Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

كيف تعالج الكدمات؟

كيف تعالج الكدمات؟
مشاركة 
الرابط المختصر

الكدمة عبارة عن نزيف داخلي يتسرب عبر الأنسجة دون أي قطع للجلد، فيغير لون الجلد في المنطقة المصابة إلى اللون الأزرق المائل إلى الاحمرار .



كيف تتشكل الكدمة ؟

تتكون الكدمة عندما تفجّر ضربة ما الشعيرات الدموية القريبة من سطح الجلد، الأمر الذي يسمح بتسرب كمية من الدم إلى أنسجة ما تحت الجلد ، وهذا الدم المحصور أو المحتبس يظهر على هيئة علامة سوداء أو زرقاء وفي بعض الأحيان تكون على هيئة نقط دقيقة حمراء أو بقع حمراء .
الأماكن الشائعة
المواقع المثالية لحدوث الكدمات هي :
- الذراعان
- الأرجل
الأسباب :
يحدث بسبب السقوط من أعلى ، أو نتيجة الضرب ، أو التواء المفصل ، أو الكسور ، أو أمراض الدم أو مشاكل في تخثر الدم ( شذوذ وظيفة صفيحات الدم ) أو وجود مرض تحتي جلدي .
بعض الأدوية ( التي تعمل على سيولة الدم وتمنع حدوث الجلطة ) مثل aspirin و clopidogrel و Corticosteroids
بعض الملاحق الغذائية أو الإضافات التكميلية الغذائية (كزيت السمك وفيتامين هـ والزنجبيل والثوم ) قد تسبب حدوث الكدمات إذا أخذت جنبًا إلى جنب مع أدوية سيولة الدم
سبب حدوث الكدمات بسهولة عند كبار السن :
يرقّ الجلد مع تقدم العمر، وأحد أسباب ذلك هو أن الطبقة الدهنية المبطنة للجلد (التي تحمي أوعية الجلد الدموية من الإصابة ) تقل سمكًا مع تقدم العمر .
أيضًا مع تقدم العمر تصبح الأوعية الدموية أكثر رقة مع تقدم العمر لأن النسيج الذي يساعد على دعمها يضعف.
كما أن التعرض المفرط لأشعة الشمس يمكن أن يضعف جلدك ( شيخوخة الجلد ) إلى حد مماثل لكبر السن مما يجعلك أكثر تعرضًا للكدمات، قد تكون سهولة الكدمات في بعض الناس راجعة إلى عوامل وراثية، وفي بعض الأحيان تكون سهولة الكدمات مؤشرا على نقص في الفيتامينات أو الإصابة بجلطة دموية.
ومع أن سهولة الكدمات أكثر شيوعا بين كبار السن إلا أن هناك أشخاصا خاصة النساء يعانون سهولة الكدمات على مدى طول العمر، وبسبب غير معروف يصاب هؤلاء الأصحاء تماما فيما عدا ذلك بكدمات لا ضرر أو خوف منها، في منطقة العضد والفخذين والردفين تسمى بـ " قرص الملائكة "
الأعراض و العلامات :
الم وتورم في المنطقة المصابة ، مع تغير لون الجلد في المنطقة المصابة إلى اللون الأزرق المائل إلى الاحمرار .
العلاج :
هدف علاج الكدمات هو خفض سرعة سريان الدم بواسطة التبريد والضغط الخفيف ( رباط ضاغط ) مع مراعاة ما يلي :
- رفع العضو المصاب وإسناده في الوضع الأكثر راحة
- وضع كمّادة باردة على المنطقة المصابة لمدة 30 دقيقة لمدة يومين لتخفيف النزيف والحد من التورم ، وبعد ذلك يتم وضع كمادة دافئة
- نقل المصاب لأقرب مركز طبي لعرضه على الطبيب المختص إذا لزم الأمر.
الطب البديل :
- صبغة الألفية yarrow flower : يتم رش القليل منها على المنطقة المصابة عدة مرات يوميا حتى يزول اللون الأزرق
- مزيج عصير البصل مع قدر من زيت الكافور : يدلك المزيج مكان الإصابة صباحًا ومساءًا
- مغلي الحبة السوداء : تغلي حفنة من الحبة السوداء في الماء، ثم يعمل حمام للعضو المصاب ، يغطي فيه لمدة 15 – 20 دقيقة، مع تحريك العضو ذاتيًا، ثم يدهن بدهن الحبة السوداء، ويترك دون رباط (يوميًا قبل النوم).
متى يجب زيارة الطبيب؟
يجب طلب الرعاية الطبية في الحالات التالية :
-          إذا كانت الكدمات كبيرة أو مؤلمة
-          إن طال بقاؤها أو كانت تتطور لأسباب غير معروفة
-          إذا صاحب الكدمة صداع دائم
-          إذا لم يكن لك تاريخ مسبق لهذه الحالة وتعرضت للكدمة بشكل مفاجئ
-          إن كنت تكدم بسهولة
-          إن تعرضت لنزف شاذ في مكان آخر ( نزيف الأنف أو اللثة أو منطقة معوية ).
أخيرًا نقول إن الكدمة قد تكون بسيطة وتشفى بسرعة ، ولكنها في بعض الحالات قد تشير إلى حالات مرضية خطيرة ، فكن حذرًا والبس ملابس طويلة تحميك من الضربات ولا تفرط في تعرضك للشمس، وابتعد عن العنف المنزلي ، وراجع طبيبك دائمًا للاطمئنان على صحتك.

المصدر: بيوتنا كنانة أونلاين


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع