Top


مدة القراءة:3دقيقة

مرض الفصام (الشيزوفرينيا): أعراضه وعلاجه

مرض الفصام (الشيزوفرينيا): أعراضه وعلاجه
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:17-09-2019 الكاتب: هيئة التحرير

هو اضطراب نفسي شديد و مزمن يتّسم بسلوك اجتماعي غير طبيعي وفشل في تمييز الواقع، وقد أكّد علماء النفس أن هناك 0.3-0.7% من الناس يعانون من الفصام خلال فترة ما خلال حياتهم وفي آخر الإحصاءات قُدر بأن هناك حوالي 23.6 مليون حالة حول العالم، والجدير بالذكر أن الذكور أكثر عرضة للإصابة بالمرض من الإناث، و 20% من نسبة المصابين يمكن السيطرة على حالتهم ومن النادر أن يتم علاجه بشكل نهائي، فيما يلي سنستعرض أعراض هذا المرض وأهم طرق علاجه.




أعراض مرض الفصام (الشيزوفرينيا):

تنقسم الأعراض إلى قسمين أعراض إيجابية واضحة، أعراض سلبية غير واضحة.

إقرأ أيضاً: أعراض مرض الفُصام وأهم أسبابه

أولاً: أعراض إيجابية واضحة

  • الأوهام
  • الهلوسة.
  • عدم القدرة على تركيب جمل غير منطقية.
  • الانتقال السريع من موضوع إلى آخر أو من فكرة إلى أخرى.
  • بطء في الحركة.
  • كتابة أشياء عديمة المعنى.
  • عدم القدرة على اتخاذ القرار.
  • النسيان المتعمد لأمور معينة أو إضاعة الأغراض.
  • تكرار حركات أو إيماءات.

ثانياً: أعراض سلبية غير واضحة

  • ردود فعل وانفعالات فاترة أو ردود فعل لامبالية.
  • عدم القدرة على الاستمتاع.
  • البعد عن المخالطة الاجتماعية.
  • انعدام الإرادة.
  • القيام بعادات صحة سيئة وإهمال العناية الشخصية.
  • تقلبات المزج فأحياناً يشعر بالحزن والاكتئاب وأحياناً أخرى يشعر بالفرح.

أسباب مرض الفصام (الشيزوفرينيا)

1- عوامل وراثية:

في حال كان أحد الوالدين  مصاب بمرض الفصام فهناك احتمال إصابة الأبناء به بنسبة 13%، أما في حال إصابة كلا الوالدين فإنّ النسبة تكون تقريبًا 50%

2- عوامل بيئية:

تشمل العوامل البيئية الصدمات النفسية في سنوات الطفولة، سوء المعاملة، العزلة الاجتماعية، والهجرة، التفرقة العنصرية، المشاكل الأسرية، البطالة، سوء الأوضع الاقتصادية جميعها يرفع من خطر الإصابة بالفصام.

3- عوامل عضوية:

الاضطرابات في النواقل العصبية في الدماغ أو التغيرات في تركيبه، و شذوذ في بنية الدماغ، ويرجّح العلماء أنّ هذه العوامل تلعب دوراً رئيسياً في الإصابة بمرض الفصام.

علاج مرض الفصام (الشيزوفرينيا):

1- العلاج بالأدوية:

عادة ما تستخدم أدوية الذهان مثل أولانزابين، ريسبيريدون، كويتيابين، اريبرازول كما ويصف الأطباء أدوية مضادة للاكتئاب مثل مثل باروكسيتين، اسيتالوبرام، فلوكسيتين.

2- العلاج السلوكي:

يعمل هذا العلاج على تطوير المهارات الاجتماعية للمرضى ومساعدتهم في الاندماج مع مجتمعهم لعيش حياة طبيعية كأقرانهم.

3- العلاج العائلي:

توفير مناخ عائلي مريح لمرضى الفصام و التعامل معهم بشكل أفضل ومنحهم كل ما يحتاجون إليه من دعم معنوي فهذا سيسهل علاجهم من هذا المرض.

4- العلاج بالتخليج الكهربائي:

هو أحد أنواع العلاج غير الدوائي المستعملة في علاج بعض الأمراض النفسية ويمكن استخدامه لعلاج مرضى الفصام حيث يعتمد على تمرير تيار كهربائي خارجي إلى خلايا الدماغ.

5- العلاج الجراحي لنسيج الدماغ:

يرى بعض الأطباء أنّ العلاج الجراحي يعطي الأمل لبعض المرضى في الشفاء من هذا المرض الخطير.

 

مرض الفصام من الأمراض النفسية الخطيرة، ولا بد من استشارة الطبيب في حال ظهور الأعراض الإيجابية أو السلبية على المريض من أجل تشخيص الحالة ووصف العلاج المناسب.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:مرض الفصام (الشيزوفرينيا): أعراضه وعلاجه