Top
مدة القراءة: 3 دقيقة

أنت من تحدّد قوة محتواك!

أنت من تحدّد قوة محتواك!
مشاركة 
الرابط المختصر

أستاذ.. السالفة يعني ليست سهلة، عرّفنا ماذا يعني الإعلام الاجتماعي؟ ولكن السؤال كيف نختار محتوى جيد لمواقعنا؟، بهذا السؤال الذي كان من أحد المتدربين بدورة تدريبية سابقة لي، جاءت لي الفكرة بأن أحدثكم عن إجابته بشكل مبسط حتى نعرف أهمية المحتوى وقوّته في التسويق الذاتي، وكيف يمكن أن يقودنا لعلاقات واسعة تفيدنا في حياتنا الشخصية والمهنية.



باعتقادي أنه من خلال تويتر يمكن أن يعتمد الشخص على تكوين عدة قوائم Twitter List، الفكرة فيها أننا سنجمع أشخاص لا نتابعهم من اختصاص واهتمام مشترك بينهم، وسنضعهم في هذه القوائم، ستساعدك هذه القوائم على فرز المحتوى واختيار التغريدات التي ترغب بقراءتها ومشاركتها مع متابعيك بسهولة، ويمكن إضافة 5000 شخص في كل قائمة على حدا، بمقدار 20 قائمة لحسابك في تويتر.

إقرأ أيضاً: 4 طرق لتنشئ محتوى جيّد ويحظى بالانتشار

بعض الأشخاص يعتمد على تكوين محتواه من خلال الكلمات الأكثر انتشاراً على مستوى الإنترنت ومن تلك الأدوات Google Adwords وWordTracker وغيرها والتي تعطي الشخص القدرة على تحليل الكلمات، فينطلق بكتابة أفكاره لجمهوره المستهدف، ولعل الشركات بالتحديد تستخدم هذا النوع من الأدوات لتثبت تواجدها ولتقوي من نسبة مبيعاتها كشركة Comcast التي استطاعت الوصول لأكثر من 270% من عملائها عن طريق الهاتف النقال. ولعلي أنصحك بالبحث عن المحتوى الجيد من الكتب والمدونات فذلك يساعدك على تسويق نفسك وحسابك بأي موقع، وعند مشاركتك الكثير من المحتوى الجيد يبادر متابعوك إلى سؤالك، ومن هنا تنطلق المحادثات التي تدفع الشخص للبحث عن الإجابة وتعطي السائل الإجابة الشافية مما احتاجه من بيان وتوضيح، وقد يقودنا ذلك لبناء علاقات خارج عالم الإنترنت.

شاهد بالفيديو: 7 نصائح لكتابة محتوى ناجح

كذلك تسهم القراءة في عمق الأثر الذي يتركه الشخص القارئ على متابعيه من مشاركته لما يقرأه، وكذلك حفظ المحتوى للتمكن من قراءته لاحقاً، خصوصاً أن هذه الميزة متاحة على الأجهزة المحمولة حيث توفر لك الوقت في تصفح المحتوى. كذلك تسهم الكتابة في بناء قوة للشخص على الإنترنت من خلال مساهماته بموقع إلكتروني أو مدونة شخصية، وإمكانية تعديل هذا المحتوى وإعادة مشاركته لعدة فترات حتى يرسخ المحتوى وينتشر للمتابعين بشكل أوسع. ولعل الأدوات كثيرة ولكن أنصح بأداتي Feedly وFever اللتين تمكنانك من قراءة عدد كبير من المحتويات بكافة تصنيفاتها في زمن بسيط، ومختصر وتجعلك تنطلق لعالم المشاركة، ما رأيك أن تبدأ في تطبيق بعض النصائح وتقيس أثرها على متابعيك وأصدقائك؟ ولا تنسَ أن تخبرنا بالنتيجة.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: أنت من تحدّد قوة محتواك!






تعليقات الموقع