يُعتبر الكذب من أسوأ الصفات التي من الممكن أن يتَّصف بها الإنسان ومن أكثرها انتشاراً بين البشر، وقد تناول العديد من علماء النفس موضوع الكذب في دراساتهم وصنَّفوه على أنَّه نوع من الأمراض النفسيَّة الخطيرة التي تُصيب الإنسان، من خلال هذا الموضوع سنُسلِّط الضوء على أهم التصرفات والأفعال التي يقوم بها الشخص الكاذب في حياته اليوميَّة.

1- الأداء المسرحي:

يُبدع الشخص الكاذب في الأداء المسرحي والتمثيلي أثناء حديثه، كأن يقوم مثلاً بتحريك يديه بشكلٍ تعبيري، بالإضافة لتعدد النبرات والطبقات الصوتيَّة التي يستخدمها.

2- الحجج والأعذار:

يقوم الشخص الكاذب باختراع العديد من الحجج والأعذار التي يخرج بواسطتها من المواقف المحرجة التي يضع نفسه فيها بسبب كثرة الأقاويل الكاذبة التي يقولها للناس.

3- التكلُّف العصبي:

عادةً ما يقوم الشخص الكاذب برسم المنظر الجاد على وجهه أثناء حديثه مع الآخرين، إلَّا أنَّه يكشف نفسه وكذبه عندما يقوم ببعض الحركات اللاإراديَّة كمسح نظاراته، أو لمس وجهه، أو حكِّ شعره أو أنفه.

4- التعميم:

كثيراً ما يقوم الشخص الكاذب بتبرير أفعاله عن طريق استخدام أسلوب التعميم، فمثلاً إذا سأله مديره في العمل عن سبب تأخره عن عمله فيجيبه بأنَّ كل الموظفين تأخروا وليس هو فقط.

5- شرب الكثير من الماء:

يقوُل العلماء بأنَّ الإنسان عندما يدخل في مرحلة الكذب فإنُّه يصرف كميَّة كبيرة من سوائل جسمه، لذلك فإنَّ الشخص الكاذب يُعاني من مشكلة جفاف الفم، مما يدفعه لشرب الكثير من الماء أثناء اختلاقه للأكاذيب والحجج.

 

اقرأ أيضاً: 10 أسباب تجعلُنا نشرب الماء بكثرة

 

6- الانتهازيَّة:

عادةً ما يتَّصف الشخص الكاذب بالعديد من الصفات السيئة أبرزها الانتهازيّة، فهو دائماً ما يُرجح مصلحته الخاصة على الآخرين، وكثيراً ما يقوم باختراع الكذب ليُحقق ما يريده وما يرضيه حتى وإن كان هذا على حساب الآخرين.

 

كما رأيت عزيزي فإنَّ الشخص الكاذب يقوم بالعديد من التصرفات والأفعال غير الإراديَّة التي تكشفه كذبه أمام الجميع، كالأداء التمثيلي، واختلاق الحجج والأعذار، والتكلف العصبي، واستخدام اسلوب التعميم، وجفاف الفم، واستخدام الانتهازية.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة