Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

كيف تتخلّص من الأحلام المزعجة والكوابيس

كيف تتخلّص من الأحلام المزعجة والكوابيس
مشاركة 
الرابط المختصر

الحلم هو سلسلة من المشاهد التي يراها الإنسان أثناء نومه، بعض هذه المشاهد تكون سعيدة وبعضها مزعجة ومرعبة تترك آثاراً سلبية على نفسية النائم حتى بعد استيقاظه، ومن المعروف علمياً أنّ مدة الحلم تقارب 5 دقائق وأسوأ ما يمكن أن يحدث لنا أن نقضيها في حالة خوف وذعر، ولأننا نهتم لأمرك عزيزي سنقدم لك فيما يلي بعض الطرق التي تخلصك من الأحلام المزعجة والمرعبة.



أولاً: فكّر في أشياء جميلة خلال النهار

العقل الباطن يتأثر بما نفكر به لذا لا تشغل بالك في التفكير بالأشياء المخيفة والمرعبة فهي تثير الخوف بداخلك وهذا ما يزيد احتمال أن تحلم بها مساءً، وفي المقابل حاول أن تُفكّر بالأشياء الجميلة التي تبعث بداخلك السعادة كأن تفكر بمن تحبه، ذكريات الطفولة، لحظات نجاحك، سيجعلك هذا أكثر راحة وهذا ما سيُخلّصك من الأحلام المزعجة تماماً.

 

اقرأ أيضاً: كيف تحافظ على نشاطك خلال النهار

 

ثانياً: تخلّص من مخاوفك قبل الذهاب إلى الفراش

أسوأ ما يقوم به البعض هو الاستمرار في التفكير بمخاوفهم حتى وهم يحاولون النوم حيث يتسبّب ذلك في التعرّض للأحلام المزعجة والمرعبة، لذا نطلب منك أن تتحرّر من كل مخاوفك قبل الذهاب إلى فراشك من خلال التركيز على أنفاسك، وممارسة اليوغا، وبعض تمارين التمدّد، والاستماع لأنغام الموسيقا، ستُهدّئ أعصابك وستستسلم للنوم العميق بعيداً عن الكوابيس.

 

اقرأ أيضاً: كيف تتخلص من مخاوفك

 

ثالثاً: استعن بالمنطق في التخلّص من مخاوفك

بدلاً من أن تقضي وقتك في التفكير بالأشياء المرعبة والمزعجة حاول أن تجد تفسير لها، مثلاً اكتب مخاوفك على ورقة وفكر بأسبابها، ستجد أنّها عبارة عن أوهام لا أساس لها وأنك أنت من قمت بتضخيمها، تعاملك المنطقي مع المخاوف سيساعدك في التخلّص منها وسيقتنع عقلك الباطن بذلك وبالتالي لن تراودك الأحلام المرعبة بعد اليوم.

رابعاً: ابتعد عن العادات المُضرّة بصحّتك

السهر لوقت متأخر والحرمان من النوم ليلاً وتعاطي المخدرات والمشروبات الكحولية والعقاقير المهدئة جميعها تؤثر سلباً على صحتك الجسدية والنفسية وتتسبب بشكل أساسي في حدوث الأحلام المزعجة والرعبة، لذا حاول أن تبتعد عن هذه العادات وقم باستبدالها بعادات أخرى أكثر إفادة بذلك فقط ستتخلص من الكوابيس.

 

اقرأ أيضاً: 7 عادات يوميّة تضر بالصحة يجب أن تتجنبها

 

خامساً: استعن بالعلاج التخيّلي

إذا كان هناك كابوس يراودك باستمرار قم بكتابة تفاصيله على ورقة ثم استبدل أحداثه المرعبة بأحداث أكثر فرحاً، مثلاً الوحش استبدله بعصفور جميل، الساحرة استبدلها بملاك، الرسوب استبدله بنجاح وهكذا، وبعدها قم بإعادة صياغة الحلم بتفاصيله الجديدة فكّر بالحلم الجميل طوال النهار ستتمكن بفضل ذلك في القضاء على أحلامك المزعجة والمرعبة.

سادساً: تعرّف على أسباب الأحلام المزعجة والرعبة

إذا كنت تعاني من ضغوطات نفسية أو إرهاق جسدية من الطبيعي أن تراودك الكوابيس أثناء نومك، حاول أن تُخفّف عن نفسك من خلال النوم جيداً، وأخذ قسط كافي من الراحة، أو الخروج في نزهة مع العائلة، أو التنزّه مع الأصدقاء، أو القيام ببعض الأنشطة الترفيهية المسلية، سيُحسّن هذا حالتك النفسية والجسدية ولن تحلم بعد اليوم بأحلام مزعجة ومرعبة.

سابعاً: قوّي إيمانك بالله تعالى

يقول الله تعالى "أَلا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوب" حاول أن تُقوّي إيمانك بالله من خلال أداء كامل العبادات الدينية من صلاة، وصيام، وتسبيح، وقراءة القرآن، والتزم بقراءة الأدعية التي تُحصّن الإنسان من قوى الشر قبل النوم وخلال النهار، وتوكّل على الله، سيُهدئ هذا أعصابك وستشعر بالأمان والاطمئنان لتتخلّص من أحلامك المزعجة نهائياً.

 

اقرأ أيضاً: نصائح لتزيد ثقتك بالله سبحانه وتعالى وإيمانك به

 

إذا كانت الأحلام المزعجة والمرعبة تراودك باستمرار احرص عزيزي على الاستعانة بالطرق السابقة فهي ستُخلّصك منها بشكل تام، لتصبح أحلامك أكثر سعادة وراحة بإذن الله تعالى.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: كيف تتخلّص من الأحلام المزعجة والكوابيس




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع