يأتي عيد الفطر في اليوم الأول من شهر شوال وعقب انتهاء شهر رمضان شهر الصيام والتقوى، هذا العيد المبارك الذي يحتفل فيه المسلمون فرحاً بأدائهم لطقوس شهر رمضان وفريضة الصيام، فيما يلي سنُسلّط الضوء على السنن الأساسيّة لعيد الفطر المبارك.

أولاً: التكبير

عادةً ما يبدأ التكبير من غروب شمس آخر يوم من شهر رمضان إلى وقت خروج الإمام للصلاة، وصيغة التكبير هي: الله أكبر الله أكبر لا إلله إلّا الله الله أكبر، الله أكبر ولله الحمد، ويُستحب أيضاً رفع الصوت أثناء التكبير وذلك تعظيماً لهذا الشعار الأساسي من شعائر عيد الفطر المبارك، حيث قال الله تعالى في آياتهِ الكريمة: (ولتُكملوا العِدة ولتُكبروا الله على ما هدَاكُم).

ثانياً: الاغتسال

من سنن عيد الفطر الأساسيّة هي الاغتسال قبل الذهاب إلى صلاة العيد، وذلك لكي يكون المسلم نظيفاً وطاهراً حيثُ قال ابن القيّم رحمه الله تعالى: كان الرسول صلى الله عليه وسلم يلبسُ لهما أجمل ثيابهِ، وكان لهُ حلة يلبسها للعيدين والجمعة.

 

اقرأ أيضاً: ماهي فضائل عيد الفطر المبارك؟

 

ثالثاً: أكل التمر قبل الذهاب إلى الصلاة

يجب على المسلم أن يأكل الطعام قبل الذهاب إلى صلاة عيد الفطر، ويُفضل أكل التمر، وهذا ما جاء في حديث أنس بن مالك رضي الله عنهُ قال: (كان رسول الله صلّى اللهُ عليهِ وسلم لا يَغدو يوم الفِطر حتّى يأكل تمراتٍ).

رابعاً: الخروج إلى الصلاة مشياً

إنّ من سنن عيد الفطر الأساسيّة هي الذهاب إلى صلاة العيد مشياً على الأقدام ومخالفة الطريق، وعن جابر رضي الله عنه قال: (كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا كان يوم عيد خالف الطريق).

 

اقرأ أيضاً: مظاهر عيد الفطر حول العالم

 

خامساً: صلاة ركعتين عند دخول المسجد      

من سنن عيد الفطر أن يقوم المسلم بصلاة ركعتين عند دخولهِ المسجد إذا كانت صلاة العيد فيهِ وليس في المصلى، يقول رسول الله عليهِ الصلاة والسلام (إذا دخل أحدكم المسجد فلا يجلس حتّى يُصلي ركعتين).

سادساً: حضور خطبة العيد

يُستحب لمن حضر الصلاة أن يحضر خطبة العيد التي تكون بعد التسليم من صلاة العيد، وللمصلّي الخيار بين الاستماع للخطبة أو تركها، يقول الرسول محمد عليهِ الصلاة والسلام (إنّا نخطب، فمن أحبّ أن يجلس للخُطبة فليجلس، ومن أحبّ أن يذهب فليذهب).

 

اقرأ أيضاً: 8 نصائح مهمة لاستقبال عيد الفطر

 

نصائح للمسلم في يوم عيد الفطر:

  1. يجب على المسلم أن يستحضر الأمل برحمة الله وبقبول الطاعة، وتحصيل الأجر والثواب، والفوز بثواب صيام وقيام شهر رمضان المبارك.
  2. من الضروري أن يعزم المسلم على الاستمرار في أداء العبادات والطاعات التي كان يقوم بها في رمضان في باقي أشهر السنة، كالصلاة، قراءة القرآن، ذكر الله، والابتعاد عن النميمة وعن كل ما يُغضب الله.
  3. يجب على الإنسان المسلم ألّا ينجر وراء العادات الخاطئة والتي تخالف الشرع خلال أيّام عيد الفطر، كمصافحة النساء، والجلوس بمجالس الاختلاط المخالفة لأحكام الشرع، وإظهار العورات.

هكذا نكون قد تعرفنا معاً عزيزي على أهم سنن عيد الفطر المبارك التي يجب أن تتقيّد بها، لتنال محبة الله ورضاه عنك.


المقالات المرتبطة