Top
مدة القراءة: 1 دقيقة

هل تريد أن يتعاون أعضاء فريقك تعاوناً أكبر؟ إليك هذا الحل البسيط

هل تريد أن يتعاون أعضاء فريقك تعاوناً أكبر؟ إليك هذا الحل البسيط
مشاركة 
15 يناير 2019

لقد مكَّنت التكنولوجيا الموجودة في متناولنا العديد من الشركات من توفير خيارات واسعة للعمل عن بعد. ولكنَّ دراسةً حديثة وجدت أنَّ الحل لزيادة التعاون بين الموظفين يكمن في التقريب بينهم.


فقد اطلع "معهد ماساشوستس للتكنولوجيا" (MIT) على الدراسة التي شملت 40358 صفحة و2350 براءة اختراع جرى تطويرها في المعهد من العام 2004 حتى العام 2014 ووجد أنَّ التفاعل وجهاً لوجه وفضاء العمل المشترك يؤدِّيان إلى مزيدٍ من التعاون عبر مختلف التخصصات.

إذ يوضِّح "ماثيو كلوديل" (Matthew Claudel) وهو قائد الفريق الذي أجرى الدراسة والمُرشَّح لنيل شهادة الدكتوراه من قسم الدراسات الحضرية والتخطيط في المعهد ذلك بقوله: "عندما تعمل بالقرب من شخصٍ ما يزداد احتمال إجرائك حواراتٍ مهمةً معه بأسلوب متكرر. وتكون فرص مقابلة الأشخاص والتواصل معهم والعمل معاً أكبر حينما يكون الفضاء بينك وبينهم أضيق".

وقد وجد "كلوديل" أنَّ احتمال تعاون الباحثين الذين يجلسون في فضاء العمل نفسه يزيد ثلاثة أضعاف موازنةً بأولئك الذين تكون المسافة بينهم أثناء العمل 400 متر. كما ينخفض التعاون بمعدل النصف حينما يبتعد الباحثون عن بعضهم مسافة 800 متر.


اقرأ أيضاً:
6 نصائح مهمة لإتقان فن العمل الجماعي


فوفقاً للنتائج التي توصَّل إليها المعهد إذا كنت ترغب في بناء فضاء عمل يحفِّز الابتكار مكِّن الموظَّفين من إجراء نقاشاتهم وجهاً لوجه.

 

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع