Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

ما علاقة الكذب بأوقات النهار؟

ما علاقة الكذب بأوقات النهار؟
مشاركة 
الرابط المختصر

إذا كنت تفكر في شراء سيارة مستعملة، فمن المرجح أن يكون مندوب المبيعات أكثر صدقاً في الصباح منه في فترة بعد الظهر. وفقاً لدراسة حديثة، إن معظم الناس يكونون أكثر ميلاً للغش أو الكذب في فترة ما بعد الظهر.



أجرى باحثون من جامعة هارفارد و جامعة ولاية يوتاه هذه الدراسة، التي نشرت في مجلة العلوم النفسية، بعد أن بيّنت تجارب أجروها بشأن الكذب والغش والسرقة أن هذا السلوك غير الأخلاقي يكون أقل ّ قوة في الصباح .

في دراسات سابقة تبيّن أن التعب والضغط الناتج عن ضرورة اتخاذ القرارات  يمكن أن يؤدي إلى انخفاض القدرة على ضبط النفس. لذلك أراد الباحثون دراسة ما إذا كانت الأنشطة المعتادة التي نقوم بها خلال النهار كفيلة بزيادة السلوك غير الشريف.

لمعرفة ذلك، أجرى الباحثون أربع تجارب شارك فيها طلاب جامعيون وعينة أخرى من الأشخاص البالغين.

في التجربة الأولى، عرض على طلاب الجامعات لعبة على كمبيوتر وهي عبارة عن نقاط تظهرعلى الجانب الأيسر أو الأيمن من الشاشة.

قدّمت لهؤلاء الطلاب مكافأة مالية، ليس لتحديد الجانب الذي تظهر فيه كمية أكبر من النقاط، بل تمّ دفع مبلغ أكبر إذا قالوا أن النقاط تظهر أكثر على الجانب الأيمن من الشاشة حتى لو لم يكن ذلك صحيحاً.

هذه الطريقة أعطتهم حافزاً مالياً لاختيار الجانب الأيمن، حتى لو كان الجانب الأيسر هو الأكثر نقاطاً، ما يجعل خيار الغش أسهل بكثير.

ووجد الباحثون أن الطلاب الذين شاركوا في الصباح - ما بين الساعة 8 صباحاً و 12 ظهراً أقل غشاً مقارنة مع المجموعة التي شاركت بين الظهر والساعة  6 مساء. وقد أطلق الباحثون على هذه الظاهرة تسمية "التأثيرالأخلاقي الصباحي".

هل الوقت مفتاح لفهم " السلوك الأخلاقي "؟
يقول الباحثون إن التجارب تثبت أن الأشخاص الذين يميلون إلى السلوك اللاأخلاقي هم الأكثر عرضة لهذا التأثير لكن حتى الأشخاص النزيهين الذين يتمسّكون صباحاً بالأخلاقيات يضعف لديهم هذا التمسّك بعد الظهر ويصبحون أقل تأثراً بالمفعول الأخلاقي الصباحي.   

نتائج دراستهم يمكن أن يكون لها تأثير محتمل على الشركات التي تحاول التقليل من السلوك غير الأخلاقي. ويقول الباحثون: " على سبيل المثال، قد تحتاج الشركات إلى أن تكون أكثر يقظة لمكافحة السلوك غير الأخلاقي من العملاء أو الموظفين في فترة ما بعد الظهر مما كانت عليه في الصباح".

سواء كنت شخصياً تحاول مقاومة الإغراءات أو كنت والداً أو والدة أو مدرساً أو قائداً قلقاً حول السلوك غير الأخلاقي لدى الآخرين، تشير الأبحاث أنه من المهم أن تأخذ شيئاً بسيطاً كالتوقيت بعين الاعتبار!


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع