Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

4 خطوات بسيطة للبدء في تنفيذ مشروع ريادي

4 خطوات بسيطة للبدء في تنفيذ مشروع ريادي
مشاركة 
الرابط المختصر

هل هنالك أحد لم تخطر له ولو لمرة واحدة في حياته فكرة جديدة لمؤسسة؟ وهل هنالك أحد لم يقل مرة في حياته "لو أن أحدهم فعل كذا وكذا فسيجني ثروة كبيرة"؟ إذا فلماذا ليس لدينا إلا القليل من رواد الأعمال في العالم؟



أدرس نوعية الأفكار التي قامت عليها أكبر وأنجح المؤسسات في العالم وستجد أنّ سبب عدم وجود الكثير من رواد الأعمال هو أنه ليس هنالك الكثير ممن لديهم الحاجة أو الجرأة لتنفيذ أفكارهم الإبداعية وتجربتها في السوق.

رائد الأعمال الناجح هو من ينفذ فكرته ويعمل على إنجاحها حتى ولو واجه الكثير من المشاكل غير المتوقعة ولم تكن فكرته ممتازة في المقام الأول. لكن الأفكار لا يتم تنفيذها بالإقدام على مخاطرة كبيرة، بل إنّ أكثر رواد الأعمال نجاحاً يحاولون تجنب المخاطر قدر ما أمكن وينفذون مشاريعهم خطوة بخطوة على النحو الآتي:

1. جد الحافز والفكرة

فكر بمشروع تريد تنفيذه، ولا تحتاج أن تكون شغوفاً به أكثر من اللازم، بل يكفي أن يكون لديك الطموح والإرادة للبدء.

2. اتخذ خطوة ذكية باتجاه تحقيق هدفك

ما هي الخطوة الذكية؟ إنها عبارة عن مبادرة تتخذها بسرعة حين تتوفر لديك الموارد لذلك، وهذه الموارد تشمل معلوماتك ومعارفك وكل ما يتوفر لديك من سبل للتقدم، ولكن احرص على ألا تكلف هذه الخطوة أكثر مما تستحق وذلك تحسباً لعدم نجاحها، واطلب المساعدة من الآخرين لزيادة مواردك وتخفيف نسبة المخاطرة التي تقدم عليها.

إقرأ أيضاً: طريقك نحو النجاح... 5 خطوات لتحقيق أهدافك بسرعة

3. فكر بتمعن وتصرف بناء على ما تعلمته من الخطوة التي اتخذتها:

عليك أن تنفذ ذلك لأنك كلما قمت بخطوة ما كلما تغيرت الظروف من حولك. وأحياناً تقربك الخطوة التي تتخذها من هدفك، وأحياناً أخرى يتغير هدفك نفسه، وإذا انتبهت جيداً فستتعلم درساً جديداً كل يوم. وبعد أن تقدم على خطوتك اسأل نفسك إن كانت هذه الخطوة مفيدة وإن قربتك إلى هدفك، وهل لا يزال هدفك هو نفسه؟

4. كرر ما سبق

أقدم على خطوة ذكية، وتعلم مما مر بك، وتطور، ثم كرر هذه الخطوات. هذه هي الوسيلة الوحيدة لكسر الشك بنفسك، والمهم هو أن تكون قد بدأت بتنفيذ فكرتك على أرض الواقع.

 

مشروعك سيتطلب منك جهداً كبيراً كي يصل إلى مستوى أفضل، و سيتطلب منك وقتاً أكبر لإدارته، وبمرور الوقت سيسهل عليك ذلك ولن يتطلب منك وقتك الثمين. عليك أيضاً أن لا تتوقع أن يكون طريقك الى النجاح معبداً بالورد و الياسمين، عليك أن تقتنع أن الأحجار و الأشواك ستظل ترافقك و تواجهك بقوة كلما تقدمت إلى النجاح حيث الورد و الياسمين هناك.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: 4 خطوات بسيطة للبدء في تنفيذ مشروع ريادي




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع