Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

ضعف الأعصاب: الأسباب، الأعراض، والعلاج

ضعف الأعصاب: الأسباب، الأعراض، والعلاج
مشاركة 
4 يوليو 2019

تقوم الأعصاب بدورٍ مهم وأساسي في جسم الإنسان، لهذا فإنّ أي مشكلة صحيّة تتعرّض لها الأعصاب مهما كانت بسيطةً، فإنّها تعطي آثارًا سلبيّة واضحة على الصحة العامة للإنسان، فيما يلي سنُسلط الضوء على وظيفة الأعصاب في جسم الإنسان، وعلى أهم الأعراض التي تدل على الإصابة بأمراض الأعصاب، بالإضافة لأهم الفيتامينات التي تساعد في الحفاظ على صحة أعصاب الجسم.



أولًا: تعريف الأعصاب

تُعرّف الأعصاب بأنّها عبارة عن حزمة داخلية من شعيرات دقيقة مرتبطة عبر المحاور العصبية مسؤولة عن نقل الإشارات بين الجهاز العصبي المركزي والأعضاء المختلفة، حيثُ  تقوم الأعصاب الموردة بنقل الإشارات من الأعضاء المختلفة إلى الجهاز العصبي المركزي، فيما تقوم الأعصاب المصدّرة بنقل الإشارات من الجهاز العصبي المركزي إلى العضلات والغدد المختلفة.

كما وهناك ما يُسمى بالأعصاب المختلطة وهي التي تنقل الخلية العصبية الحسية من الجسم إلى الدماغ والخلية العصبية الحركية من الدماغ إلى بقية أعضاء الجسم أي ما يشابه الفعل وردة الفعل.

وتتكوّن الشعيرات العصبية التي تكوّن الأعصاب من محاور الخلايا العصبية والتي تسمى أيضًا بالعصبونات، بينما يكون جسم الخليّة العصبيّة موجودًا داخل الجهاز العصبي المركزي أو في تجمّعات عصبية تُعرف بالعقد العصبية، أمّا مجموعة الأعصاب في الكائن الحي فهي تشكّل الجهاز العصبي المحيطي.

وتقسم الأعصاب حسب اتّجاه الإشارات التي تقوم بنقلها إلى ثلاث مجموعات هي:

  1. الأعصاب الصاعدة، التي تقوم بنقل الإشارات من المستقبلات الحسيّة عبر عصب حسي إلى الجهاز العصبي المركزي، مثل المستقبلات التي توجد في الجلد.
  2. الأعصاب النازلة، التي تقوم بنقل الإشارات من الجهاز العصبي المركزي عبر عصب حركي إلى العضلات والغدد.
  3. الأعصاب المختلطة، التي تقوم بنقل الإشارات الحسيّة من المستقبلات الحسيّة عبر عصب حسي إلى الجهاز العصبي المركزي، وفي الوقت نفسهِ تقوم بنقل الإشارات من الجهاز العصبي المركزي عبر عصب حركي إلى عضلات الأعضاء الهدف.

وتُقسم الأعصاب حسب مكان اتصالها بالجهاز العصبي المركزي، إلى:

  1. الأعصاب الشوكيّة، وهي التي تقوم بتغذية أغلب مناطق الجسم، وترتبط مباشرةً بالحبل الشوكي عن طريق العمود الفقري.
  2. الأعصاب القحفيّة، وهي التي تقوم بتغذية الرأس وأجزاء من العنق، وتتصل مباشرةً بالدماغ.

ثانيًا: أنواع ضعف الأعصاب

  • الإعتلال العصبي المُحيطي:

وهي الأمراض والالتهابات التي تصيب المحاور والأحبال العصبيّة خارج الجهاز العصبي المركزي.

  • الإعتلال العصبي السكري:

وهو الإلتهاب والضعف الذي يُصيب الأعصاب نتيجة الإصابة بمرض السكري لفترةٍ طويلة من الزمن.

  • إعتلال العصب الزندي:

وهو عبارة عن اضطراب يحدث في العصب الزندي الموجود في اليد، والذي يمتدّ إلى طول ذراع الإنسان من العنق وحتّى أسفل اليد، والذي يقوم بالتغذيّة العصبيّة الحسية لليد، ويتحكّم كذلك في قبضة اليد وحركاتها.

  • إعتلال العصب المياليني:

وهو عبارة عن مشكلة صحيّة تصيب الغلاف المياليني، وهي المادة الدهنيّة التي تُغلّف المحاور العصبيّة وتحميها من تسريب الشحنات الكهربائيّة الضعيفة التي تسير داخل المحاور العصبيّة.

ثالثًا: الأمراض الأساسيّة التي تنتج عن ضعف الأعصاب

  • عرق النسا:

وهو من الأمراض الأساسيّة والشائعة والتي تنتج عن ضعف الأعصاب، ويظهر المرض بسبب الضغط على جذور الأعصاب التي تأتي من فقرات الظهر السفليّة وذلك إمّا نتيجة انزلاق في الغضروف، أو نتيجة ضغط النتوءات العظميّة التي تأتي من الفقرات عليهِ.

  • التصلّب المُتعدّد:

وهو المرض الذي ينتح عن مُهاجمة الجهاز المناعي للغلاف الذي يُحيط ويحمي الخلايا العصبيّة، مما يتسبّب بضعف هذا الغلاف وتآكلهِ، إلى أن تفقد الأعصاب قدرتها على أداء أعمالها ومهامها بشكلٍ طبيعي وجيد.

  • شلل بيل:

وهو عبارة عن شلل مؤقت في أعصاب وعضلات جزء من الوجه، ولايوجد تفسير واضح لهذهِ الحالة، وأغلب حالات الأصابة تختفي خلال عدة أسابيع قليلة.

  • السكتة الدماغيّة:

وهي السكتة التي تحدث نتيجة ضمور جزء من أنسجة المخ، نتيجة عدم وصول الدماء إليها ممّا يؤدي لتجلط الدّم داخل الشرايين، وعجز الأوعية الدمويّة على إيصال الدم المُحمّل بالغذاء إلى المخ.

إقرأ أيضاً: أهم المعلومات عن مرض التهاب الأعصاب

رابعًا: أعراض ضعف الأعصاب

  1. الإحساس بضعف عام في عضلات الجسم وبشكلٍ خاص الذراعين، اليدين، الساقين، عضلات التنفس، المضغ، البلع، والكلام.
  2. الشعور بتشنّجات حادة في العضلات، مترافق مع وخز خفيف في القدمين واليدين، وقد يتطور هذا الوخز مع الأيّام ليُصبح شديدًا.
  3. صعوبة في إصدار الأصوات، وضعف في القدرة على الكلام بشكلٍ طبيعي، بالإضافة لضيق الصدر، وصعوبة التنفس والبلع، وتظهر هذهِ الأعراض في الحالات المتقدمة من الإصابة بضعف الأعصاب.
  4. الإحساس بألم في الكتف، وتلف في الأعصاب المنتشرة فيهِ، مترافق مع حالات متكررة من الصداع الشديد والمُزمن في بعض الأحيان، وزيادة الحساسيّة تجاه الأصوات المحيطة وبالتحديد الأصوات القوية.
  5. تراجع وضعف في حاسة التذوق، ونقصان في كمية اللعاب والدموع.
  6. الإحساس برعشة في أطراف الجسم.
  7. سقوط الأشياء من اليدين، وذلك نتيجة ضعف القدرة العصبيّة.
  8. الإصابة بحالات من التعرّق الشديد والدوار.

خامسًا: أسباب الإصابة بضعف الأعصاب

  1. إصابة الإنسان بمشكلة سوء التغذية الناتج عن تناول الغذاء الضّار.
  2. قلّة التعرّض لأشعة الشمس.
  3. نقص بعض الأنواع من الفيتامينات الضرورية التي يحتاجها الجسم، مثل فيتامين د، وفيتامين ب12، وفيتامين ب9.
  4. عدم تناول الإنسان لكميات يوميّة من الخضار والفاكهة.
  5. التعرّض لحالات من الإجهاد والتعب المتكرر.
  6. التعرض لعوامل التوتر والقلق النفسي.
  7. قصور في وظائف الجهاز الهضمي.
  8. إصابة النساء بمشكلة تسمم الحمل.
  9. التعرّض لبعض الإصابات الميكانيكيّة كالرضوض، الكدمات، الجروح، والحروق الشديدة.

سادسًا: فيتامينات تساعد على تقويّة الأعصاب

  • فيتامين B1:

يُساعد هذا الفيتامين على تقوية الجهاز العصبي في جسم الإنسان، وذلك لكي يقوم بكل وظائفهِ بشكلٍ سليم وعلى أكمل وجه، كما ويُساعد على مدّ الأعصاب والعضلات بالطاقة، والدهون، والبروتينات، ويُمكن الحصول على هذا الفيتامين عن طريق تناول بعض الأنواع من الأطعمة كاللحم، الدجاج، السمك، الكبد، البقول، الألبان وكل مشتقاتها، والحبوب الكاملة.

  • فيتامين B2:

وهو الفيتامين الذي يعمل على تنشيط الأعصاب المنتشرة في الجسم، وتنشيط الخلايا العصببيّة الموجودة في العين، كما ويُساعد في الحفاظ على الأنسجة الجلديّة والمخاطيّة، ويُمكن الحصول على هذا الفيتامين عن طريق تناول الألبان، الأجبان، الخضار، البيض، الخميرة، السمك، واللحم الأحمر.

  • فيتامين B3:

يعمل هذا الفيتامين في الحفاظ على صحة الأعصاب وسلامتها من الإصابة بالأمراض والضعف، كما ويحميها من الإصابة بمشكلة الخلل، ويُمكن الحصول على فيتامين B3 عن طريق تناول الجزر، اللحم الأحمر، الدجاج، السمك، الخضار الورقي، البلح، واللبن.

  • فيتامين B6:

يُساعد فيتامين B6 في تقوية الجهاز العصبي، وتنظيم عمل الناقلات العصبيّة، لهذا فإنّ أي نقص في هذا الفيتامين يؤدي إلى حدوث تشنجات عصبيّة في الأطراف، ويمكن الحصول على الفيتامين عن طريق تناول كل من الكرنب، الكبد، اللحم الأحمر، البطاطا، والموز.

  • فيتامين B12:

وهو الفيتامين الذي يعمل على حماية الطبقات المغلّفة للخلايا العصبيّة، وأي نقص فيهِ يؤدي إلى إصابات خطيرة وتشوهات في الحبل الشوكي، ويمكن الحصول عليهِ عن طريق تناول وجبات يوميّة من اللحوم الحمراء، والأسماك بكل أنواعها.

إقرأ أيضاً: نقص الفيتامين B12 في الجسم يهدد صحة الملايين!!!
  • فيتامين A:

يُساعد هذا الفيتامين في تقوية الجهاز العصبي المركزي في جسم الإنسان، ويعمل على تقوية الذاكرة، وتقوية وظائف المخ، ويُمكن الحصول عليه عن طريق تناول كل من الأطعمة التاليّة، المانجو، البطيخ، المشمش، الجوافة، الكافيار، السبانخ، الكرنب، القرع، والجزر.

سابًعا: نصائح للوقاية من ضعف الأعصاب

  1. المواظبة على ممارسة التمارين الرياضيّة بشكلٍ يومي، ولمدةٍ لا تقل عن الساعة، وذلك لأنّ الرياضة تساهم في المحافظة على صحة الجهاز العصبي ووقايتهِ من الضعف، بالإضافة لممارسة تمارين اليوغا والاسترخاء.
  2. تجنّب كل ما يُمكن أن يُثير الأعصاب، ويُسبب التوتر والضيق النفسي للإنسان، وذلك لأنّ عوامل القلق والتوتر تضعف الجهاز العصبي وتسبب لهُ المرض.
  3. تناول الغذاء الصحي الغني بالمعادن والفيتامينات الصحيّة، كالخضار والفاكهة، والسمك، والدجاج، وتجنب كل ما يُمكن أن يحتوي على مواد ضارة، كالأطعمة المقليّة، المعلبات، والأطعمة المملحة.
  4. تجنّب كل أنواع التدخين التي تترك آثارًا سلبيّة على أعصاب الجسم وتضعفها.
  5. الامتناع عن شرب الكحول، والمشروبات الغازية بكل أنواعها.
  6. التقليل قدر المستطاع من تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين كالشاي والقهوة.
  7. تجنّب السهر، والحرص على النوم الصحي والمنتظم خلال الليل، ولمدةٍ لاتقل عن 8 ساعات.
  8. التعرّض لمدة ربع ساعة يوميًا للشمس، وبشكلٍ خاص الشمس الصباحيّة.
  9. الحرص على شرب كميات كبيرة من المياه في اليوم، بالإضافة لإمداد الجسم بكميات كبيرة من السوائل المفيدة كالعصائر الطبيعيّة الخالة من السكر.

ثامنًا: طرق طبيعية فعّالة لعلاج ضعف الأعصاب

  • وصفة الزنجبيل والأنانس:
  1. عصر مقدار كوب من الأناناس الطبيعي.
  2. إضافة ملعقة صغيرة من مسحوق الزنجبيل إلى الأناناس.
  3. شرب المزيج مرتين في اليوم.
  • وصفة الكركم:
  1. غلي كوب من الماء الساخن.
  2. إضافة الكركم إلى الماء وغليه ِ قليلًا.
  3. شرب كوب من المزيج يوميًا على الريق.
  • وصفة البابونج:
  1. أخذ مقدار كأس كبير من الماء وغليهِ على النار.
  2. إضافة بعض الأوراق من البابونج إلى الماء المغلي.
  3. ترك البابونج يستنقع في الماء لمدة ساعة.
  4. شرب كوب من المزيج يوميًا قبل تناول الوجبات الثلاث الرئيسيّة.
  • وصفة القرّاص:
  1. غلي مقادر كوب كبير من الماء.
  2. إضافة ملعقة صغيرة من القراص المطحون إلى الماء المغلي.
  3. ترك المزيج يستنقع لمدة ربع ساعة.
  4. شرب كوب يومي من المزيج يوميًا.
  • وصفة الصفصاف الشجيري:
  1. غلي كوب كبير من الماء على النار.
  2. إضافة ملعقة صغيرة من مطحون الصفصاف إلى الماء المغلي وتركهِ لمدة ربع ساعة.
  3. شرب كوبين من المزيج يوميًا.
  • وصفة قشر البلوط:
  1. يتم طحن قشر البلوط بشكلٍ ناعم وجيد.
  2. نضيف ثلاث ملاعق كبيرة من قشر البلوط إلى الماء المغلي ويتم نقعهُ لمدة يوم كامل.
  3. يُصفى المزيج جيدًا، ويأخذ الماء المنقوع ليوضع في مغطس الماء الدافئ.
  4. يُنقع الجسم بالمغطس يوميًا لمدة ساعة.
  • وصفة ذيل الفرس:
  1. غلي مقدار لتر من الماء.
  2. إضافة خمس ملاعق من عشبة ذيل الفرس إلى الماء وتركهِ يغلي على نار هادئة.
  3. ترك المزيج يستنقع لمدة ثلاث ساعات.
  4. إضافة ملعقة من السكر إلى المزيج.
  5. يُصفى بشكلٍ جيد، ويُشرب كوب منه في الصباح والمساء.

 

وأخيرًا نتمنى عزيزي أن تتقيّد بكافة النصائح التي قدمناها لك، لتحافظ على صحة الجهاز العصبي في جسدك، ولتقي نفسك من الإصابة بالأمراض.

 

المصادر:

  1. ويكيبيديا
  2. الأعصاب و كل ما تحتاج معرفته عنها في جسم الأنسان
  3. علاج التهاب الاعصاب بالاعشاب 
  4. أقوى فيتامين للأعصاب


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: ضعف الأعصاب: الأسباب، الأعراض، والعلاج




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع