تليف الكبد أو تشمّع الكبد هو مرض خطير يصيب خلايا الكبد السليمة بندوب حيث يحل النسيج المتليّف مكان النسيج السليم فيعيق الكبد عن القيام بوظائفه ولا يعود قادراً على إنتاج المواد المخثّرة، كما ويؤدي أيضاً التليف في إعاقة التدفق السليم للدم من الأمعاء عن طريق الكبد فيعجز الكبد عن أداء وظيفته في تنقية السموم من الجسم، فيما يلي سنعرفك عزيزي على أسباب الإصابة بتليف الكبد وأهم العلامات الدالة على الإصابة به.

أسباب الإصابة بتليف الكبد:

1- المشروبات الكحولية: للكحول آثار مدمرة على الصحة حيث يصاب بمرض تليف الكبد الكحولي ما بين 10% و20% من متعاطي الكحوليات، ويزيد خطر الإصابة به عندما يتم شرب الكحوليات بصورة يومية منتظمة.

2- الالتهاب الكبدي الوبائي المزمن : إنّ التهاب الكبد الوبائي بجميع أنواعه يُلحق أضرار بالغة في الكبد وعلى مدار عدة سنوات يتسبّب في تشمّعه أو تليّفه، وفي حال الإصابة بنوعين من الالتهاب الكبد الوبائي تتسارع عملية التليف.

3- داء ترسّب الأصبغة الدموية الوراثي: مرض وراثي يرافقه مجموعة من الأعراض كتليف الكبد أو فرط تصبغ الجلد أو داء السكري أو النقرس الكاذب أو ضعف عضلة القلب.

4- التليف الناتج عن فشل قلبي: يحدث نتيجة فشل قلبي مزمن في الجانب الأيمن مما يؤدي إلى احتقان الكبد وتليفه.

5- الأدوية أو المواد السامة: هناك أنواع معينة من الأدوية والمواد التي تعمل على تسمم خلايا الكبد فيتسبّب ذلك في التعرّض لتليف أو تشمّع الكبد.

6- داء البلهارسيات: مرض طفيلي سببه ديدان البلهارسية، من أعراضه أنه يُسبّب تلفاً في أنسجة الكبد لايشعر به المريض إلا في المراحل المتقدمة من التشمع.

7- متلازمة أجيناس: تتمثل هذه المتلازمة في نقص التنسج الخلقي للوعاء اللمفي مما يسبب الإصابة بوذمة لمفية في الساقين وركود صفراوي متكرر والتقدم البطيء للإصابة بتشمع الكبد والتهاب الكبد ذي الخلايا العملاقة مع تليف السبيل البابي.

أهم العلامات الدالة على الإصابة بتليف الكبد:

  • تورم منطقة البطن: يتسبّب تليف الكبد في تراكم السوائل في منطقة البطن وهذا ما يجعل المصاب يعاني من تورم وإنتفاخ في هذه المنطقة.
  • اليرقان: من أكثر العلامات التي تدل على الإصابة بتليف الكبد اليرقان، واليرقان هو اصفرار الجلد والعينين والحكة.
  • تغير لون البول: من العلامات التي تدل على تليف الكبد تغير لون البول، حيث يصبح لونه داكن، ويعود سبب ذلك إلى زيادة مستويات البيليروبين في مجرى الدم بداخل الجسم.
  • اضطرابات هضمية: يرافق تليف الكبد اضطرابات هضمية شديدة كالتعرض للإمساك المزمن أو الإسهال المزمن، ويتغيّر لون البراز حيث يصبح لونه فاتح.
  • الغثيان: يرافق تليف الكبد حالة من الشعور الدائم بالغثيان والتقيؤ الغير مبرّر له أي دون الشعور بوجع في المعدة.
  • فقدان الشهية: يطرأ تغيرات كبيرة على الشهية فينتج عن ذلك فقدان سريع للوزن، ويعتبر فقدان الشهية دليل واضح على تقدم وتطوّر مرض تليف الكبد.
  • التعب العام:  من العلامات المبكرة لتليف الكبد التعب العام والشعور الدائم بالإرهاق، وهذا ما يمنع المصاب من القيام بمهماته اليومية.
  • آلام في البطن: من الأعراض الواضحة على تليف الكبد الشعور بالألم وتحديداً في الزاوية اليمني العليا من البطن.
  • الاحتفاظ بالسوائل: يتسبّب تليف الكبد في احتباس السوائل في منطفة الساقين والكاحلين والقدمين، ويرافق هذا مشاكل الدورة الدموية في الساقين والكاحلين.

 

مرض تليّف الكبد من أخطر الأمراض لذا لا تتردّد عزيزي عن استشارة الطبيب في حال ظهرت عليك إحدى العلامات السابقة، وأخيراً أتمنى لك دوام الصحة والعافية.