Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

الأرق في رمضان: أسبابه وطرق التغلب عليه

الأرق في رمضان: أسبابه وطرق التغلب عليه
مشاركة 
الرابط المختصر

يعاني معظم الصائمين من الأرق خلال شهر رمضان المبارك، والأرق عبارة عن صعوبة بدء النوم وعدم القدرة على الاستغراق في النوم المتواصل والاستيقاظ عدة مرات خلال الليل والنهوض مُبكّراً عن الموعد المعتاد وهذا ما يؤثر سلباً على الصحة النفسية والجسدية للصائم، ونظراً لشيوع هذه الحالة المرضية في رمضان سنُعرّفك عزيزي فيما يلي على أسباب الأرق وطرق التغلب عليه.



أسباب التعرّض للأرق في رمضان:

1- تناول الطعام في وقت متأخر:

تغيّر عادات الأكل في شهر رمضان وتناول الطعام بعد الغروب وتناول وجبة السحور عند الفجر يتسبّب في الأرق لأن الجهاز الهضمي سيعمل طوال الليل من أجل هضم الطعام، وهذا ما يجعل جسم الصائم متنبّه فيصعب عليه الاستغراق في النوم.

2- ارتجاع المريء:

تناول كميات كبيرة من الطعام في وقت متأخر وخاصة على وجبة السحور والنوم المباشر يتسبّب في التعرّض لارتجاع المريء وهذا ما يحرم الصائم من النوم بشكل متواصل.

3- السهر لوقت متأخر:

خلال شهر رمضان تكثر الزيارات العائلية بعد الإفطار لتوطيد صلة الرحم كما تكثر الدعوات للذهاب إلى الخيمات الرمضانية لتناول وجبة الإفطار أو السحور وهذا ما يتسبب في السهر لوقت متأخر، وبالتالي تغير عادات النوم والتعرض للأرق.

 

اقرأ أيضاً: 6 أضرار يُلحقها السهر بجسم الإنسان

 

4- تناول الأدوية:

هناك أنواع معينة من الأدوية تتسبّب بالتعرّض للأرق مثل المُسكّنات وأدوية التّحسس وأدوية التّنحيف المُحتوية على الكافيين، كما أنّ مُضادّات الاكتئاب وأدوية الرّبو وأدوية ضغط الدّم تتسبّب في صعوبة الدخول في النوم.

5- التدخين:

يحرص المدخنين إلى تعويض حاجتهم من النيكوتين خلال فترة الإفطار فيسرفون في شرب السجائر والأركيلة، وهذا ما يُعرّضهم للأرق وصعوبة النوم لأنّ النيكوتين مادة منبهة للأعصاب.

 

اقرأ أيضاً: 7 طرق للإقلاع عن التدخين خلال شهر رمضان

 

6- الإكثار من شرب القهوة:

الكثير من الناس يشربون عدة أكواب من القهوة بعد الإفطار وخلال السحور، ومن المعروف أن القهوة تحتوي على كميات كبيرة من مادة الكافيين المنبهة للأعصاب وهذا ما يحرمهم من الدخول بحالة الاسترخاء اللازمة للنوم.

 

اقرأ أيضاً: 8 طرق بسيطة لتنشيط الجسم دون تناول القهوة

 

7- كثرة المياه:

الإكثار من شرب المياه خلال السحور يحرم الصائم من النوم التواصل لأنه سيضطر إلى الاستيقاظ عدة مرات خلال الليل للتبوّل وهذا ما يُعرّضه للأرق وصعوبة النوم مجدداً.

8- تناول الحلويات:

الإكثار من تناول الحلويات في شهر رمضان يتسبّب في ارتفاع مستوى السكر في الدم، إذ يعطي السكر إشارة للدماغ للعمل والنشاط وهو ما يمنع الشخص من النوم.

9- الاضطرابات النفسية:

40% من المصابين بالأرق لديهم اضطرابات نفسية كالاكتئاب، والقلق، والتوتر حيث يشكو المصابين بها بصعوبة الدخول في النوم والاستيقاظ المبكر.

 

اقرأ أيضاً: أغرب 6 اضطرابات نفسية تصيب الإنسان

 

طرق التغلّب على الأرق في رمضان:

  • تجنّب تناول المشروبات التي تحتوي على الكافيين خلال فترة الإفطار، والاكتفاء بكوب واحد من القهوة.
  • الرياضة مفيدة في شهر رمضان لكن احذر من ممارستها قبل موعد نومك.
  • تناول وجبة سحور خفيفة حتى لا تتعرّض لارتجاع المريء، وحتى تتمكن المعدة من هضم الطعام بسرعة.
  • تجنب تناول الحلويات خلال شهر رمضان واستبدلها بالسكريات الطبيعية الموجودة في الفاكهة.
  • حافظ على مواعيد النوم والاستيقاظ قدر الإمكان واحرص على الخلود مبكراً الى النوم.
  • تجنّب مصادر التوتر قدر الإمكان وحاول أن تشغل نفسك في الطاعات، سيُشعرك هذا بالطمأنينة والسلام الداخلي.
  • العمل على تنظيم بيئة النوم من خلال النوم على سرير وفراش مريح، وضبط درجة حرارة الغرفة، وإطفاء الأضواء والأجهزة الالكترونية.

إذا كنت تعاني عزيزي من الأرق خلال شهر رمضان استعن بالطرق السابقة هي ستُساعدك في التغلّب عليه بشكل تام والاستغراق في النوم المريح والعميق ليلاً.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: الأرق في رمضان: أسبابه وطرق التغلب عليه




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع