يُعتبر علم فن قراءة لغة جسد الإنسان واحداً من أهم العلوم الحديثة وأكثرها انتشاراً على الإطلاق، هذا العلم الذي يستطيع أن يكشف لنا الحقائق المختبئة وراء كل تصرّف أو حركة يقوم  بها الإنسان، ونحنُ اليوم سنلقي الضوء على هذا العلم وبعض النقاط التي درسها وتحدث عنها، وهي الحركات اللاإرادية التي يقوم بها الإنسان والتي تعبر عن نفسيتهِ ومايشعر به.

أولاً- عض الشفاه:

عادةً مايعض الإنسان على شفاههِ عندما يقوم بقول شيئ كاذب، أو عندما يُريد إخفاء شيئ ما لايريد قوله، أو عندما لايملك الرغبة بمشاركة الحديث مع الآخرين.

ثانياً- ضم اليدين:

إن ضم اليديد أو الجلوس واليدين مكتوفين يدلُ على شعور الإنسان بالإنغلاق وعدم القدرة على التواصل مع الآخرين بشكلٍ فعّال، كما ويدل ضم اليدين على شعور الإنسان بالملل الشديد أو الإنزعاج من شيء ما أو ملاحظةٍ ما وجهت له من قبل الآخرين.

رابعاً- رفع اليدين:

يقوم الإنسان عادةً برفع يديهِ أو الإشارة بها خلال حديثهِ مع الآخرين، ولكن عندما يرفع الإنسان يديهِ لمستوى أعلى من الرأس، فإنّ هذا يدلُ على رغبته في إخراج كل مايحبسه في نفسهِ من أفكارٍ ومشاعر.

خامساً- وضع اليدين في الجيب:

يدلُ وضع الإنسان ليديهِ دخل جيبهِ بشكلٍ مبالغ فيه على شخصيته المنغلقة، وشعورهِ بالعزلة، وعدم رغبتهِ بمصارحة أحد بأمرٍ ما أو بحقيقةٍ ما.

سادساً- عدم الاستقرار بالجلسة:

يقوم العديد من الأشخاص بالتحرّك بشكلٍ مبالغ فيه خلال جلوسهم مع أحدٍ ما، وهذا مايدل في علم لغة الجسد على معاناة الإنسان من عدم الاستقرار العاطفي والنفسي.

سابعاً- ملامسة الشعر:

إنّ ملامسة الإنسان لشعرهِ أو لرأسه بشكلٍ هادئ ومتكرّر يدلّ على مشاعر الحب والإعجاب التي يكنّها للشخص الذي يتحدّث معه، وغالباً مايقوم بهذه الحركة الرجل أكثر من المرأة.