الإبداع غالبا يكون نتاج عملية تفكير واعية لإيجاد حل مشكلة تواجهك.....


محتويات المقالة

     

    الخطوة الأولى (قبل جلسة التفكير(الإبداع)): تحديد موعد لها

    1 ـ وقت تحديده: قبل حلوله بيوم على الأقل

    2 ـ الوقت الذي يخصص له: ذروة نشاطك ويقظتك

    3 ـ مدة كل جلسة: ساعة

    4 ـ فوائد تحديده:

    ·        قدرات ( حل المشكلات وتطوير الأفكار الإبداعية): اكتساب ـ محافظة عليها ـ تنميتها

    ·        استعادة القدرة على الانتباه والانفتاح لكل الاحتمالات

    ·        استمرار حالة الإبداع عندك في كل وقت

    ·        تنفيذه ( إن لم تحدد موعدا تخصصه للتفكير فلن تفكر)

    الخطوة الثانية (وقت جلسة التفكير):

    1 ـ التزام به وتخلص من الارتباطات ورفض المقاطعات   2 ـ تحاور مع عقلك الباطن

    3 ـ اتصال بالإلهام   4 ـ تحاور مع عقلك الباطن (استدعاء قوته) ليفكر في ما تريد وستفاجأ بأفكار وحلول

    5 ـ خطوات التعامل مع المشكلات:

    ·        تفكير عميق

    ·        تعريف المشكلة بدقة ووضوح

    ·        حلول المشكلة: وضع الحلول وتحديد ميزات وعيوب كل حل

    ·        أرسل المشكلة إلى عقلك الباطن (أبعدها عن تفكيرك)

    6 ـ ترك الأفكار تنساب دون أي توجيه

    7 ـ تقبل  جميع الأفكار التي ترد إليك وتسجيلها فور ورودها دون رفض السخيفة لأن الأفكار الإبداعية والسخيفة تأتي معا وتطير معا ثم تمييز الإبداعية من السخيفة وإعادة الصياغة والتنقيح فيما بعد

    8 ـ الأفكار المبدعة التي تهاجمنا دون سابق إنذار تنتج غالبا عن الأخطاء التي نرتكبها

    9 ـ تلاعب بالاحتمالات والحلول قبل الاختبار النهائي

    8 ـ لا يشترط الخروج بنتائج ظاهرة بل استنتج أكبر عدد من الإجابات بإحدى الطرق التالية:

    الطريقة الأولى ( الأفكار والحلول التي ترد على ذهنك):

    أولا: تدوين فوري في القائمة يجتنب فيه ما يلي:

    ·        التوقف عن التدوين

    ·        المراجعة

    ·        التقييم

    ·        فرض رقابة

    ·        رفض السخيف( قبل أن تحصل على فكرة جيدة لا بد أن يرد عليك قبلها أفكار كثيرة)

    ثانيا: إذا انتهيت انتظر دقيقة أو أكثر لبعض الأفكار التي قد تراودك

    ثالثا (أصعب جزء في العملية): صياغة ما كتبت صياغة جديدة توضع العلاقات فيما بينه

    رابعا: كيف يأتي الإلهام غالبا: من اصطدام عفوي تلقائي دون رغبة منك أو قصد لأفكار متغايرة تنتج شيئا جديدا مفاجئا ومبدعا

    9 ـ إذا لم تتمكن من بحث وتأمل كل الأفكار في جلسة واحدة:

    ·        توقف إذا وثقت من الخطوة التالية التي ستستأنف منها

    ·        لا تستمر حتى ترهق نفسك لأجل تنفيذ كل الأفكار حتى لا تمل ولا تحبط فيصعب الاستئناف

    ·        الانهماك في العمل يمنع ظهور الأفكار الإبداعية

    الخطوة الثالثة: ابق يقظاً

    إذا ركز عقلك على موضوع ما لاحظ كل ما يتعلق به ( محادثات عفوية ـ تعليقات من أناس) ظانا أنه جاء فجأة.


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.