Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

لماذا نتعرّق خلال النوم؟

لماذا نتعرّق خلال النوم؟
مشاركة 
الرابط المختصر

هل استيقظت يوماً ما وأنت غارق في المياه من جراء التعرّق وتساءلت عن السبب؟ إذا حدث ذلك مراراً وتكراراً، فقد تكون لأسباب طبيّة معينة أو نتيجة طبيعية لحرارة الجو العالية. ولكنها قد تعني أشياء أخرى عند الأطفال أو النساء. اكتشف معنا عزيزي القارئ بعض الأسباب التي تجعلنا نتعرّق خلال النوم.



حرارة الجّسم وبيئة النّوم:

السبب الأكثر شيوعاً الذي قد يجعلك تتعرّق خلال النوم هو ارتفاع درجة حرارة جسمك بسبب بيئة النوم الدافئة، فإذا ماكانت غرفة نومك تحوي جهازاً للتدفئة، أو إذا كنت ترتدي ثياب نوم سميكة، أو كنت تدفن نفسك تحت الأغطية، فليس من المفاجئ إذا أصبحت دافئاً للغاية وبدأت بالتعرق خلال النوم.

هنالك أيضاً تقلبات طبيعية في حرارة الجسم خلال النوم، فمعظم الناس يلاحظون تغيّراً في حرارة الجسم الطبيعية منذ أن يناموا وحتى ينهضوا في الصباح، بالإضافة إلى ذلك فإنّ الجهاز العصبي اللاإرادي (الذي يتحكم بدرجة حرارة الجسم، معدل ضربات القلب، ضغط الدم، وأمور أخرى) قد يصبح أسرع بعض الشيء خلال مراحل معينة من النّوم مما يسبّب بعض التعرّق.

اضطرابات النّوم تُسبب التعرق:

إن الاضطرابات التي تؤثر على النوم تؤدي أيضاً للتعرق ليلاً عند حدوثها في نفس الوقت، والاضطراب الأكثر شيوعاً هو توقف التّنفس أثناء النوم، إذا عانيت من صعوبة في التنفس خلال نومك، فهذا سيتسبّب بزيادة الجهد والعمل على التنفس. تخيل كم ستتعرق لو أنك تركض في سباق وتتنفس بصعوبة، كل مرة تعاني فيها صعوبة في التنفس، ستؤدي إلى انفجار في الكورتيزول، هرمون الإجهاد الطبيعي في الجسم، لأنه سيحاول جعل التنفس طبيعياً، ما يؤدي لزيادة حرارة جسمك وزيادة إفراز العرق.

أما بالنسبة للأطفال، والأطفال الصغار على وجه الخصوص، تظهر اضطرابات النوم على شكل تعرق وعدم الراحة خلال النوم، فقد يصحو الطفل مُحمر الوجه وغارقاً في العرق الذي يُغطّيه بشكل كامل. وهذا ينبغي أن يدفعنا لمراجعة الطبيب المختص خصوصاً في حال وجود علامات أخرى لتوقف التنفس خلال النوم كالشخير مثلاً.

النساء قد يحدث لديهن زيادة في النبضات الحارة خلال النوم وذلك عند بدأ انقطاع الدورة الشهرية بشكل نهائي، ومن المثير للاهتمام أنّ خطر توقف التنفس أثناء النوم يزداد عشرة أضعاف في هذا الوقت، نتيجة لفقدان هرمون الاستروجين والبروجسترون، لذا يحدث التعرق لدى النساء الأكبر سناً مترافقاً مع انقطاع الطمث نتيجة لتوقف التنفس أثناء النوم، وقد يلاحظ بعض الناس أنهم أكثر تعرقاً خلال النوم بعد شرب الكحول، فالكحول مُرخّي عضلي وقد يؤثر على مجرى الهواء العلوي ويؤدي إلى توقف التنفس أثناء النوم. ولهذا السبب فإن شرب الكحول قد يكون مرتبطاً بالتعرق الليلي لأنه يسبب خللاً في التنفس أثناء النوم.

ومن أسباب التعرّق خلال النوم نوبات الهلع والقلق والكوابيس، فإذا ماكان لديك أحلام سيئة ومتكررّة فمن الطبيعي أن تصحى وأنت غارق في المياه من جراء التعرق.

أسباب إضافية للتعرّق:

أثناء النّوم هُناك العديد من الأسباب الأُخرى التي تُسبّب التعرُّق خلال النّوم علينا أخذها بعين الاعتبار. فإذا كان لديكَ أعراض أو علامات أُخرى، مثل الحُمّى وفقدان الوزن، قد يكون من المُهم التحدُّث مع طبيبك الخاص حول الحاجة إلى إجراء المزيد من الفحوصات. ومن بعض الأسباب المُحتملة للتعرُّق ليلاً:

  • العدوى (بما في ذلك عدوى السّل).
  • الأدوية (مضادات الاكتئاب، هرمون الأنسولين).
  • فرط نشاط الغدّة الدرقيّة.
  • مرض السكّري (نقص السكّر في الدّم).
  • الاضطرابات اللا إراديّة (التي تؤثّر على الدّماغ أو الجهاز العصبي).

 

إذا كُنت تشعر بالقلق حيال التعرُّق اللّيلي المتكرّر، قد تكون نتيجة لأحد الأسباب التي ذكرناها في هذا المقال، تحدّث مع طبيبك الخاص حول بعض الأسباب المحتملة، فقد تكون بحاجة لإجراء فحوصات خاصة أو أي اختبارات أخرى.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع