Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

نصائح لتجنّب ضربة الشمس في الحج

نصائح لتجنّب ضربة الشمس في الحج
مشاركة 
الرابط المختصر

يحرص كثير من المسلمين سنوياً على أداء فريضة الحج، وقد يتعرّض الحاج خلال تأدية طقوس الحج لبعض التعب والإرهاق الناتج عن ارتفاع درجات الحرارة والسير الطويل تحت أشعة الشمس، حيث تُعتبر ضربة الشمس من أكثر المشاكل الصحيّة الخطيرة التي يُصاب بها العديد من  الحجاج نتيجة التعرّض للحرارة المرتفعة، وهذا ما سنُسلّط إليهِ الضوء من خلال السطور التاليّة حيث سنتحدّث عن أعراض ضربة الشمس، وأهم النصائح التي تساعد في الوقاية منها.



أعراض ضربة الشمس:

  1. الدوخة الشديدة والشعور بالإعياء.
  2. ارتفاع عام في معدلات ضربات القلب.
  3. الإصابة بالحُمى وصداع الرأس.
  4. التعرق الشديد أو غياب التعرق بشكلٍ مُلفت.
  5. الغثيان، وتشنج حاد في العضلات.
  6. ظهور طفح جلدي.
  7. ضعف عام في الجسم.

علاج ضربة الشمس:

  1. وضع المصاب في مكانٍ واسع ومعرّض للهواء أو التكييف.
  2. الاستحمام الفوري بالماء البارد أو رش الماء على جسم المصاب.
  3. وضع قطعة من القماش المبلل بالماء البارد على رأس المصاب وجسدهِ.
  4. إراحة المصاب بالاستلقاء لعدة ساعات.
  5. منح المصاب كميات من المياه والسوائل.
  6. نقل المريض إلى المشفى في حال كانت الإصابة متقدمة.

نصائح لوقاية الحجاج من ضربة الشمس:

1- ارتداء الملابس الخفيفة:

يجب على الحاج أن يحرص على ارتداء الملابس القطنية الخفيفة ذات الألوان الفاتحة، مع تجنب ارتداء الملابس التي تحتوي على خيوط صناعيّة، وهذا لأنّ الخيوط الصناعيّة تساهم قي توليد الحرارة والحساسيّة للجسم.

2- ارتداء الملابس الفضفاضة:

تساعد الملابس الفضفاضة على سهولة وصول الهواء إلى داخل الجسم ومنعهِ من التعرق المفرط خلال موسم الحج والحر، لهذا عليك أن ترتدي الملابس الفضفاضة والواسعة بدلاً من الملابس الضيقة.

3- ارتداء القبعات الشمسّية:

من الضروري أن يرتدي الحاج بعض الأنواع من قبعات الرأس الشمسيّة التي تحميهِ من التعرض لأشعة الشمس القوية بشكلٍ مباشر، وبالتحديد خلال ساعات الصباح والظهيرة، كما ويُمكن استخدام المظلات الشمسيّة البيضاء الخاصة لدرء أشعة الشمس.

4- الوقوف في الأماكن المظللة قدر المستطاع:

على الحاج أن يحاول الوقوف قدر المستطاع في الأماكن المظللة البعيدة عن أشعة الشمس، وأن يتجنب الوقوف تحت الشمس القوية، وهذا لكي لا يتعرض لخطر الإصابة بضربة الشمس.

5- شرب الكثير من المياه:

طوال فترة أداء مناسك الحج يجب على الحاج أن يشرب الكثير من المياه الباردة التي تساعدُ على إنعاشهِ وحمايته من الإصابة بالجفاف الخطير وضربة الشمس، كما وبإمكانهِ اصطحاب بعض الأنواع من العصائر الطبيعيّة ووضعها في زجاجة لشربها خلال أداء مناسك الحج.

6- تبريد الرأس:

بين كل فترةٍ وأخرى يحب على الحاج أن يُبرد رأسهُ عن طريق رش القليل من الماء، أو وضع قطعة من القماش المبلل على الرأس، وذلك لتخفيف حرارة الجسم.

شاهد بالفديو:

نصائح للوقاية من ضربة الشمس في يوم عرفة:

يقف الحجاج في يوم عرفة لساعاتٍ طويلة في الهواء الطلق تحت أشعة الشمس القوية والحرارة المرتفعة التي تتجاوز قدرة الحجاج على تحملها، لهذا وبالرغم من كل الإجراءات التي يتخذها الحجاج، فإنّ أعدادًا كبيرة منهم يتعرضون لمشاكل صحيّة خطيرة بسبب أشعة الشمس، وإصابتهم بمشكلة ضربة الشمس التي تؤدي في بعض الأحيان إلى ذهابهم للوحدات العلاجية الخاصة أو المستشفى لتلقي العلاج السريع.

إقرأ أيضاً: يوم عرفة... فضائله وأحكامه

وأكثر من يتعرّض لمشكلة ضربة الشمس في يوم عرفة هم:

  1. كبار السن والذين هم في عمر الشيخوخة، هذا العمر الذي تقل فيهِ قدرة الجسم على المقاومة، نتيجة ضعف الجهاز المناعي.
  2. الأشخاص المصابين ببعض الأمراض التي تؤثر بقدرة جسدهم على مقاومة أشعة الشمس، كالأشخاص المصابين بمرض السكري، الضغط، الربو، وأمراض المناعة الأخرى.
  3. الحجاج الذين لم يتخذوا الإجراءات الوقائيّة التي تحميهم من التعرّض المباشر لأشعة الشمس والتي ينصح بها الأطباء والخبراء بشكلٍ دائم.

وهناك فرق بين أعراض الإنهاك الحراري وضربة الشمس: 

فالإنهاك الحراري هو:

تلك الحالة التي يُصاب بها الإنسان بالدوخة والغثيان والضعف، الناتج عن التعرّض لساعات طويلة لأشعة الشمس، وهذا الإنهاك الحراري في حال لم يُعالج بشكلٍ سريع وصحيح يتحوّل إلى ضربة شمس خطيرة، أي يُمكن القول بأنّ الإنهاك الحراري هو المرحلة التي تسبق ضربة الشمس.

أمّا ضربة الشمس فهي:

حالة شائعة تصيب الحجاج خلال يوم عرفة بالتحديد، وتتلخص أعراضها بارتفاع في درجة حرارة الجسم إلى ما فوق 40 درجة مئويّة، مترافقة مع بعض الأعراض كانعدام التعرّق، وحدوث بعض الإضطرابات في الجهاز العصبي، هذهِ الإضطرابات التي قد تتطور إلى حالة خطيرة كفقدان الوعي.

أسباب تؤدي لإصابة الحجاج بضربة الشمس يوم عرفة:

  1. ارتفاع درجات الحرارة والرطوبة الشديدة خلال ساعات الليل والوقوف في عرفة.
  2. الإزدحام الشديد الذي يحدث ليلة الوقوف في عرفة، وقلة حركة الهواء.
  3. الصدمة التي يتعرض لها الجسم نتيجة الحرارة المرتفعة وعدم تعودهِ عليها.
  4. المشي لساعات طويلة، والإجهاد البدني الذي يتعرض له الحجاج.
  5. التعرض لعوامل الجفاف وقلة السوائل.

نصائح لوقاية الحجاج من ضربة الشمس في يوم عرفة:

  1. يجب على الحجاج أن يتجنّبوا الوقوف لساعاتٍ طويلة تحت أشعة الشمس كي لا يتعرض جسدهم لارتفاع شديد في الحرارة، وبالتالي الإصابة بضربة الشمس.
  2. ضرورة اتخاذ الإجراءات الوقائيّة عند الوقوف تحت أشعة الشمس كاستخدام المظلة اليدويّة البيضاء التي تساعد على درء وتخفيف أشعة الشمس، وبالنسبة للرجال من الضروري أن يضعوا القبعات البيضاء، مع ارتداء النظارات الشمسيّة التي تحافظ على صحة العيون.
  3. الحرص على وضع منديل مرطب بالماء على الرأس بشكلٍ دائم، عند الوقوف تحت أشعة الشمس القوية، وذلك لحماية الرأس من التعرّض لآثار للشمس الضّارة.
  4. ارتداء الملابس الخفيفة، والفضفاضة، ويُنصح باعتماد الملابس القطنيّة التي لاتتسببُ في ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  5. المواظبة على شرب المياه الباردة أو المياه المعتدلة البرودة بشكلٍ دائم مع الإكثار منها، لتعويض نسبة السوائل التي يفتقدها الجسم بسبب الحرارة الشديدة والتعرق الزائد.
  6. يُنصح كذلك بشرب كميات من السوائل الطبيعيّة كعصير الفاكهة مثلًا، وذلك لأنّ هذهِ العصائر تساعد على تعويض الشوارد التي يفتقدها الجسم، ومدّه بالطاقة والنشاط، كعصير التفاح، البرتقال، الفراولة، الأناناس، والكيوي، بشرط أن تكون خالية من السكر.
  7. أخذ قسط من الراحة بعد أداء كل فريضة من فرائض يوم عرفة، وذلك لكي يستعيد الجسم قوته وحيويتهِ.
  8. طلب المساعدة الفورية عند الشعور بأي عارض من أعراض ضربة الشمس وعدم الإهمال، كالشعور بالصداع، الدوار، والرغبة بالغثيان.

 

هذهِ هي النصائح المهمة التي يجب على الحجاج أن يتقيدوا بها ليتجنبوا مشكلة الإصابة بضربة الشمس الخطيرة خلال أداء مناسك الحج.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: نصائح لتجنّب ضربة الشمس في الحج




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع