تؤكد الدراسات الحديثة أن التعبير عن الامتنان والشكر له فوائد عديدة تنعكس على حياة الناس وتحدث تغييرات إيجابية فيها، لكنّ العديد منّا لايُعيرون هذه الكلمة أيّ اهتمام، وهذا خطئ فادح، لأن كلمة "شكراً" ليست مجرد كلمة تقال، بل لها أبعاد اخرى تفوق توقعاتنا.

سنتكلم في مايلي عن النقاط الإيجابية المتنوعة لكلمة "شكراً".


محتويات المقالة

    1. كلمةٌ سحريّة

    إنّ لكلمة "شكراً" تأثيرها السحري على الناس، حيث أنّهم يستقبلون الشّعور بامتنان الآخرين برحابة صدر وفرح، لدرجة أنها تجعل بعضهُم ينسى المجهود الذي بذله بمجرّد سماعهِ كلمة "شكراً" من الآخرين. بالإضافة إلى أنّ الشُّكر والامتنان للآخرين يُعطينا نظرةً أكثر تفاؤلاً في الحياة.

    2. لها فوائد شخصيّة

    إن سماع هذه الكلمة تجعل الشّخص يقتنع بأنّه نجح في مُساعدة الآخرين وجعل حياتهم أفضل، ممّا يُشعره بالكفاءة والقُدرة على إحداث التغيير.

    3. لها فوائد اجتماعيّة

    كشفت العديد من الدّراسات النفسية في هذا الموضوع أنّ سماع كلمة شُكراً من النّاس يمنح الإنسان شعوراً بتقدير المجتمع لهُ ولجهوده المبذولة في سبيل مُساعدة الآخرين.

    4. تُحافظ على العلاقات الإنسانيّة

    تلعب هذه الكلمة دوراً كبيراً في الحفاظ على العلاقات الإنسانية المتينة، حيث تُعطي الشّخص الذي تُقال له الدافع لبذل المزيد من الجُّهد من أجل مساعدة الآخرين بكُل حُبّ وإخلاص، بالإضافة إلى أن هذه الكلمة دليل ملموس لحُبّ الآخرين واهتمامهم ببعضهم البعض، فهي بالفعل تقوّي الترابُط بين الناس.

    5. الشّكر تهذيب للنّفس

    عند مُمارستنا لعادة الشّكر بشكل يومي فإنّها تُعطينا دفعة للأمام لكي نقوم بمزيد من الأعمال الإيجابيّة والنّافعة للآخرين، ممّا يُعطي دفعة أُخرى مُعاكسة للابتعاد عن الأفعال المُسيئة لهم، حيث أن الدّماغ يحثُّنا للحصول على الشُّكر من قبل الآخرين كما نحن نشكرهُم، ممّا يتطلب القيام بأعمال نافعة لهُم لننال شُكرهم.

    6. تعطي صاحبها صفاتاً حميدةً

    إنّ الذين يقولون شُكراً باستمرار يتمتّعون بصفات غاية في الروعة، ومن أهم هذه الصفات العلاقات الاجتماعية الجيّدة وتوظيف العواطف بشكل إيجابيٍّ، بالإضافة لكونه يُصبح أقلّ عُرضة لنوبات الغضب والقلق أو الاكتئاب، سيشعُر أيضاً بطاقة ونشاط كبيرَين وبأنّ مُساعدة الآخرين أصبحت إحدى واجباته.

    7. الشُّكر طريق النجاح

    يُؤكّد الأطباء النفسيون والباحثون في هذا المجال أنّ الأشخاص الذين يشكرهُم النّاس غالباً مايكونون ناجحين في حياتهم، حيث أن الشُّكر يحفّزهُم للعمل أكثر ويُعطيهم مايكفي من الدعم والقوة. كأن تشكُر المرأةُ زوجها على ما يبذلهُ من جُهد في العمل، هذا الشّيء يُعطيه طاقة كبيرة ليعمل دون كلل أو ملل.

    8. الشّكر عبادة

    يقول الله تعالى: بسم الله الرحمن الرّحيم (( لئِن شكرتُم لأزيدنّكُم)).. صدق الله العظيم

    هذه الآية العظيمة تُبرهن لنا أهميّة الشّكر في حياتنا فهو عبادة حقيقية، حيث يَعِدُ الله تعالى عبادهُ بالزيادة في الأجر والنِّعم في حال شكروهُ على الدوام.

     

    إن قيمة الشّكر ليست بمجرد قول كلمة شُكراً أو حتى سماعها، هي أسلوب متكامل يُتيح لنا حياة مليئة بالنجاح والسعادة من خلال العلاقات الناجحة التي نبنيها على هذه الكلمة، والنشاط والطاقة التي تمنحُنا إياها لنعمل أكثر على قضاء حاجات الآخرين ومُساعدتهم، بالإضافة إلى أن الشّكر يقربنا من الله تعالى، فالشّكر اسلوب حياة كاملة وعلينا أن نجعلهُ اسلوبنا الخاص.


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.