Top
مدة القراءة: 3 دقيقة

10 معلومات هامة تتعلق بالتهاب الزائدة الدودية

10 معلومات هامة تتعلق بالتهاب الزائدة الدودية
مشاركة 
1 فبراير 2018

الزائدة الدودية عبارة عن قطعة صغيرة الحجم ذات شكل اسطواني يتراوح طولها بين 7,5 و10 سنتيمترات وبعرض 0,5 سنتيمتراً، وهي تمتلك نهاية مغلقة وأخرى مفتوحة تصلها بالمصران الأعور، تتعرَّض الزائدة الدودية في بعض الأحيان للالتهاب وهذا ما يستدعي التدخل الطبي مباشرة لأن إهمال علاجها قد يهدد حياة الشخص، ولأننا نهتم بصحتك 10 معلومات هامة تتعلق بالتهاب الزائدة الدودية.



المعلومة الأولى:

يُصنَّف التهاب الزائدة الدودية على أنَّه من أمراض الجهاز الهضمي وهي حالة مرضية إسعافية تستدعي التدخل الجراحي السريع لمنع تعرُّضها للانفجار وحدوث الالتصاقات، وإلى اليوم لا يوجد علاج دوائي يساعد على علاجها.

المعلومة الثانية:

على خلاف ما كان يُعتقَد في السابق للزائدة الدودية وظيفة هامة فهي تؤدي وظيفة مناعية حيث تعمل على تصفية البكتيريا والفيروسات الدخيلة، وقد أثبتت الدراسات مؤخراً أنَّ الزائدة الدودية تعمل على إنتاج البكتيريا والجراثيم المفيدة للجهاز الهضمي.

المعلومة الثالثة:

تُقدَّر نسبة انتشار الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية بحوالي 6-8% في العالم، والأشخاص بين سن العشر سنوات وسن الثلاثين هم أكثر عُرضة للإصابة بها.

المعلومة الرابعة:

تكثر حالات الإصابة بالزائدة الدودية خلال أشهر الشتاء وتقل خلال أشهر الصيف وذلك بناء على التقارير الصادرة عن المراكز الطبية العالمية.

المعلومة الخامسة:

هناك أعراض كثيرة تدلُّ على الإصابة بالالتهاب الزائدة الدودية وهي الإحساس بألم في السرة، واضطرابات في المعدة ورغبة في التقيؤ، والإحساس بالدوار، وتعب عام، وارتفاع درجة حرارة الجسم، والإحساس بالألم في أسفل البطن من الجهة اليمنى، والنفخة وصعوبة التخلص من الغازات.

المعلومة السادسة:

من الأسباب الأكثر شيوعاً للإصابة بالتهاب الزائدة الدودية هو انسداد مدخل الزائدة الدودية ببقايا الطعام الموجود في الأمعاء مما يتسبب في تمزق وخروج البراز الموجود فيها.

المعلومة السابعة:

يرى الأطباء أن إصابة الجهاز الهضمي  لعدوى فيروسية أو فطرية يعتبر من الأسباب الريئسية لالتهاب الزائدة الدودية، حيث تتسبب هذه العدوى في حدوث انتفاخات بها فتتجمع السوائل في جدرانها وتحتقن كما وتقل مقاومتها للجراثيم فتموت أنسجتها تدريجياً.

المعلومة الثامنة:

أكَّدت الدراسات العلمية أنَّ تعرُّض الشخص للالتهابات بصورة مستمرة وعدم أخذ العلاجات المناسبة يضعف مقاومة الزائدة الدودية للفيروسات والجراثيم، وهذا ما يجعلها أكثر عُرضة للالتهاب.

المعلومة التاسعة:

لا يوجد علاج دوائي معين يمكن الاعتماد عليه في علاج التهاب الزائدة الدودية لكن بعض الأطباء يصفون مضادات حيوية لتقليل خطر المضاعفات المصاحبة لالتهابها ولتجنُّب خطر التعرض للعدوى والفيروسات بعد إجراء العمليات الجراحة، وفي الطب الشعبي يستخدم الزنجبيل والنعناع والكركم وبذور الحلبة لتخفيف من حدة الالتهاب.

المعلومة العاشرة:

يوصي الأطباء بضرورة تناول الطعام الصحي الغني بالألياف مثل الخضروات والفاكهة والحبوب الكاملة والإكثار من شرب المياه فهذا يقلل من احتمالية الإصابة بالتهاب الزائدة الدودية.

 

التهاب الزائدة الدودية حالة مرضية خطيرة يجب علاجها مباشرة لذا عندما تشعر بأحد أو كل أعراضها سارع للذهاب إلى أقرب مشفى لتشخيص حالتك الصحية.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: 10 معلومات هامة تتعلق بالتهاب الزائدة الدودية




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع