Top
مدة القراءة: 3 دقيقة

أهمية النجاح في الحياة الشخصية والعملية وكيفية تحقيقه

أهمية النجاح في الحياة الشخصية والعملية وكيفية تحقيقه
مشاركة 
19 نوفمبر 2018

النجاح بكافة أشكاله هو مطلب ضروري لعيش حياة سعيدة ومستقرة، فلكل شخص هدف أو غاية أو حلم يتمنّى تحقيقه في يوم من الأيام، وحتى وإن طالت المدة ومرّت السنين بمجرد أن يصل إلى ما يريده سيشعر بالفرح والبهجة والفخر بأنه تمكّن بالفعل من تحقيق النجاح، ونظرًا لأهمية النجاح في حياة الإنسان سنستحدث اليوم في هذه المقالة عن النجاح، وأهميته في حياة الإنسان، وكيف أن نصنعه.



تعريف النجاح:

للنجاح تعريفات كثيرة سنذكر أهمها فيما يلي:

  • يتمثل النجاح بالإنجازات التي يتمّ تحقيقها في فترة زمنية محدّدة وبعوامل محدّدة.
  • النجاح هو القدرة على الوصول إلى الهدف المراد في الحياة بغض النظر عن نوعية الهدف، سواء كان مشروعًا بأكمله أم مهمة بسيطة، في الحياة العملية أو الشخصية.
  • النجاح هو وصف الفرد الذي استطاع تحقيق أهدافه الشخصية، أو المهنية، أو المالية.
  • النجاح هو القدرة على تحقيق النتائج الإيجابية، والمأمولة، والمرغوبة.
  • النجاح هو القدرة على تجاوز العقبات، والصعاب، والوصول إلى الغايات التي يريدها الإنسان.

أهمية النجاح:

للنجاح أهمية كبيرة في حياة الإنسان العملية والشخصية على حدّ سواء، ويمكن أن نختصر أهميته في النقاط التالية:

  1. النجاح يجعل لحياتك قيمة ومعنى فعندما تتمكّن من تحقيقه ستشعر بأنك أكثر تحكمًا في حياتك وفي مصيرك، وأنت من تُقرّر أي من الاتجاهات ستختار.
  2. النجاح يجعلك تشعر بالسعادة لأنك تمكّنت من تحقيق كل الأهداف التي تريدها في حياتك وكل الأحلام والغايات ما يجعل حياتك مستقرة وهادئة.
  3. النجاح يعزز ثقتك بنفسك وبقدراتك لأنك تمكنت بالفعل من تجاوز العراقيل الكثيرة وحل المشكلات التي واجهتك، ولأنك استطعت أن تصل إلى مبتغاك.
  4. النجاح يجعل منك شخصية ناجحة يحترمها ويقدرها الناس، كما أنّ النجاح يزيد من فرصة حصولك على وظيفة مرموقة، أو الترقي لمناصب إدارية عالية في الشركة.
  5. النجاح يصنع لك حياة أفضل وأكثر استقرارًا، وهذا ما يزيد من حماسك للمضي قدمًا نحو أهدافك والسعي لتحقيق المزيد والمزيد من النجاحات، والإنجازات.


اقرأ أيضاً:
ماهو النجاح بالنسبة لك؟ هذا ما أجاب عليه أصدقاء النجاح نت على الفيسبوك


صفات الأشخاص الناجحين:

يمتلك الشخص الناجح مجموعة من الصفات التي تميزه عن غيره هي:

  1. الإيجابية: الشخص الناجح إيجابي بطبعه فهو يدرك أنّ الإيجابية طريق الخلاص، وبالسلبية لن يستطيع أن يحقق أي تقدم في حياته.
  2. المسؤولية: الشخص الناجح يتحمل مسؤولية أعماله بشكل كامل، ويرفض أن يتكل على الآخرين، ولذلك هو محطّ تقدير الناس دومًا.
  3. الصدق: الشخص الناجح صادق في القول والفعل فهو يرفض كل أشكال الكذب، ويسعى دائمًا لكشف الحقيقة، والاعتراف بالأخطاء.
  4. الثقة: أكثر ما يُميّز الشخص الناجح أنّ لديه ثقة كبيرة بنفسه، ويسعى باستمرار لتطوير مواهبه فهي مصدر قوّته واعتزازه بنفسه.
  5. الوعي: يمتلك الشخص الناجح وعي كبير اتجاه ما يمرّ به من أحداث في حياته فهو قادر على التميز بين الصح والخطأ، وإدراك الحقائق.
  6. الذكاء: الشخص الناجح شديد الذكاء فهو يعرف كيف يدير مشاكله بأقل خسائر ممكنة، ولذلك يبقى النجاح والتفوق حليفه دائمًا.
  7. المرونة: يرفض الشخص الناجح كل أشكال التعصّب فهو منفتح على كل الأفكار والآراء، ولديه مرونة في فهم التغيرات المحيطة.
  8. البديهة: من الصفات الرائعة التي يمتلكها الشخص الناجح سرعة البديهة فهو قادر على ملاحظة الأشياء، واغتنام الفرص، واستغلالها.
  9. الالتزام: الشخص الناجح شخص ملتزم أخلاقيًا، واجتماعيًا، ومهنيًا، كما ويمتلك خصال نبيلة، وصفات حميدة تميزه عن غيره من أبناء جيله.
  10. الثقافة: يمتلك الشخص الناجح ثقافة واسعة، حيث لديه كم كبيرة من المعارف من مختلف مجالات العلوم سواء أدب، أو فن، أو أحياء، أو فلسفة.
  11. القوة: الشخص الناجح قوي الشخصية قادر على التحكم في زمام أمور حياته بالشكل الصحيح، ويرفض كل أشكال النقد السلبي ويقدر النقد الإيجابي.
  12. الكاريزما: الصفات الحميدة التي يمتلكها الشخص الناجح جعلت منه شخص محبوب، فكل الناس تريد أن تعاشره وتكوين علاقات صداقة معه.

كيف تحقق النجاح في حياتك الشخصية والعملية؟

كل إنسان يستطيع أن يصبح ناجح في الحياة لكن يجب في البداية أن نتحكم بأفكارنا جيدًا عندها سننجح في التحكم بمصائرنا، اليوم سنستعرض بعض الطرق التي تساعد على تحقيق النجاح في الحياة الشخصية والعملية.

1- أظهر رغبتك في تحقيق النجاح:

في الحقيقة إنّ الرغبة هي نقطة البداية لجميع الإنجازات في الحياة، وإذا لم يكن لديك رغبة عارمة في تحقيق النجاح لن تتمكن من تحقيقه في أي يوم من الأيام، لذا ازرع الرغبة بداخلك، وحاول أن تنميها وتكبرها حتى تتمكّن من تحقيق ما ترغب به.

2- آمن بقدرتك على تحقيق النجاح:

إنّ الإيمان ليس إلا حالة ذهنية تنشأ عن طريق الإدراك التام بقدرتك على تحقيق النجاح الباهر، لذا حاول أن تخاطب عقلك الباطن من خلال استدعاء صورة ذهنية لنفسك بأنك أنجزت كل ما هو مطلوب منك، وتوصّلت إلى النجاح الذي طال انتظاره.

3- فكّر بطريقة إيجابية على الدوام:

 إنّ الأفكار المتكرّرة سيضعها عقلك الباطن كصورة ذهنية يعمل عليها حتى يصل لها، لذلك يجب أن تفكر بطريقة إيجابية فقط وترديد العبارات المحفزة مثل أنا ناجح، أنا أستطيع تحقيق النجاح، أنا ذكي، هذه الأمور ستوصلك إلى كل ما تتمناه بسهولة.


اقرأ أيضاً:
7 طرق لتبنّي التفكير الإيجابي كمنهج حياة

4- حدّد ماذا تريد أن تحققه:

يجب أن يكون لديك معرفة كاملة بالأمور التي تريد أن تحققها في هذه الحياة، وبعد أن تحدّد ما تريد ضع الخطط والاستراتيجيات والبرامج التي ستتبعها خلال سعيك لغاياتك، ستتوضح الرؤية أمامك وبالتالي ستتمكن من الوصول إلى النجاح الباهر.


اقرأ أيضاً:
كيف تحدد أهدافك في الحياة؟


5- استخدم خيالك الواسع:

هناك حقيقة ثابتة علميًا هي عندما يستطيع عقلك تصور صورة أو فكرة ما فإنه قادر على تحقيقها، لذا استخدم خيالك الواسع باستمرار، وتخيّل بأنك أصبحت أحد رجال الأعمال، أو فنان مشهور، أو موسيقي، أو شاعر، أو أي شيء تريد أن تصبح عليه في المستقبل.

6- تعلّم كيف تتّخذ القرارات الصحيحة:

الأشخاص الناجحين استطاعوا أن يتعلموا كيف يتوصلون إلى القرارات الصحيحة على وجه السرعة، وأنت كشخص يريد أن يحقق النجاح في حياته عليك أن تتعلم أيضًا كيف تتخذ القرار المناسب بأقل وقت وأقل خسائر.

7- الإصرار على تحقيق النجاح:

الإصرار هو ببساطة قوّة الإرادة، والنجاح لا يتحقق إلا بالإرادة القوية والرغبة العارمة، لذا كن مُصرًا على تحقيق أحلامك وغاياتك مهما واجهت من صعوبات وعراقيل، ومهما وقعت في الفشل، ومهما خسرت، فإصرارك هذا هو من سيضمن لك النجاح العظيم.

8- ابحث عن الدعم من الأشخاص:

تلعب قوى الحب الداعمة دورًا كبيرًا في وصول عظماء التاريخ إلى النجاحات والإنجازات الباهرة، لذا حاول أن تبحث عن الشخص الذي تثق به واطلب منه الدعم قد يكون شريك حياتك، أو صديق مقرّب، أو أحد والديك، أو أخوتك، بالدعم والمساندة ستصل إلى النجاح.

9- حافظ على صحتك الجسدية والنفسية:

نعم من الضروري أن تحافظ على صحّتك الجسدية والنفسية، فالصحّة الجيّدة ستساعدك على التركيز على أعمالك ما يسهل عليك الوصول إلى النجاح، لذا ننصحك أن تحصل على كفايتك من النوم، أن تمارس الرياضة واليوغا، أن تتوقف عن التدخين، وأن تتجنب كل مصادر التوتر.


اقرأ أيضاً:
4 نصائح للحفاظ على صحتك النفسيّة والجسديّة

10- استثمر الوقت جيدًا:

كل ما سبق يساعدك على تحقيق النجاح لكن لا بد أيضًا من أن تستثمر وقتك جيدًا، وأن تتجنب كل مضيعات الوقت، وأن تستيقظ باكرًا لتستغل ساعات النهار في العمل المفيد، وأن تقسم المهمات والأعمال المطلوبة وتنفذها على وقتها، عندها يمكننا القول بأنك ستحقق النجاح.  

11- طوّر مهاراتك العقلية:

الدماغ به قوّة كبيرة قد لا تستطيع تصورها حيث يمكنه أن يجلب لك كل ما تريده، لذا احرص على تطوير مهاراتك العقلية من خلال قراءة الكتب، تعلّم اللغات، ممارسة ألعاب العقل، الاستمرار في التعلم، فكل هذه الأمور ستصقل خبراتك لتتمكن من تحقيق النجاح.

12- خالِط الأشخاص الناجحين:

الإنسان يتأثر بمن حوله لذلك يجب أن تتجنّب مخالطة الأشخاص السلبيين والفاشلين حتى لا تصبح مثلهم، وأن تتعامل حصرًا مع الأشخاص الناجحين الذين لديهم رصيد كبير من الإنجازات، سيساعدك هذا على الاقتداء بهم وتقليدهم حتى تصل للنجاح.

13- تعلّم من تجارب الماضي:

الفشل هو بداية الطريق للنجاح، لذا إذا مررت بتجربة فاشلة في الماضي لا تيأس ولا تحبط نفسك بل حاول أن تتعلم منها، وأن تتعرف على الأسباب التي قادتك نحو الفشل، عندما تكتشفها ستتمكن من تجنبها مرة أخرى، وبالتالي تحقيق النجاح.

14- تخلّص من مخاوفك:

إذا كنت تشعر بخوف ما إيذاء ما ينتظرك في المستقبل، أو ما ستتعرض له في الحياة بالتأكيد لن تصل إلى النجاح، حاول أن تتخلص من كل مخاوفك، ولا تضخم الأشياء، عيش اللحظة، واستغل حاضرك، واجتهد، واعمل، وخطط لمستقبلك، بهذا سيزول الخوف، وستحقق النجاح.


اقرأ أيضاً:
تعرّف على أنواع الخوف وأهم طرق السيطرة عليه


15- اقرأ كتب التنمية البشرية:

 في هذه اللحظة الحساسة من حياتك عليك الإكثار من قراءة كتب التنمية البشرية، وخاصة تلك التي تتحدث عن كيفية تطوير الذات وتحقيق النجاح، بالتأكيد ستجد ضالتك في هذه الكتب، وستتمكن من الاستفادة من معلوماتها لتستطيع في الآخر من تحقيق النجاح.

16- ركّز على نقاط قوتك:

لكل إنسان نقاط قوّة ونقاط ضعف، وأنت يجب في البداية أن تعالج نقاط ضعفك، وأن تستغل نقاط القوة التي تمتلكها، واعمل على تطويرها وتحسينها، سيجعلك هذا أكثر تميزًا وأكثر نجاحًا، ولن تتعرض للفشل طيلة حياتك إن شاء الله.


اقرأ أيضاً:
كيف تحقق النجاح الوظيفي وترتقي في عملك؟


حكم ومقولات عن النجاح في الحياة:

  • النجاح لا يحتاج إلى كثير من العلم، ولكنه يحتاج إلى الحكمة.
  • التركيز هو أساس النجاح في السياسة، في التجارة، في العمل وفي العلاقات الانسانية كافة.
  • سر النجاح في الحياة أن تواجه مصاعبها بثبات الطير في ثورة العاصفة.
  • إن النجاح هو محصلة اجتهادات صغيرة تتراكم يومًا بعد يوم.
  • إن النجاح ليس دائمًا وليد الأفكار الثورية، فكثيرًا ما يكون مفتاحه فكرة بسيطة.
  • لا يكفي التوصل إلى النجاح المهم أن نبقى ناجحين.
  • إذا لم نجد طريق النجاح فعلينا أن نبتكره.
  • لا يحتوي قاموس النجاح على كلمة (ولكن).
  • ولعلنا لا نغالي إذا قلنا بأن الشخصية الناجحة هي التي تتخيل النجاح الذي تريده.
  • الإيمان بالموهبة هو النجاح والتمسك به هو التفوق.
  • نبدأ طريق النجاح حقًا حالما ننتصر على ال (أنا) في داخل كل منا.
  • أساس النجاح في الإدارة هو أن تستفيد أقصى ما يمكن من قوة الآخرين، وأقل ما يمكن من ضعف الآخرين.
  • الانتصار في المعارك ليس هو النجاح التام النجاح التام هو أن تكسر مقاومة العدو بدون قتال.
  • النجاح سلم لا تستطيع تسلقه ويداك في جيبك.

 

النجاح مطلب لا بد من تحقيقه حتى نعيش الحياة بسعادة واستقرار، لذا حاول أن تستعين بالمعلومات الواردة في المقال حتى تستطيع بدورك عزيزي أن تحقق النجاح.

 


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: أهمية النجاح في الحياة الشخصية والعملية وكيفية تحقيقه




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع