Top

أحدث المقالات

دليلك العلمي لتحديد الأهداف وتحقيقها

يشمل تحديد الأهداف جميع نواحي الحياة، فنحن نضعُ أهدافاً لعملنا، ولصحّتنا، ولحياتنا بشكلٍ عام. ويبدو أنَّ المجتمع الحديث يحثنا دائماً على التفكير في .. المزيد..

في ظل ظروف الحياة الصعبة والعقبات: كيف أحافظ على الدافع لتحقيق أهدافي؟

"إذا كانت عندك النية فسوف تحقّق المعجزات..." قد نُواجه العديد من الصعوبات في ظل ظروف حياتنا اليومية وتعترض طريقنا العديد من العَقَبَات والعوائق التي .. المزيد..

4 طرق مضمونة لتحويل أحلامك إلى حقيقة واقعة

كثيراً ما يمضي الوقت دون أن نشعر به، ففي لحظةٍ نجد أنفسنا في بداية عامٍ جديد، لنُفاجَئ لاحقاً بأنّنا مقبلون على العام الذي يليه، وأنَّ هذا العام قد .. المزيد..

5 أسئلة تحدد هدفك في الحياة

لا يوجد من لا يبحث عن هدفٍ يحققه ويجعل لحياته الشخصية والمهنية معنىً وأهميّة، فإذا كنت تشعر بأنَّك مقيّد، ومُحتجَز، ويائس اطرح على نفسك هذه الأسئلة .. المزيد..

انطلق نحو تحقيق أهدافك في 2020

من منّا لم يتطلّع إلى تحقيق أمنياته التي تتحوّل إلى أهداف مع بداية كلّ عامٍ جديد؟ ومَنْ مِنَّا لم يحاول أن يضع ورقةً وقلماً أو يقوم بفتح إحدى برامج تحديد .. المزيد..

5 تطبيقات لتحديد أُمنيات العام الجديد وأهدافه

مع بداية العام الجديد يبدأ الناس بوضع الأُمنيات وتحديد الأهداف، لكنَّ بحثاً أُجري لتحديد سبب إخفاق الناس في تحقيق أهدافهم أظهر أنَّ ذلك يرجع بشكلٍ .. المزيد..

ابدأ الآن: فأيّ لحظة قد تكون هي ولادتك الجديدة

يعتقد كثيرٌ من النَّاس أنَّهم قد بلغوا مرحلةً لا يستطيعون فيها تحقيق أحلامهم، أو البدءَ في مشاريعهم الخاصة. وقد يتطور الأمر إلى درجة عدم التَّفكير في .. المزيد..

كيف تُحَدِّدُ أهدافكَ وتسعى إلى تحقيقها بالشَّكل الأمثل؟

ما الذي يجمعُ بين كُلٍّ من ريتشارد برانسون وبيل غيتس وبراين تريسي وأرسطو أوناسيس؟ حسناً، الثَّراءُ الفاحش أولاً، وتحديد الأهداف ثانياً. بيد أنَّك .. المزيد..

4 خطوات ينصح بها ويل سميث لإيجاد هدف حياتك

ماذا لو لم يتجسد هدف حياتك، حتى بعد التمسك به (كما يقول معظمنا)؟ قام ويل سميث مؤخراً بنشر فيديو على موقع انستغرام حول كيفية العثور على هدف حياتك. ولن نحتاج .. المزيد..

لماذا نضع أهدافاً للعام الجديد ولا نُحقّقها؟

كنتُ وقتها مثل أي شاب آخر يضع أهدافاً مع بداية كل سنة، ثم تنتهي السنة ولم ينجز من أهدافه شيئاً! وكان تأنيب الضمير حارقاً: هل أنا إنسانٌ سيئ؟ كسول؟ ملول؟ .. المزيد..