Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

تعرّف على الأنماط الشخصية لمدراء العمل

تعرّف على الأنماط الشخصية لمدراء العمل
مشاركة 
الرابط المختصر

إذا كنت مرؤوساً وتريد أن تحقّق النجاح في حياتك المهنية من المهم جداً أن يكون لديك اطّلاع كامل على الأنماط الشخصية للمدراء وصفاتهم الإيجابية والسلبية حتى تتمكن من مدّ جسور للتواصل معهم بطريقة تسمح لك أن تحقق ذاتك وتعزّز مكانتك في العمل بعيداً عن اسلوب الإذلال أو الخضوع، ولأننا نهتم بمصلحتك عزيزي سنُعرّفك فيما يلي على الأنماط الشخصية لمدراء العمل.



أولاً: المدير المتردّد

التعامل مع المدير المُتردّد قد لا يكون صعب على المستوى الشخصي لكن على مستوى العمل تردّده الدائم يجلب لك التوتر والقلق، كما ويجعلك تشعر بالتشتّت فلا تستطيع أن تتابع تنفيذ مهماتك بتركيز لأنه في كل لحظة قد يتّخذ قرار ويلغي آخر.

 

اقرأ أيضاً: 4 خطوات فعّالة للقضاء على التردد

 

ثانياً: المدير الاتّكالي

من الطبيعي أن يُفوّض المدير جزء من مهماته إلى موظفيه لكن عندما يصل الأمر إلى تفويضهم بكل كبيرة وصغيرة والاعتماد عليهم في اتّخاذ القرارات الحساسة هنا يكون الأمر مرفوض، فضلاً على أنّ المدير الاتّكالي يضاعف ضغوطات العمل على موظفيه.

ثالثاً: المدير العصبي

يعتبر المدير العصبي الأخطر والأكثر صعوبة في التعامل لأنّه سريع الانفعال شديد الغضب ولا يترّدد عن اتّخاذ قرارات ظالمة بحق الموظفين، ولذلك يُفضّل تجنب الصدام معه أو مناقشته عندما تبدأ علامات الغضب بالظهور عليه.

 

اقرأ أيضاً: 6 طرق ذكية للتعامل مع الشخص العصبي

 

رابعاً: المدير المُتسلّط

على عكس المدير الاتّكالي حيث يميل هذا النمط إلى حبّ امتلاك زمام الأمور وتسيير شؤون العمل بحسب رغباته الشخصية، والانفراد في اتّخاذ القرارات وتجاهل رغبات الموظفين وعدم الأخذ بآرائهم حتى ولو كان الموضوع يتعلق بهم.

 

اقرأ أيضاً: 7 نصائح تسهّل التعامل مع المدير المتسلط

 

خامساً: المدير المنتقد

يتميّز المدير المنتقد بالإلمام بكل جوانب العمل لكنه لا يوظف هذا الإلمام بشكل إيجابي فهمّه الوحيد هو تصيّد أخطاء الموظفين وتوجيه النقد السلبي لهم، كما لا يفتح لهم المجال ليقدّموا أفكارهم الإبداعية لأنه على يقين بأنهم لن ينجحوا، باختصار إنه لا يثق بموظفيه.

سادساً: المدير الغير مبالي

التعامل مع هذا النوع مريح نوعاً ما لكن كثرة اللامبالاة وعدم الاكتراث بالمشاكل التي تواجهها الشركة وعدم الاستجابة لمتطلبات التغيير والتجديد قد يُكبّد الشركة خسائر فادحة وربما الوصول إلى الإفلاس، وهذا ما يؤثر على بقائك في العمل.

سابعاً: المدير النرجسي

المدير النرجسي يحب نفسه فقط ويعتبر موظفيه حثالة ولذلك يجب عليهم أن يطيعوه ويخدموه، كما أنّه يعتقد أنّه الوحيد الذي يقدر على تسيير أمور العمل بالشكل الصحيح وهذا ما يجعل التعامل معه صعب وربما مستحيل.

 

اقرأ أيضاً: 8 صفات تدل على الشخصية النرجسية

 

ثامناً: المدير المتعاون

المدير المتعاون هو الأكثر انفتاحاً وتفهماً لمتغيرات العمل كما أنه لا يتردد عن مساعدة موظفيه وتقديم النصائح التي تفيدهم في أداء واجباتهم الوظيفية، فهو يغلب المصلحة العامة على المصلحة الفردية أو الخاصة ولذلك يبقى النجاح حليفه دائماً.

 

اقرأ أيضاً: 5 نصائح تساعد المدير على ترسيخ التعاون داخل المؤسسة

 

تاسعاً: المدير القائد

التعامل مع المدير القائد مريح لأنه يتمتّع بصفات مميّزة، فهو واثق من نفسه ومن قدراته وواسع الثقافة وسريع البديهة، وإيجابي، ويشجع موظفيه على توليد أفكار إبداعية، ويعتمد على التنظيم والتخطيط الاستراتيجي، كما أنّه يتحمل مسؤولياته كاملة ويشدد على أهمية العمل التعاوني.

 

اقرأ أيضاً: ماهو الفرق بين المدير والقائد؟

 

عاشراً: المدير التقليدي

يمتلك المدير التقليدي صفات جيدة لكن الطريقة التي يتّبعها في تسيير العمل شديدة المركزية فهو يعتمد على لوائح وقوانين قديمة لا تناسب عصرنا الحالي، كما أنّه يستخدم سلطته ومنصبه في السيطرة وفرض الرأي وهذا ما يجعل العمل معه في غاية الملل.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: تعرّف على الأنماط الشخصية لمدراء العمل




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع