استطاع فولتير خلال مسيرة حياته أن يفهم ماهية الوقت وأهميّته، ولعلّ إدراكه لذلك من أهم أسباب نجاحه وشهرته في أرجاء العالم، يقول الكاتب الفرنسي الشهير أنّ هناك أربع طرق لإضاعة الوقت وهي: <الفراغ، الاهمال، إساءة العمل، والعمل في غير وقته> فتعالوا معاً لنتعرف عليها عن قرب.

1- الفراغ: وقت الفراغ هو أكثر وقت يضيع سدىً وبدون فائدة، حاول أن تملأ فراغك بالأشياء المفيدة كالتسجيل بدورات تعليمية وممارسة الرياضة وقراءة الكتب النافعة وممارسة الهوايات أو تعلم العزف على آلة موسيقية، ولا بأس من مشاهدة التلفاز أو سماع الإذاعة وتستطيع أيضاً أن تشارك ببعض الأعمال التطوعيّة كتنظيف الشواطئ والطرقات.

2- الإهمال: هو سلوك سلبي يمتد تأثيره على كل من حوله، فتخلص من الإهمال ولا تكن إنسان فوضوي وغير مبالي، ولا تضيّع وقتك بل عوّد نفسك على تحمّل المسؤولية، وقم بأداء الواجبات المناطة بك بشكل جيد.

3- إساءة العمل: الإساءة في العمل هي القيام بالأعمال على نحو غير كامل، فإذا كنت تريد أن يصبح عملك جيد لابدّ لك من الابتعاد عن ذلك. فقيامك بالأعمال على نحو سيئ سيضيّع وقتك وستتوالى الأيام وأنت لاتحقق أي تقدم أو إنجاز، اعمل بصدق وإخلاص واجعل من عملك عبادة تتقرب بها من الله تعالى.

4- العمل في غير وقته: العمل في غير وقته هو عدم القدرة على التمييز بين وقت الجد ووقت اللهو، الإنسان بطبعه يحتاج لأوقات استراحة يلهو بها ويستمتع بها للترفيه عن نفسه حتى يستطيع أنّ يجدد نشاطه عند العودة للعمل، فلا تنجز أعمالك في الوقت المخصص للهو لأنك لن تنجز عمل جيّد ومتكامل أبداً.

الوقت هو أكثر مانحتاجه وهو الشيء الوحيد الذي لايمكن تعويضه، لذلك اتبع حكمة فولتير وابتعد عن الفراغ والإهمال وإساءة العمل والعمل في غير وقته حتى تستخدم وقتك بشكل أفضل وتحقق النجاح في حياتك.