لكل عائلة طقوس معينة تتحلى بها...
ولكل فرد من أفراد تلك العائلة طباع مختلفة...
ولكن عندما تقدم لنا ولأطفالنا بطاقة دعوة عائلية لحضور حفلة أو أي مناسبة اجتماعية أخرى فإننا نسارع لنكون من الحضور المميز، في الملبس...وفي طريقة تناول الطعام..وفي طريقة التحدث إلى من سنلقاهم في الحفل...
ونحاول جاهدين أن نعلم أطفالنا وخصوصاً الخجولين منهم بعض الآداب الاجتماعية لكي نراعي طقوس أصحاب الدعوة حيث سنتواجد عندهم كضيوف...
ماهي النصائح التي تفيدنا لنجعل أطفالنا أكثر تميزاً وتهذيباً..!!!
 

هذه بعض الملاحظات التي تفيد الأهل والمهتمين بأمور التربية في مساعدتهم للطفل الخجول في المناسبات الاجتماعية....
ولكن يجب أن نعلم أن هذه النصائح تطق قبل يوم الحفل بفترة تدريبية معينة ولايمكننا أن نطالب طفلنا بتطبيق وتعلم مانريد في صباح يوم الحفلة...
 
1 ) إن بعض التوتر والارتباك في المواقف الاجتماعية هو أمر طبيعي عند كثير من الأطفال .. لا تضخم المشكلة .. فالطفل يحتاج لبعض الوقت ليفهم ما يجري حوله وبعض الأمور التي يعتبرها الكبار عادية تكون غير ذلك في عقل الطفل .
 
2 ) حاول تفهم مشاعر الطفل وأفكاره وقلقه إذا طالت فترة الخجل أو الانكماش التي يمر بها .. راجع درجة التوتر في المنزل أو المدرسة ودرجة الاهتمام والرعاية والتشجيع التي تقدم له . وحاول تعديل الأمور السلبية قدر الإمكان .
 
3 ) تجنب دائماً إطلاق التسميات والأوصاف غير المفيدة مثل: خجول، خواف، ضعيف .... وغير ذلك .
 
4 ) شجع مختلف الهوايات عند الطفل .. بما فيها الرياضة والفنون والقدرات اللفظية وغير ذلك.
 
5 ) تأكد من إعداد الفرص الملائمة للتمرين والتدريب على مواجهة المواقف الاجتماعية والتعامل مع الأطفال الآخرين والكبار .. ومشاركة الطفل في ذلك .واستعمل ما تعرفه من أساليب لتخفيف توتر الطفل خلال هذه المواجهة كالحلوى أو اللعب أو التشجيع اللفظي ويمكنك المشاركة في الموقف والبقاء مع الطفل فترة إلى أن يخف التوتر...
 
6 ) وفر للطفل مزيداً من فرض التدريب في المنزل وغيره . . عشرة دقائق يومياً أو خمسة تتطلب منه أن يتحدث عن موضوع ما أو أن يتلو قصة أو غيرها أمام الأهل أو غيرهم .. تقبل أداءه ولا تكثر من الملاحظات في المراحل الأولى من هذه التمارين .
 
7 ) تجنب عقاب الطفل وإهانته أمام الآخرين قدر الإمكان .
 
8 ) اترك للطفل بعض الحرية في اكتشاف ما حوله بنفسه وهو يتعلم من الخطأ والتجربة ومن الإرشادات .. تقبل بعض الأخطاء ولا تكن خيالياً تريد الكمال التام.
 
9 ) تذكر أن تكون عوناً للطفل وموجوداً حين الحاجة وأن يفهم الطفل ذلك عند مواجهته لموقف اجتماعي صعب .
 
10 ) لا تبخل في تشجيع الطفل ومكافأته على سلوكه الاجتماعي الجيد ، واجعل المكافآت مباشرة وغير بعيدة زمنياً .. لأن الطفل لا يفهم الزمن كما يفهمه الكبار .
 
11 ) لا تيأس في محاولاتك وابدأ بشكل جدي في التغيير واعزم على الاستمرار ، واسأل من حولك من ذوي الخبرة أو الاختصاص عند اللزوم . وتأكد أن كثيراَ من الحالات تتحسن مع تقدم العمر وزيادة التجارب الناجحة والثقة في النفس .
 
12) إن من أجمل الأشياء التي تساعدنا فيما نريده هو القيام بجولة تدريبية(بروفا) قبل الحفلة...وتطبيق ماهو موجود في الحفلة على أطفالنا وعلى منضدة الطعام مع تسجيل الملاحظات التي تفيدنا بعد ذلك في تحديد نقاط الضعف عند أطفالنا ومعالجتها...
 
لايوجد شيء ليس له حل...
وهذه الحلول والاقتراحات قد وضعناها جميعاً لكي تساعدنا في معالجة اضطراب طفلنا...
ومع ماذكرناه من طرق يمكننا الوصول إلى نتائج جيدة...ومن ثم نطالب نحن بمرافقة أطفالنا لنا في الحفلات...