رفض الطفل تناول الدواء عندما يمرض تعتبر من المشاكل الشائعة جداً، حيث تسعى الأم لإعطائه الدواء حتى أن تتحسن صحته بأسرع وقت لكنه يرفض ذلك وفي حال قام بأخذه يتعمد بزقه بسبب طعمته المرة، ولأننا نهتم بصحة طفلك ونريد راحتك عزيزتي سنستعرض فيما يلي بعض الطرق التي تساعدك على التعامل مع رفض طفلك لتناول الدواء.

أولاً: امنحيه حرية الاختيار

هناك واقع واحد وهو أن الدواء لا يمكن الاستغناء عنه وأن الطفل مجبر على أخذه بالموعد الذي يحدّده الطبيب لكن هذه الأمور لا يجوز أن يشعر بها الطفل حتى لا يزداد رفضه لشرب الدواء، ومن أجل ذلك دعيه يشعر بالحرية واسأليه هل يريد أن يشرب دوائه قبل أو بعد ارتدائه لملابسه وهل سيشربه مع العصير أو مع الماء هذه الخيارات ستجعله يظن أنه هو المتحكم في الأمر، سيساعد هذا على تسهيل عملية شربه للدواء.

ثانياً: اشربي الدواء أمامه

الجدير بالذكر أنَّ الطريقة التي تتصرف بها الأم هي التي تجعل الطفل يرفض شرب الدواء لذا كوني حذرة واختاري طريقة ذكية تشجع الطفل على الامتثال لأوامرك دون تردد، مثلاً من الطرق الفعّالة لتشجيع الطفل على شرب الدواء أن تشربي ملعقة من الدواء أمامه أو مثّلي عليه أنك شربت منه وأظهري له بأنك أصبحت بحال أفضل، سيطمئن بأن الدواء لن يؤذيه كما أنه لن يعترض على تناول الدواء بعد ذلك. 

ثالثاً: اختاري مكاناً مرحاً

يؤكد الخبراء أنّ المكان الذي يأخذ به الطفل الدواء يؤثر على مدى قبوله أو رفضه لتناوله، فالأطفال يرفضون شرب الدواء في غرفهم الخاصة لاعتقادهم أنهم بعد الدواء يجب أن يناموا ولذلك يمتنعون عن شربه لذا اختاري مكاناً  آخر، مثلاً اختاري غرفة المعيشة وقومي بتشغيل التلفاز على أفلام الكرتون حتى يلهو بها أو قومي بإعطائه الدواء على الشرفة.

رابعاً: اختاري دواء حلو المذاق

إذا كان طفلك يتقيأ مباشرة بعد شرب الدواء و يبكي عندما يحين موعده يجب أن تعرفي سبب ذلك، فقد يكون الدواء مر الطعم فهنا يجب أن تستشيري الطبيب لكي يصف له دواء بديل ذو طعمة حلوة حيث يتوافر في الأسواق أنواع عديدة من الأدوية وبنكهات كثيرة اختاري الدواء بنكهة يحبها طفلك، سيُشجّعه هذا على شربه دون أي معاناة كما يمكنك أن تستعيني بالحقن والتحاميل كعلاج بديل للأدوية السائلة.

خامساً: أطعميه حلوى بعد الدواء

من الطرق الفعّالة جداً لتشجيع الطفل على تناول الدواء تقديم الحلوى له كنوع من المكافأة لأنه تناول الدواء دون أي متاعب، قومي بشراء نوع حلوة يحبها حتى يتشجع أكثر على تناول الدواء، أو يمكنك أن تخبريه بأنك ستشترين له الهدايا وستأخذيه في نزهة لمدينة الألعاب في حال أخذ علاجاته دون أن يرفض.

 

من واجبك كأم أن تهتمي بصحة طفلك، فإذا كان يرفض تناول دوائه استعيني بالطرق السابقة فهي ستساعدك على تشجيعه على تناول الدواء دون أي معاناة أو رفض.