Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

معجزة الخلية العصبية

معجزة الخلية العصبية
مشاركة 
20 نوفمبر 2009

 

إن الذي يتأمل التصميم المعجز للخلية العصبية، يدرك عظمة الخالق تبارك وتعالى، فالتفرعات البارزة من هذه الخلية والتي تناسب طبيعة عملها، تثبت أن الطبيعة الصماء غير قادرة على إعطاء هذه الخلية هذا الشكل الرائع.....



 

 

صورة بالمجهر الإلكتروني لخلية عصبية من الدماغ، ويؤكد العلماء أن الدماغ يحوي أكثر من تريليون خلية عصبية، وانظروا كيف أن الخلية العصبية يبرز منها فروع أو وصلات مهمتها نقل المعلومات بين الخلايا، إنه تصميم فائق الدقة والتعقيد، بالله عليكم: مَن الذي صنع هذه الخلايا وجعل لها هذا الشكل المناسب للعمل، ولولا هذا الشكل لما أمكن لنا أن نفكر أو نعقل أو نتعلم، يقول تعالى: (الرَّحْمَنُ * عَلَّمَ الْقُرْآَنَ * خَلَقَ الْإِنْسَانَ * عَلَّمَهُ الْبَيَانَ) [الرحمن: 1-4]. وهنا نتساءل: من الذي أعطى هذه الخلية شكلها وهداها للعمل الصحيح؟ وتصوروا أن دماغ الإنسان يحوي أكثر من 1000000000000 خلية (تريليون)، جميعها تتصل ببعضها وتعمل معاً دون خلل أو خطأ، أليس هو القائل: (الَّذِي أَعْطَى كُلَّ شَيْءٍ خَلْقَهُ ثُمَّ هَدَى) [طه: 50]؟!

 

مصدر الصورة:

http://science.nationalgeographic.com/science/photos/brain/brain-neurons.html


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع