Top


مدة القراءة:4دقيقة

7 صفات يبحث عنها رواد الأعمال في موظفيهم

7 صفات يبحث عنها رواد الأعمال في موظفيهم
مشاركة 
الرابط المختصر

الكثير من رواد الأعمال يبحثون عن الموظف المتميز الذي يستطيع أن يساعدهم في تنفيذ أعمالهم لتكبر وتزدهر، ولكن عن أي شيء يبحث رواد الأعمال في موظفيهم؟ وهل يكفي أن يكون هدفهم الحصول على هذا الموظف الذي يحضر في موعد العمل و ينصرف في نهايته و ينفذ الأوامر فحسب... أم أن هناك أشياء أخرى لابد أن يمتلكها... تعالوا معي لنكتشف هذه الأشياء.




1– العمل دون مراقبة:

معظم الناجحين من رواد الأعمال يقيّمون الموظف على أساس معدل الإنجاز الذي يقوم به يومياً، فكل شيء يظهر من الشهور الأولى لالتحاقك بالعمل، سوف يستطيع مدير عملك أن يعرف حجم الإنجاز الذي تقوم به في أثناء وجوده و مقارنته بحجم الإنجاز في أثناء غيابه، و هذا سيمكنه من معرفة مقدار اعتماده عليك في أمور العمل و ستتحدد أهميتك طبقا لذلك، فإذا كنت ممن يعملون في وجود رقيب، فستجد نفسك في صفوف الموظفين الصغار دائماً، أما إذا كنت عكس ذلك فستجد نفسك في صفوف المديرين عن قريب.

2– المبادرة لحل المشكلات:

عند حدوث أمر ما، مشكلة لدى أحد العملاء (مثلاً.. تأخر في تسليم بضاعة في موعدها) ابحث عن السبب و حاول إيجاد الحل، ربما يكون السبب في المشكلة أمر بسيط كمرض عامل التوصيل، أو عطل في سيارته، استقطع من وقت راحتك و قم بحل هذه المشكلة بتوصيل البضاعة بنفسك، إن تحقيق رضا العملاء هدف أي شركة ناجحة، و ستلقى الرضا من طرف الإدارة على صنيعك هذا إما عاجلاً أو آجلاً.

3– تقبُّل الانتقاد بصدر رحب:

لكل إدارة عمل وجهة نظر وخطة ترغب في تنفيذها، وقد يحدث منك بعض الممارسات التي تحيد عن هذه الخطة، مما يجعلك عرضة للانتقاد، وفي حينها يمكنك أن تسعى لتغيير أفكارك لتتناسق مع رؤية الإدارة، أو أن تهاجمها و تنتقدها وألا تلقي للأمر بالاً، كل هذا يعتمد عليك وحدك، و لكن في الغالب فإنّ إدارات العمل لاتحتفظ بالموظف المتمرد من دون وجه حق، ويرضيها أن تحتفظ بالموظف الذي يستطيع أن يحافظ على عدم تكرار الخطأ الذي وقع منه في السابق.

4– المساعدة في خطط التطوير:

قد تكون سكرتير عمل أو شخص يعمل في وظيفة إدارية صغيرة، و لكن يمكنك أن تقوم بعمل كبير يصعب على غيرك القيام به، (مثلاً: سمعت عن أن إدارة الشركة ترغب في استيراد بضاعة من جهة خارجية تقع خارج حدود الدولة)، و قد يكون من الصعب على الإدارة إيجاد الوقت الكافي للبحث في الأمر، و لكنك تمتلك بعض الوقت للبحث، و يمكنك بمهارات البحث التي تمتلكها أن تقوم بأداء المهمة لتضع كافة المعلومات بين أيدي الإدارة ليسهل عليها اتخاذ القرار، إذا قمت بهذا الأمر فتأكد من أنهم سيقدرونك.

5– التعلم دون مُعلم:

هل سبق أن طلب منك صاحب العمل القيام أمر لاتجيده، هل فكرت بالرد الإيجابي و قلت له أنك ستحاول أن تتعلم هذا الأمر و تعلمته بالفعل عن طريق موقع اليوتيوب مثلاً، و قمت بإنجاز ما طُلب منك على الوجه الأكمل، بالتأكيد سينعكس ذلك على قيمة العمل الذي يمكنك تأديته و على تقدير الإدارة لك.

6– الانتماء لمكان العمل:

يتلخص معنى انتمائك لمكان عملك بالإخلاص له، فلا تتحدث عنه إلا بطيب القول و لاتنتقد إدارته في غيابها أو عند خلوتك مع بعض أصدقائك من العاملين بالشركة، الانتماء يعني التوحد مع هدف الشركة و السعي من أجل تحقيقه، و ربط أفكارك و أحلامك و مستقبلك بنهضة الشركة التي تعمل بها.

7– القدرة على الانتقال لمواقع عمل جديدة:

الشركات الناجحة تتوسع و ينتشر فروعها في كل مكان، فهل أنت من الموظفين المتحجرين الذين لايرغبون في الانتقال لمواقع عمل جديدة تحتاج الإدارة فيها إلى من هم في نفس خبرتك و قدراتك لقيادة مجموعات عمل مبتدئة ليس لديها من الخبرة ما يكفي لإدارة العمل، إن قدرتك على الانتقال و التكيف تمنحك ميزة إضافية للتميز عن من سواك من أصحاب الخبرات و بالتالي ستعود عليك الفائدة بمقدار المرونة التي تبديها في عملك.

 

أن تكون الموظف الذي يحبه مديرك ليس أمراً صعباً، كل ما يتطلبه الأمر اتخاذ قرارٍ بأن تصبح الأفضل، ثم الالتزام بالأمور السابقة لتصل إلى ماتريد إليه والوصول لغايتك.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:7 صفات يبحث عنها رواد الأعمال في موظفيهم






تعليقات الموقع