يعاني الإنسان في فترات معينة من حياته من شعور الوحدة التي تسبّب له مع الأيام مضاعفات نفسيّة خطيرة تؤثر سلباً على مجرى حياته بشكلٍ عام، ولكي لاتقع في مطب الشعور الزائد بالوحدة سنُقدّم لك أهم المعلومات المتعلقة بأنواع الوحدة، والطرق التي تساعد على التخلص منها.

أولاً: ماهي أنواع الوحدة

1- الوحدة المطلقة: وهي الوحدة التي يشعر فيها الشخص بأنّه شخص غريب عن كل الأشخاص الذين حوله، كما ويشعر الإنسان في هذا النوع من الوحدة بأنّه شخصٌ مكروه ولا أحد يحبه.

2- الوحدة العابرة: وهي الوحدة المؤقتة التي يُعاني منها الإنسان نتيجة ظروف معينة كانتقالهِ إلى مدينةٍ جديدة، أو سكنٍ جديد، أو نتيجة انشغالهِ بأمورهِ الحياتية والعمليّة بشكلٍ مبالغ فيه، ولكن هذا النوع من الوحدة هو حالة مؤقتة تزول بعد فترةٍ قصيرة.

3- الوحدة الوجوديّة: وهي من أخطر أنواع الوحدة التي يُعاني منها الإنسان، إذا يشعر الإنسان بأن الوحدة جزءٌ أساسي لايتجزّأ من حياتهِ، وبأنّها ترافقه أينما ذهب ولن يستطيع التخلّص منها مدى الحياة.

4- الوحدة الاجتماعيّة: وهي الوحدة التي يشعر بها الشخص نتيجة فشله في إقامة علاقات اجتماعيّة مع أصدقائهِ أو معارفهِ، كالقيام مثلاً برحلاتٍ جماعيّة، أو التحضير لجلساتٍ عائليّة وسهراتٍ ممتعة.

ثانيّاً: أهم الطرق التي تساعد على التخلص من الوحدة

1- المشاركة: لكي ينجح الإنسان في التخلص من الوحدة عليهِ أن يتشارك مع الناس في مختلف المشاريع الترفيهيّة الجماعيّة، كالاشتراك في المسابقات الرياضيّة الترفيهيّة، أو التتخييم في الجبال والغابات، أو العمل ضمن مجموعة لتقديم المساعدات الخيرية للمحتاجين.

2- الأفكار السلبيّة: يجب على الإنسان أن يسعى للتخلص من كل الأفكار السلبيّة التي تُعكّر مزاجه وتجعله مأساويّاً طوال الوقت.

3- إشغال النفس: حاول قدر المستطاع أن لاتجلس وحيداً دون عمل في المنزل، وحاول كذلك أن تشغل نفسك بالقيام بالإعمال المنزلية كالترتيب، التنظيف، والطهي.

4- تربية الحيوانات الأليفة: تلعب الحيوانات الأليفة دوراً كبيراً في تعزيز النواحي المعنويّة لدى الإنسان، لذلك في حال كنت تعاني من الوحدة فكل ماعليك فعله هو أن تقوم بتربية إحدى الحيوانات الأليفة في منزلك والاستمتاع بالعناية بها.