تؤثرُ حركات الجسد التي يقومُ بها الإنسان وبشكلٍ كبير على نجاح أو فشل الخطاب الذي يقوم بإلقائهِ أمام الناس، حيث أنّ هناك العديد من الحركات التي تؤثر سلباً على شخصية الإنسان وعلى مدى تجاوب الناس معه، فيمايلي سنقدم لك بعض حركات الجسد التي يجب أن تتجنبها خلال إلقاء الخطاب.

1-  يجب عليك أن تراعي حركات اليدين التي تقوم بها خلال التحدث أمام الناس والجمهور، كأن تمتنع مثلاً عن إخفاء اليدين، وضعها خلف الظهر، وضعها داخل الجيوب، أو شبك الذراعين سويّاً، وذلك لأنّ هذهِ الحركات تدل على أنك شخصٌ متوتر وتشعر بالكثير من العصبيّة والقلق.

2-  تُعتبر العين وسيلةً مهمةً جداً للتواصل مع الناس وللعتبير عن كل مايشعر بهِ الإنسان، وكذلك الأمر في الخطابات العامة، حيث يجب على الخطيب أن يحدق في أعين الناس أثناء إلقاء كلمته، وأن يتجنب النظر إلى الساعة أو شاشة العرض أو على أي شيئ من الأشياء الموجودة في الصالة.

3- تلعب وضعية الجسم دوراً أساسيّاً في نجاح الخطاب أو فشلهِ، حيث يجب عليك أن تقف أمام الحشود بطريقةٍ مستقيمة وبرأسٍ مرفوع، مع الحرص على عدم تدلي الكتفين والعنق، وذلك لكي تظهر كشخصٍ واثقٍ من نفسه ومن كل ماتقوله.

4- في حال كان الخطاب يتطلب منك السير والحركة، عليك أن تراعي عدة أمور مهمة كأن تسير بشكلٍ بطيئ بعيداً عن السرعة الزائدة التي تشتت وتزعج الحضور، كما عليك ألّا تقوم بالوقف في نقطةٍ معينة لوقتٍ طويل وأن تغير مكانك كل عدة دقائق.

اقرأ أيضاً:

5- يتعامل العديد من الخطباء بشكلٍ جدي أثناء إلقاء الخطب، وهذا مايُسبب بعض الملل لدى الجمهور، لذلك عليك أن تحافظ على شيئ من الابتسامة على وجهك، هذه الابتسامة التي تلعبُ دوراً مهماً في شد الجمهور وجذبهم إليك.