Top


مدة القراءة:3دقيقة

كيف تتقن التسويق عبر البريد الإلكتروني؟

كيف تتقن التسويق عبر البريد الإلكتروني؟
الرابط المختصر
تاريخ آخر تحديث:12-10-2021 الكاتب: هيئة التحرير

على الرغم من أنَّ العديد من الأشخاص والمؤسسات يشيرون إلى أنَّ التواصل عبر البريد الإلكتروني أصبح شيئاً من الماضي، إلا أنَّه يبقى أحد أكثر طرائق التواصل شيوعاً؛ ففي عام 2019، أُرسل واستُلم 293.6 مليار رسالة بريد إلكتروني حول العالم يومياً؛ وعلى الرغم من ارتفاع شعبية وسائل التواصل الاجتماعي وتطبيقات المراسلة.




يؤكد المسوقون أهمية البريد الإلكتروني لعدد من الأسباب، أولها العائد على الاستثمار؛ فوفقاً لأبحاث أجراها مركز "دي إم أي" (DMA) عام 2019، يبلغ متوسط ​​العائد 42 دولاراً لكل 1 دولار أُنفق على التسويق عبر البريد الإلكتروني؛ وعلى هذا النحو، كان هناك عدد من الأساليب المستخدمة في التسويق عبر البريد الإلكتروني على مر السنين، بما في ذلك التخصيص والتجزئة والأتمتة؛ ومع ذلك، قد يغفل المسوقون غير التقنيين عن استخدام أداة تساعد بشكل كبير عندما يتعلق الأمر بالبريد الإلكتروني وهو ترحيل بروتوكول نقل البريد البسيط (SMTP).

إذا فهمت وظيفة الترحيل، فإنَّ محدودية إرسال رسائل البريد الإلكتروني والتكاليف تصبح من الماضي، وسيساعد ترحيل بروتوكول نقل البريد البسيط (SMTP) عملك على تخطِّي الميزات الأساسية للبريد الإلكتروني وتوفير المزيد من الفرص لتحسين جهود التسويق عبر البريد الإلكتروني.

إنَّها ليست أداة جديدة بأي حال من الأحوال، ولكنَّها أداة غير مُستثمرة بشكل كافٍ، ويمكن أن تُحدِث فارقاً في حملة التسويق.

فوائد خدمة ترحيل بروتوكول نقل البريد البسيط (SMTP) وإتقان التسويق عبر البريد الإلكتروني:

بشكل أساسي، يضمن بروتوكول نقل البريد البسيط (SMTP) تسليم رسائل البريد الإلكتروني إلى مجالات مختلفة من خلال الاستفادة من خوادم بروتوكول نقل البريد البسيط، والتي تساعد العملية من خلال تسليم رسائل البريد الإلكتروني إلى الوجهات المحددة، ويؤدي هذا دوراً هاماً في الوصول إلى العملاء المحتملين وحتى العملاء؛ وذلك لأنَّ حملات البريد الإلكتروني الجماعية الحديثة لن تكون ممكنة دون خدمة ترحيل بروتوكول نقل البريد البسيط، فيما يلي فوائد حُسن استخدام بروتوكول نقل البريد البسيط:

  • يوفِّر الوقت والمال: باستخدام خدمة ترحيل بروتوكول نقل البريد البسيط، لا تحتاج المؤسسة إلى إعداد وتشغيل خادم البريد الإلكتروني الخاص بها؛ بل كل ما عليك فعله هو إنشاء رسائل البريد الإلكتروني وسيقوم المرحِّل بإعدادها وإرسالها من خادمك إلى المستلمين، ويُعَدُّ هذا أمراً ذا قيمة كبيرة للشركات التي ترسل آلاف رسائل البريد الإلكتروني يومياً.
  • يضمن تسليم البريد الإلكتروني الصحيح: نظراً لوجود مشكلات متعلقة بالتسليم خارجة عن إرادتك، فقد لا يصل هذا البريد الإلكتروني المصمم جيداً إلى المستلم المقصود وينتهي به الأمر في البريد العشوائي، وهناك أيضاً دائماً احتمال قيام أدوات حظر الرسائل غير المرغوب فيها بإدراج عنوانك أو عنوان بروتوكول الإنترنت (IP) في القائمة السوداء، وتضمن خدمة ترحيل بروتوكول نقل البريد البسيط وصول رسائل البريد الإلكتروني إلى المستلمين المقصودين.
  • يحمي سمعة المؤسسة على الإنترنت: تعتمد سمعة الشركات إلى حد كبير على سمعتها في مجال الملكية الفكرية، فإذا حُظِر عنوان بروتوكول الإنترنت (IP) الخاص بالمؤسسة بواسطة أي نظام لأي سبب كان، فقد يؤثر ذلك في العلاقات مع العملاء وتوقعاتهم، وتساعد خدمة ترحيل بروتوكول نقل البريد البسيط في هذا الصدد عن طريق تقليل فرص إرسال رسائل تصل إلى البريد العشوائي من الخادم الخاص بك أو تصنيف رسائل البريد الإلكتروني الجماعية كرسائل غير مرغوب فيها.
  • يُلغي القيود على رسائل البريد الإلكتروني: يحاول عملاء البريد الإلكتروني وموفِّرو بريد الويب تجنب البريد العشوائي عن طريق فرض قيود على عدد رسائل البريد الإلكتروني التي يمكنك إرسالها إلى مستلمين مختلفين يومياً، وتتطلب الشركات التي تحتاج إلى التواصل مع عملائها بشكل جماعي منصةً لإرسال البريد الإلكتروني على مستوى المؤسسة للتحايل على هذا القيد، وتوفر هذه المنصات خدمة ترحيل بروتوكول نقل البريد البسيط الخاصة بها، للسماح للمؤسسات بإرسال عدد كبير من رسائل البريد الإلكتروني دون مشاكل.
  • يوفر رؤية من خلال التحليلات: يمكن أن يكون تتبع إرسال رسائل البريد الإلكتروني الجماعية أمراً صعباً للغاية، وتُوفِّر معظم خدمات ترحيل بروتوكول نقل البريد البسيط التقارير الأساسية التي تركز على إمكان تسليم البريد الإلكتروني فقط، ومع ذلك، من أجل سهولة التتبع، تجاوز مقدمو خدمة البريد الإلكتروني هذا لمساعدة الشركات على تحسين حملات التسويق عبر البريد الإلكتروني وتعزيزها، وسيوفر الجمع بين خدمة ترحيل بروتوكول نقل البريد البسيط ومنصة لخدمات البريد الإلكتروني أفضل النتائج؛ وذلك لأنَّه يساعد على ضمان أنَّ رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بك هادفة وقابلة للتسليم وتهم جمهورك.

يضيف بعض مقدمي الخدمات أدوات تعقب الروابط تلقائياً إلى كل بريد إلكتروني يرسلونه، مما يسمح للمؤسسات بمراقبة رسائل البريد الإلكتروني التي يفتحها أو ينقر المستخدمون عليها، ويوفر هذا مقاييس ومؤشرات أداء رئيسة أكثر ثراءً وقيمة من مجرد تحديد ما إذا كانت قد وصلت رسائل البريد الإلكتروني بنجاح إلى المستلمين المقصودين أم لا.

إقرأ أيضاً: التسويق الرقمي

كيف تجعل التسويق عبر البريد الإلكتروني فعالاً مرة أخرى؟

يمكن إعداد خدمة ترحيل بروتوكول نقل البريد البسيط في المؤسسة إذا كنت تعرف كيفية القيام بذلك، ولكن يمكن أن تستفيد أكثر عبر دمجه مع منصة حديثة للتسويق عبر البريد الإلكتروني؛ حيث يمكنك أيضاً بذلك الوصول إلى ميزات ومقاييس بريد إلكتروني متقدمة، والتي يمكن أن تساعدك على دفع جهودك التسويقية وعملك إلى الأمام.

المصدر


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ:كيف تتقن التسويق عبر البريد الإلكتروني؟