Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

12 خطأ نرتكبها أثناء الطبخ يمكن أن تخرِّب أشهى الوصفات

12 خطأ نرتكبها أثناء الطبخ يمكن أن تخرِّب أشهى الوصفات
مشاركة 
الرابط المختصر

لقد قرَّرتَ أن تطهو طبقاً شهيَّاً، واتَّبَعتَ التعليمات بحذافيرها، وحافظت على جميع النِسَب الواردة في الوصفة، ولكنَّ النتيجة كانت بعيدةً كلَّ البعد عن التوقعات. هل يبدو هذا مألوفاً بالنسبة إليك؟ أنا متأكَّدٌ من أنَّنا جميعاً واجهنا هذه الحالة في وقتٍ من الأوقات، فما المشكلة إذاً؟

لقد قررنا أن نكتشف بعض الأخطاء الشائعة التي تُرتَكَبْ في أثناء الطبخ وتُخرِّب مذاق أطباقك المُفضَّلة.



1- زيادة الحمل على المقلاة:

تذكَّر: إذا أردَّتَ أن يكتسي اللحم تلك الطبقة المُقرمِشة الرائعة فيجب عليك أن تمنحه مساحةً ليتحمَّر، وإلَّا فإنَّه سينسلق فعليَّاً حينما تتزاحم المكوِّنات داخل المقلاة.

2- الطهي باستخدام المقلاة المانعة للالتصاق:

المقلاة المانعة للالتصاق

من الأسباب الأخرى التي تمنع اللحوم من اكتساب تلك الطبقة المُقرمِشة أثناء الطهي استخدام المقلاة المانعة للالتصاق، فأداة الطبخ هذه تَسْخن بدرجةٍ أقل من المقالي العادية، لذلك من الأفضل التوقَّف عن استخدامها لقلي البيض وطهي الفطائر. أمَّا بالنسبة إلى اللحوم فحاول استخدام مقلاة الشواء أو المقلاة الحديدية.

3- عدم تمليح الماء المُستخدم لسلق المعكرونة:

الماء المُستخدم لسلق المعكرونة

القاعدة الذهبية لطهي المعكرونة طهياً مثالياً هي تمليح الماء المُستخدَم للطهي، فنقص الملح سيؤدي إلى معكرونة عديمة المذاق، ولن تنجح أيَّة صلصة في تعديل الطبق. فإذا كنت غير متأكِّدٍ من النِسَب إليك هذه النصيحة: استخدم ملعقةً واحدةً من الملح لكل 300 غرام من المعكرونة.

4- القلي باستخدام زيت الزيتون:

يفقد زيت الزيتون في درجات الحرارة المرتفعة كل قيمته الغذائية ويبدأ بالاحتراق، وهو ما يمكن أن يُخرِّب مذاق الطعام تخريباً كاملاً. لذلك من الأفضل استخدام زيت الزيتون مع السلطات وزيت دوار الشمس المُكرَّر للقلي.


اقرأ أيضاً:
نصائح مهمة لطهو الطعام بشكلٍ صحي وجيد


5- قياس كمية المكونات الجافة باستخدام الكوب:

قياس كمية المكونات الجافة

يقيس معظمنا كمية المكونات التي تتضمَّن العجين باستخدام الأكواب أو الكؤوس دون الاهتمام كثيراً بحقيقة أنَّ الكميات التي تستوعبها هذه الأوعية تختلف بين المواد الجافة والمواد السائلة. فتذكَّر: أنَّ الخَبْز يحتاج إلى التزامٍ دقيق بالمقاييس المُحدَّدة، لذلك إذا لم تكن تحفظ جميع الأوزان والمقاييس عن ظهر قلب فحاول استخدام كأس خاصة بالقياس وموازين خاصة بالمطبخ.

6- عدم تسخين المقلاة بشكلٍ كافٍ قبل الطهي:

المقلاة

يقول أبرز الطُهاة: "إذا كنت تعتقد أنَّ مقلاتك ساخنة حقَّاً بما يكفي فانتظر دقيقتَيْن أخريَين وتابع الطهي بعد ذلك". إذ ستحتاج بالتأكيد إلى مقلاة مُسخَّنة مسبقاً تسخيناً جيداً لطهي الخضروات ولإكْساب اللحوم طبقةً مُقرمِشة.

7- المبالغة في قلي الثوم:

قلي الثوم

تَذكُر معظم الوصفات أن الثوم يجب أن يُضاف في نهاية عملية الطهي أو أن يُزال حتى من الإناء بعد دقيقتَيْن أو ثلاث من الطهي. إذ يحتوي الثوم كميةً من الماء أقل بكثيرٍ من الخضروات الأخرى وهو يحترق بسرعةٍ كبيرة. وعند المبالغة في طهوه يمكن أن يضيف الثوم مذاقاً مزعجاً إلى طبقك.

8- وضع اللحوم المُجمَّدة فوق المقلاة:

تأكَّد قبل طهي اللحم من أن تدعه يبقى ضمن درجة حرارة الغرفة لمدة ساعتَيْن. إذ يسخن اللحم الموضوع ضمن درجة حرارة الغرفة بهدوءٍ أكبر في حين أنَّ اللحم المتجمد في المقابل قد يبدو بأنَّه مُعَدٌّ إعداداً جيداً ولكنَّه يبقى نيِّئاً من الداخل. وتنطبق القاعدة نفسها على خَبْز اللحوم في الفرن.


اقرأ أيضاً:
نصائح لتخزين الأطعمة في الفريزر والثلاجة خلال الصيف


9- تناوُل اللحم مباشرةً بعد طهوه:

تناوُل اللحم مباشرةً بعد طهوه

حتى لو كنت لا تستطيع الانتظار قبل أن تجرِّب طبقك، إلَّا أنَّه من الأفضل أن تُبْعِد يديك عن اللحم المطهو لمدة دقيقتين، وحاول ألَّا تبدأ بتقطيعه مباشرةً بعد أن يكون جاهزاً، فكن صبوراً وستندهش بمذاق طبقك.

10- تخزين جميع المنتجات في البراد:

لا يُعَدّ تخزين جميع الأطعمة التي لديك في البراد فكرةً جيدة. إذ يبقى مذاق الطماطم، والبصل، والثوم، والبطاطا، والكوسا، والباذنجان، ومجموعة متنوعة من الفواكه الاستوائية كالكيوي والمنجا أفضل حينما تُحفَظ في مكانٍ دافئ. أمَّا حينما تُحفَظ في البراد فإنَّ هذه المنتجات تفقد فوائدها وتفسد بسرعة.

11- تقليب الطعام تقليباً مستمراً:

ليس من الضروري أن تُقلِّب اللحم تقليباً مستمراً أثناء الطهي، فقد ينتهي المطاف بجفاف اللحم وباكتساب السمك منظراً غير جميل مع عدم تشكل طبقة مقرمشة حوله. فدع تحفتك المستقبلية في المقلاة ولا تزعجها كثيراً – هذه القاعدة الذهبية لأيِّ طاهٍ.

12- المبالغة في سلق البيض:

سلق البيض

هل سبق لك أن وجدت هذه الطبقة الرمادية بدلاً من الصفار وكان طعم البياض أشبه بطعم المطَّاط؟ في الواقع إنَّ الأمر لا يتعلَّق هنا بجودة البيض، فأنت على الأرجح وبكل بساطة قد سلقْتَ البيض أكثر من اللازم. وللحصول على اللون والبُنيَة المناسبَيْن أبعد البيض عن الغاز مباشرةً بعد أن يبدأ الماء بالغليان واتركه في الماء الساخن تحت الغطاء حوالي 10 دقائق. وبهذه الطريقة سيكون كلٌّ من الصفار والبياض في وضعٍ سليم وسيكون لونهما مناسباً.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: 12 خطأ نرتكبها أثناء الطبخ يمكن أن تخرِّب أشهى الوصفات




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع