Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

10 أمراض شائعة لدى الكلاب عليك الحذر منها

10 أمراض شائعة لدى الكلاب عليك الحذر منها
مشاركة 
7 ابريل 2016

هنالك العديد من الأسباب التي تجعل من كلابِنا مصدراً للخطر، فعلى الرغم من أنّ الاحصاءات أكّدت أنّ العناية الجيدة بالكلاب لا تؤدّي إلى الأمراض في الغالب، إلا أنّه هناك العديد من المشاكل الصحيّة التي قد تحصل نتيجة تواجدهم بيننا.

إن القيام بالإجراءات اللازمة لسلامة كلابكُم قد تقلّص من حدوث بعض الأمراض، كتلك التي سنستعرضها في مقالنا هذا، بالإضافة لإمكانيّة زيارة الطّبيب البيطري بين الحين والآخر قبل أن تكون الحالة الصحيّة لكلبكم خارجة عن السّيطرة.


راقب كلبك بإستمرار للتأكد من وجود أي إشارات تدل على إصابته بمرض ما، لأنّ هناك العديد من المشاكل الصحية التي تؤثّر على الكلاب دون أن تدري. وفيما يلي سنستعرض لك أبرز هذه المشاكل:

1. مشاكل جلديّة:

العديد من التجارب على الكلاب أكّدت حملها لمجموعة كبيرة من الأمراض الجلديّة. الحكّة والهَرش هي علامات مميّزة لإصابة الكلب بمشكلة جلديّة. قد يبدو الجّلد بعض الأحيان أحمر اللّون أو ملتهباً، وقد يقشّر أحياناً، لكن كل ماهو غير ذلك فهو غير طبيعي. هناك العديد من الأسباب التي تجعل  المشاكل الجلدية لدى الكلاب تتطور، ومن هذه الأسباب الحساسيّة والطفيليّات وغيرها الكثير.

إذا كان كلبُك يخدش نفسه بإستمرار أو إذا ما بدا جلده غير طبيعي، عليك عرضه على الطبيب البيطري قبل أن تصبح حالته ميؤوس منها.

2. التهاب الإذُن:

تسبّب هذه العدوى هزّ الكلب لرأسه وحكّه لأذنه، وغالباً ما تكون مثل هذه الأمراض مؤلمة للكلاب وتسبّب خدوشاً بالإذُن وإذا لم يُعالج هذا المرض فقد يتسبّب بأضرار كبيرة.

إذا ما لاحظت أعراض التهاب الأذُن على كلبك ولأكثر من يوم أو إثنين، اصطحبهُ حالاً إلى الطبيب البيطري فقد يكون التهاب الأذُن مرافقاً للمشاكل الجلديّة، بالإضافة لكونه يتعلق بالحساسيّة. تستطيع منع التهاب الإذُن في المنزل، من خلال التّنظيف المستمر لأذُني كلبك.

3. التهابات المسالك البوليّة:

المشاكل البوليّة شائعة لدى الكلاب، ومن الصّعب التعامل معها عند الكلاب التي تقضي حاجتها داخل المنزل. الكثيرون من مالكِي الكلاب يعزون هذا الأمر لقلّة التدريب أو بسبب المشاكل السلوكية لدى الكلاب. مهما يكن فقد يصاب كلبك بإلتهاب المسالك البولية. وأعراضها تتضمّن التبوّل اللاإرادي أوالمُفرط، بالإضافة لزيادة العطش والخمول. إذا كانت هذه الأعراض مألوفة لدى الكلب الخاص بك، عليك أن تصطحبه في الحال إلى الطبيب البيطري، لأنّ هذه الإلتهابات تُكتشف بسهولة من خلال تحليل البول.

4. الإقياء:

هناك العديد من الأسباب التي تجعل كلبك يتقيّء. ممّا يجعلك لا تحتاج للذهاب إلى الطبيب البيطري كلّما شرع كلبك بالاستفراغ، لكنّه بنفس الوقت ليس بالأمر الذي يجب  عليك تجاهله.

قد يكون الإقياء إشارة لتسمّم الكلب، أو انسداد الجهاز الهضمي وغيرها من المشاكل الخطيرة. وقد يكون السّبب بسيطاً للغاية وهو الإفراط في إطعام الكلب. ليس هناك ما يدعوا للتخمين، فإذا إستمرَ كلبك بالتقيُّؤ، فما عليك وى أخذه إلى الطبيب البيطري ليفحصه.

5. الإسهال:

قد يرافق الإسهال بعض الإقياء أو قد يحدث ببساطة لوحده. من المُحتمل أن تكون أسباب الإسهال مشابهة لأسباب الإقياء، في حين أنّ تعرّض الكلاب للإسهال مرّة أو إثنين ليس بالأمر الطّارئ أو الخطير، لكنّ حصول الإسهال بشكل مستمر قد يسبّب الجفاف. عليك إصطحاب كلبك إلى الطبيب البيطري في حال بقيت حالة الإسهال هذه مستمرّة، أو إذا ما صاحبه بعض الإقياء أو الخمول.

6. الطفيليات:

الطفيليات موجودة بكل مكان في عالم الكلاب. قد تكون هذه الطفيليات خارجيّة كالبراغيث، أو قد تكون داخليّة كالديدان التي في القلب أو الأمعاء.
لكن لحسن الحظ، هنالك العديد من الطّرق لتمنع هذه الطفيليات من الإعتداء على كلبك، كالإجراءات الوقائيّة التي تستطيع القيام بها شهرياً. لذا عزيزي القارئ عليك أن تثقّف نفسك حول هذه الأنواع من الطفيليات الخاصّة بالكلاب، لكي تكون قادراً على حماية كلبك منها.

7. أمراض الأسنان:

أمراض اللثّة هي التعبير الأكثر دقّة لأمراض الأسنان الخاصة بالكلاب، مثل هذه الأمراض قد تكون خطيرة، لكن بنفس الوقت يمكنك التغاضي عن بعضها.

التنفُّس بشكل سيء ليس بالأمر الطبيعي عند الكلاب، فهو مؤشّر لوجود أمراض الأسنان. الترسُّبات والقلاع الموجودين في فم الكلب هي المكان الأفضل لنمو البكتيريا الخطيرة، والتي تسبب الضّرر للأسنان واللثّة. والأمر الأكثر خطورة هو أنّ هذه البكتيريا تستطيع أن تدخل مجرى الدّم في جسد الكلب، ممّا سيؤدي لأمراض خطيرة في جسمه، كأمراض القلب والفشل الكلوي. والمفتاح لحماية كلبك من مثل هذه الأمراض هو بالوقاية.

8. البَدانة:

إنّ البدانة هي من أسرع المشاكل الصحيّة انتشاراً لدى الكلاب. كما أنّ هذا المرض من السّهل الوقاية منه. البدانة قد تسبب أمراض خطيرة كالسكّري، أمراض القلب، ومشاكل العظام. لكن ولحسن الحظ، تستطيع عزيزي القارئ أن تقي كلبك من داء البدانة من خلال النظام الغذائي السّليم والتمارين الرياضيّة الخاصّة بالكلاب.

9. التهاب المفاصل:

يعرف هذا المرض بالتهاب المفاصل المشتركة أو المتعدّدة في الجّسم. الشّكل الأكثر شيوعاً لهذا المرض عند الكلاب هو هشاشة العظام، والذي يدعى أيضاً المرض الإنتكاسي المشترك. هشاشة العظام يحدث غالباً لدى كبار السّن من الكلاب كما هو الحال عند البشر، وقد يعود سبب هذا المرض لإصابات قديمة. لكن الخبر الجيّد أنّك في الغالب تستطيع التعامل معه. إذا كنت تعتقد بأنّ كلبك مصابٌ بالتهاب المفاصل أو هشاشة العظام، ما عليك إلّا أن تتّصل بالطبيب البيطري ليُخبرك بالإجراءات التي عليك إتباعها لعلاجه.

10. التسمُّم:
غالباً ما تكون الكلاب فضوليّة ومنقادة نحو تناول الأطعمة، لذا فلن يكون من المفاجئ أن يتعرّض الكلب يوماً ما للتسمُّم. إنّ السموم تأتي بطرق متعدّدة لكنّها غالباً ما تكون عن طريق الفم، كتناول الكلب للنباتات، الأدوية أو بعض الأطعمة التي تسمّم الكلاب. عليك أن تجد عزيزي القارئ الأخطار التي تحيط بكلبك داخل البيئة التي يعيش فيها. كما عليك أن تتعلم ما يجب عليك القيام به في حال تعرّض كلبك للتسمُّم.

عزيزي القارئ... إنّ الكلاب هي بشكل عام مركز لتجمّع الأمراض والأوبئة والبكتيريا، لذا فإن كنت ممّن يحبون تربية الحيوانات الأليفة وخاصة الكلاب، فعليك أن تكون متابعاً لوضعه الصحّي من خلال عرضه على الطبيب البيطري بين الحين والآخر.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع