Top


مدة القراءة:4دقيقة

كيف توفر المال وتتجنب التبذير؟

كيف توفر المال وتتجنب التبذير؟
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:31-12-2020 الكاتب: هيئة التحرير

يوجد العديد من الأدلة والإرشادات على الإنترنت التي تساعدك على توفير المال، ولكنَّ معظمها لا يتحدث عن جذور مشكلة عدم القدرة على ذلك. بمجرد معرفة بعض العوامل الرئيسة التي تمكِّنك من توفير مبلغ كبير من المال خلال فترة قصيرة، ستتأكد بأنَّ معظم المقالات والأدلة الموجودة على الإنترنت لن تساعدك في ذلك؛ إذ تكمن المشكلة في احتمال الفشل في توفير المال حتى مع استخدام الاستراتيجيات الصحيحة؛ لذلك يجب أن تمتلك الطرائق والعقلية المناسبة لذلك.




سنعرض لك في هذا المقال أفضل الطرائق لتوفير المال، والخطوات العملية والفعالة التي يمكنك اتخاذها لتوفير مزيد منه؛ ويجب ألَّا ننسى التنويه إلى أنَّ الأمر لن يكون سهلاً أبداً، ولكنَّك ستتمكَّن من خلال العمل الجاد من تحقيق ذلك حتى لو كنت مبذراً.

لماذا يمنعك ماضيك من توفير المال؟

هل تفكر باستمرار في أخطائك المالية؟ إذا كنت كذلك، فستمنعك هذه الأفكار من التوفير.

هل تتمنَّى أن يعود بك الزمن إلى الوراء لتجنب فشلك المالي؛ لكنَّ انغماسك في التفكير في الماضي يمنعك من التصرف في المستقبل؟ فكر بدلاً من ذلك في أخطائك، واسأل نفسك عن الدروس التي تمنحك إيَّاها هذه الأخطاء.

ليس بالأمر السهل أن تتراكم ديونك؛ ولكن بمجرد تقبُّل إخفاقاتك السابقة واستخدامها كفرصة لوضع أهداف مالية جديدة، ستسير في الاتجاه الصحيح من أجل توفير المال.

على سبيل المثال: بعد تقبلك لفكرة تراكم الديون، ضع خطة تساعدك على الابتعاد عن فكرة الدين لمدة عام أو عامين، وستكون بهذه الطريقة متصالحاً مع وضعك المالي حتى لو راودتك أفكار سلبية متعلقة بمصادرك المالية، ويمكنك بذلك التركيز على توفير المال، وتقليل التركيز على أخطائك السابقة.

إقرأ أيضاً: أفكار تساعدك على توفير مصاريف الأسرة

كيف تراقب إنفاقك بسهولة؟

توقف عن حساب إنفاقك يدوياً، واستفد من الأدوات التحليلية الفعالة مثل تطبيق بيرسونال كابيتال (Personal Capital) -مستشار مالي عبر الإنترنت- وبعض تطبيقات إدارة الأموال التي تنجز الحسابات بالنيابة عنك؛ حيث ستساعدك هذه التطبيقات في توفير أموالك في الدرجة الأولى.

بمجرد تسجيل الدخول إلى تطبيق بيرسونال كابيتال (Personal Capital)، ستتمكن من عرض صافي ثروتك، وقيمة ربحك السلبي؛ كما يمكنك أيضاً عرض أنماط الإنفاق والنفقات ومقدار الأموال التي توفرها.

استخدم صافي ثروتك كقيمة ثابتة لتوفير مزيد من المال؛ وعندما تواجه مشكلات مالية، راقب مدى تقدمك في توفير المال؛ إذ يحل بدء توفير المال نصف المشكلة، ويشكل الثبات على ذلك كل ما تحتاجه للتقدم.

ما السبب الحقيقي لاستمرار الفشل في توفير المال؟

لا يعدُّ توفير المال أمراً مثيراً للاهتمام؛ ولو كان كذلك، لقام به الجميع دون استثناء.

يوجد الكثير من الناس الحريصون على أموالهم بطبيعتهم، وهناك بعض الأشخاص المبذرين في المقابل؛ لذا بدلاً من إنكار أنَّك شخص مبذر، تقبَّل الفكرة كي تتمكن من التعامل مع الأمر.

لا تحاول توفير نحو (60-70٪) من دخلك إذا كان هذا سيؤثر في حياتك المعيشية؛ إذ لا ينبغي أن تنظر إلى توفير المال على أنَّه سباق محموم، بل اعتبره اختبار تحمل؛ فأنت توفر المال من أجل تقاعدك والأمور التي ترغب في امتلاكها في المستقبل.

إذا كنت تواجه صعوبة في توفير المال، فاصرف مزيداً من الأموال على الأمور الجيدة. قد يبدو الأمر غير منطقي؛ لكن، ألن يكون من الأفضل توفير مبلغ صغير من المال لمدة سنة بدلاً من توفير مبلغ كبير لمدة 3 أو 4 أشهر؟

يواجه معظم الناس الكثير من المتاعب لأنَّهم يضعون ميزانيات عالية تدفعهم إلى الفشل؛ ففي حين لن تناسب هذه الطريقة الأشخاص المدخرين الذين لا يحتاجون إلى مساعدة في توفير المال، إلَّا أنَّها مخصصة للأشخاص غير القادرين على توفير المال والمبذرين الذي يحتاجون إلى مكافأتهم على عملهم الشاق.

لا يعني شراؤك الأغراض التي تلزمك أنَّك ستوفر مقداراً أقل من المال، ونقدم لك فيما يأتي بعض القواعد الواجب اتباعها:

  • وفِّر أكثر من 50٪ من أموالك بعد تغطية النفقات الإلزامية.
  • اشترِ الأشياء الجميلة بعد توفير مبلغ من المال وليس قبل ذلك.
  • أتمِت مدخراتك المالية من خلال التحويلات المصرفية الآلية.

ركز فقط على الجوانب التي تهمك، وتذكر أنَّ بإمكانك شراء أي شيء، ولكن ليس كل شيء.

كيف تحمي نفسك من الديون؟

يعدُّ التمويل الشخصي بمثابة مباراة؛ إذ إنَّك تكسب المال من ناحية، وتوفره من ناحية أخرى؛ ولكن تتعلق النتيجة النهائية بمقدار المال الذي وفرته، وليس بمقدار ما كسبته؛ حيث تظهر الأبحاث أنَّ نحو 60٪ من الأشخاص ينفقون المال أكثر ممَّا يدخرونه؛ فكيف يمكنك إذاً أن تكون من الـ 40% الذين يجيدون إدارة أموالهم؟

لا تراكم ديونك، فتوفر بهذه الطريقة الكثير من المال، وتتجنب تحمل مزيد من الالتزامات المالية؛ كما توجد طريقة رائعة لوقف تراكم الديون من خلال استخدام الدفع نقداً في تعاملاتك التجارية كافة.

سيكون هذا الأمر صعباً في البداية، ويتعلق بمدى اعتمادك على بطاقتك الائتمانية؛ ولكنَّ الأمر يستحق العناء؛ إذ لن تتوقف بهذه الطريقة عن مراكمة ديونك فحسب، وإنَّما ستكون أكثر وعياً بما تشتريه.

على سبيل المثال: ستتردد كثيراً قبل شراء سماعة رأس جديدة على الرغم من امتلاكك النقود لشرائها؛ فوفقاً لاستطلاع أجراه موقع ذا كريدت كارد (The CreditCards.com)، فإنَّ 5 من أصل 6 أميركيين مبذرون فعلاً، خصوصاً عند استخدام بطاقاتهم الائتمانية.

استمر في إخبار نفسك أنَّك تمتلك الانضباط اللازم لعدم شراء الأشياء غير المفيدة إطلاقاً، وسيعادل ذلك وجود طعام لذيذ لكنَّه غير صحي في الثلاجة في الوقت الذي تحاول فيه الالتزام بنظام غذائي صحي؛ إذ من خلال استخدامك النقود في عمليات الشراء، ستنفق أقل وتوفر أكثر.

إقرأ أيضاً: خمس طرق بسيطة لتوفير المال

طريقة مؤكدة لزيادة مدخراتك بسرعة:

إنَّه لمن الهام جداً وجود طرائق مثبتة لمساعدتك في توفير مزيد من المال، لكنَّها ليست بالضرورة أفضل الطرائق؛ لذا بدلاً من إضاعة جهودك في توفير المال، ابحث عن طرائق لزيادة دخلك؛ وبمجرد استخدامك الطرائق الصحيحة، يصبح التوفير أمراً سهلاً.

يكمن التحدي في كسب مزيد من المال، حيث يوجد العديد من الطرائق التي يمكنك استخدامها لتحقيق ذلك؛ فعلى سبيل المثال: يمكنك العمل بجد ولفترة طويلة في وظيفتك الحالية لتحقيق زيادة في راتبك، ولكنَّك ستعتمد في هذه الحالة على شخص آخر لمنحك تلك العلاوة؛ لذلك عزِّز قدراتك لتحصل على الزيادة المرجوة.

لا يعني هذا أنَّ الحصول على زيادة في الراتب أمر مستحيل، لكن سيتحسن وضعك المالي بشكل أفضل عندما تتمكن من السيطرة على الوضع بنفسك؛ لهذا السبب يعدُّ الحصول على عمل إضافي أفضل طريقة لزيادة دخلك.

اعتبر عملك الإضافي نشاطاً تستمتع بالقيام به، فمثلاً: يمكنك بيع بعض المواد والسلع على موقع إي باي (EBay) كي تحقق ربحاً جيداً، أو يمكنك تصميم بعض مواقع الويب للشركات الصغيرة، وقد يرتبط حصولك على عمل إضافي بأصعب الأمور التي يجب عليك إنجازها؛ لذلك كن عنيداً جداً ولا تستسلم.

يُحتمَل ألَّا تكسب المال خلال الفترة الأولى من عملك الإضافي، ولا بأس في ذلك؛ فنظراً إلى امتلاكك مصدر دخل أساسي، لن تعتمد على عملك الإضافي لدفع نفقاتك، ومن يدري؟ قد تتمكن من استبدال عملك الحالي بالعمل الإضافي إذا بذلت جهداً في تنميته وتطويره في المستقبل.

مهما كانت الطريقة التي تتبعها، ركز أكثر على كسب المال وتوفيره قدر المستطاع؛ فأنت في هذه الحالة تمتلك السيطرة أكثر ممَّا تعتقد.

شاهد بالفديو: كيف تضع ميزانية تساعد على الادّخار

ساعد نفسك على توفير المال:

لا يعدُّ توفير المال وادخاره أمراً معقداً، وإنَّما واحداً من الأشياء الصعبة التي تقوم بها؛ فعندما تتعلم من أخطائك وتكافئ نفسك بعد توفير المال، ستوفر مزيداً منه.

قد تسأل نفسك: "ماذا سأفعل بمبلغ صغير أوفره كل شهر؟"؛ لكن بالنسبة إلى بعض الناس، يعدُّ هذا المبلغ الموفر من المال الشيء الذي يغير حياتهم ويساعدهم على تحسينها في المستقبل.

يعدُّ توفير المال فناً بحد ذاته؛ فعندما توفر الكثير منه، لن تتحمل ذلك وستستلم؛ أمَّا عندما توفر القليل من المال تدريجياً، سيساعدك ذلك على مواجهة العواقب والمشكلات في المستقبل؛ إذ يتطلب توفير الأموال جهداً كافياً واستخدام الطرائق المناسبة لذلك.

تخيل لو أنَّك بدأت توفير مبلغ صغير كل شهر، فوفرت مبلغاً كبيراً جداً عن العام بأكمله. رغم صعوبة الأمر، لكن تعدُّ الطرائق المذكورة في هذا المقال الحل الأنسب لمساعدتك؛ لذا خصص بعض الوقت لإجراء عملية عصف ذهني لتحديد الأهداف التي يمكنك تحقيقها إذا كنت تمتلك أموالاً إضافية كل شهر، واستخدم هذه الأهداف كحافز لمساعدتك على البقاء على المسار الصحيح لتوفير مزيد من المال؛ فإذا كنت قادراً على توفير مبلغ كبير من المال مع القليل من التوجيه، فتخيل ما يمكنك القيام به.

ماذا تنتظر؟ ابدأ توفير المال؛ فلا يوجد ما يمنعك.

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:كيف توفر المال وتتجنب التبذير؟