يفتقد العديد من الأشخاص متعة الاستمتاع بعيد الفطر المبارك نتيجة الضغوط النفسيّة والحياتية التي يُعانون منها، ونتيجة بعض المشاكل التي قد تحدث في داخل العائلة، لهذا سنرشدك فيما يلي لبعض النصائح المهمة لقضاء عيد الفطر بسعادةٍ وراحةٍ نفسيّة.


محتويات المقالة

    أولاً: مارس السير في الهواء الطلق

    إنّ السير في الهواء الطلق تحت أشعة الشمس الصباحيّة يُعزّز من صحّة الإنسان النفسيّة ويُساعده على التخلّص من كل المشاعر التي تسبب له الإحباط والاكتئاب، وذلك لأنّ السير في الطبيعة يُساهم في إفراز الجسم لهرمون السيروتونين الذي يدعوه الأطباء بهرمون السعادة، ومن هنا ننصحك بأن تسير في الطبيعة لمدة نصف ساعة في كل يوم من أيّام العيد.

    ثانياً: اذهب في نزهاتٍ يوميّة

    خلال أيام العيد عليك أن تتجنّب الجلوس في المنزل وحيداً أو أن تُخصّص أيامك لاستقبال الضيوف وإعداد الطعام، وأن تُخصّص ساعاتٍ يوميّة من أيّام عيد الفطر للذهاب في نزهاتٍ يوميّة مع الأصدقاء والعائلة.

    ثالثاً: لا تبحث عن إرضاء الناس

    من الضروري أن تسعى لإرضاء نفسك أولاً بدلاً من البحث عن إرضاء الناس، وشراء الهدايا وبطاقات المعايدة لهم، فقط لكي تترك انطباعاً جيداً عن علاقاتك الاجتماعيّة، وذلك لأنّك ستشعر حتماً بالتوتر والملل خلال أيّام عيد الفطر.

    رابعاً: لا تضغط عطلة العيد بفعاليات كثيرة

    يُخطئ العديد من الأشخاص بمحاولة إنجاز العديد من المهمات والنشاطات في العيد وهذا ما يجعلهم يشعرون بالتعب الإرهاق واستنفاذ الطاقة الإيجابية، كممارسة الرياضة بشكلٍ مكثف، وحضور الحفلات الكثيرة، والسهر لساعاتٍ طويلة من الليل، وأن تكتفِ فقط بممارسة النشاطات البسيطة الخاصة بعيد الفطر.

    خامساً: قدّم المساعدة والعون للآخرين

    لا شيئ من الممكن أن يمنح الإنسان السعادة والراحة النفسيّة خلال أيّام عيد الفطر أكثر من القيام بأعمال الخير، كمساعدة الفقراء والمحتاجين، وتقديم الهدايا الجميلة والبسيطة للأطفال الفقراء، وزيارة المرضى الذين في المشافي، حيث أكّد علماء النفس أن كل هذهِ الأعمال تساهم في رفع معنويات الإنسان وطاقتهِ الإيجابيّة.

    سادساً: ابحث عن كل ما قد يُضحكك

    عليك أن تبحث خلال أيّام العيد عن كل ما قد يُضحكك ويُسبّب لك السعادة النفسيّة كمشاهدة الأفلام والمسرحيات الكوميديّة، وأن تبتعد عن كل ما قد يُسبب لك الحزن والاكتئاب كمشاهدة أخبار الكوارث البيئيّة وأخبار الحروب في العالم، أو الحديث عن المشاكل اليوميّة التي تحدث في المجتمع الذي تعيشُ فيهِ.

    سابعاً: استمع للموسيقى

    تؤثر الموسيقى بشكلٍ كبير على نفسيّة الإنسان وتساهم في بثّ الإيجابيّة وطرد كافة المشاعر السلبيّة منه، لهذا عليك أن تحرص على الاستماع للموسيقى الهادئة خلال أيّام العيد وبشكلٍ خاص في الصباح.

     

    اقرأ أيضاً: العلاج بالموسيقى: هل يمكن استخدام الموسيقى بديلاً عن الدواء؟

     

    هذه هي النصائح التي يجب أن تلتزم بها خلال أيّام عيد الفطر، لتنعم بالسعادة والإيجابيّة بعيداً عن كل ما قد يُسبب لك الحزن والاكتئاب.


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

    المقالات المرتبطة