Top
مدة القراءة:4دقيقة

لعلاقة حميمية أفضل، إسألي نفسك هذه الأسئلة

لعلاقة حميمية أفضل، إسألي نفسك هذه الأسئلة
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:05-10-2019 الكاتب: هيئة التحرير

إذا كنتِ تبحثين عن أفضل علاقة حميمة بينك وبين زوجك، فلابد أن تضعي لنفسك كشف حساب حول هذه العلاقة منذ بدايتها وحتى هذه اللحظات، حيث أنّ مواجهة ذاتك هي أفضل وأقصر الطرق لحل كافة مشكلاتك الجنسية، ويتضمن هذا الكشف مجموعة من الأسئلة التي لابد أن تطرحيها لنفسك وتجيبي عليها بمنتهى الشفافية.




السؤال الأول: كيف كان أول لقاء بينكما؟

اسألي نفسك هذا السؤال حتى يمكنك المقارنة بين أول لقاء بينكما واللقاءات الأخيرة، وكيف كان التغير، هل أصبحت العلاقة أفضل، هل هناك مشاكل في العلاقة الحميمة تمّ التغلب عليها، هل العلاقة الحميمة أصبحت أكثر متعة؟ من خلال هذه الأسئلة تستطيعي الحكم على العلاقة وتعديل أي خطأ بينكما.

إقرأ أيضاً: 6 أخطاء تمنع الزوجين من الاستمتاع بالعلاقة الجنسية

السؤال الثاني: إلى أي مدى تنتظرين علاقتكما الحميمية؟

إذا كانت إجابتك بأنك تنتظري العلاقة بشدة فهذا أمر جيد للغاية، أما إذا كانت الإجابة بأنك لا تنتظري علاقتكما أو أنكِ تقيّميها كواجب زوجي، فلابد من الوقوف هنا لأنك لابد أن تكون علاقتك مع زوجك محببة إلى قلبك، تعرفي على الأسباب لتتغلبي عليها.

السؤال الثالث: هل علاقتكما الحميمية أساسية أم كمالية؟

من المفترض أن تكون العلاقة الحميمية بين الزوجين شيء أساسي في الحياة، أما إذا تحولت لشيء كمالي فهذا مؤشر لبداية مشكلات زوجية.

السؤال الرابع: إلى أي مدى أنتِ راضية عن علاقتكما الحميمية؟

إعطِ نسبة لرضاكِ عنها، بالطبع لن تكون مائة في المائة لأنّ رغبات كل طرف تختلف عن الآخر، فهناك احتياجات بسيطة قد لا تحصلي عليها، ولكن المشكلة تكون في حالة عدم رضاكِ التام عن العلاقة وعن تصرفات زوجك أثناءها.

السؤال الخامس: هل تحقق علاقتكما الحميمية ما تحلمين به؟

الأحلام لاتتحقق كاملة، ولكن يجب أن يكون هناك جزء منها مجسد على أرض الواقع، حتى تكون علاقتك سوية لابد أن تتجسد بعض أحلامك من خلالها، والمشكلة تكمن في عدم وجود أي صلة بين أحلامك وبين الواقع.

والآن بعد إجاباتك على هذه الأسئلة تستطيعي الحكم ما إذا كانت العلاقة الحميمة بينك وبين زوجك لا يسودها مشكلات أم يتخللها بعض ما يؤثر عليكما... راجعي هذه الأمور وابحثي عن الأسباب التي تخصك وحليها أولاً ثم ناقشي زوجك فيما يزعجك منه.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:لعلاقة حميمية أفضل، إسألي نفسك هذه الأسئلة