين التنفس

يوصي الأطباء بضرورة إجراء تمارين التنفس باستمرار فهي من أفضل الطرق المساعدة على تنظيف الرئتين، خذ نفس عميق عن طريق أنفك واحبسه لعدة ثواني ثم قم بعملية الزفير ببطء عن طريق فمك، كرّر هذا التمرين لعدة مرات حتى تحصل على نتيجة أفضل.

ثانياً: استنشاق الزيوت الطبيعية

احرص على استنشاق أبخرة الزيوت الطبيعية مثل زيت النعناع، إكليل الجبل والزعتر مرتين في الأسبوع، سيساعدك هذا على تنظيف رئتيك من آثار التدخين وسيُشعرك بالتحسن والراحة.

ثالثاً: تناول الفلفل الحار

يساعد تناول الفلفل على انهيار المخاط الزائد في الرئتين والجسم بشكل عام وهذا ما يعمل على تنظيفها من السموم الناتجة عن التدخين.

رابعاً: شرب المياه

تعمل المياه على طرد السموم من الجسم ولذلك يجب أن تكثر من شرب المياء أي ما يعادل لتر ونصف يومياً، سيساعد هذا في عملية تنظيف الرئة من السموم.

خامساً: ممارسة الرياضة

ممارسة التمارين الرياضة بانتظام يساعد على تنظيم عملية التنفس، وبالتالي السماح للهواء النظيف بالدخول إلى الرئتين والتخلص مما فيها من سموم.

للتدخين مضار كثيرة على الصحة لكن لا يزال لديك الكثير من الوقت لكي تتوقف عن التدخين، واحرص عزيزي على اتباع الطرق التي تساعد على تنظيف رئتيك حتى تحمي صحتك من الأمراض.