تُعتبر عادة قضم الأظافر واحدةً من أسوأ العادت التي يُمارسها العديد من الأطفال وبشكلٍ خاص خلال مرحلة المراهقة، حيث أنّ 45% من الأطفال المراهقين يقومون بقضم أظافرهم بطريقة تثير غضب الأهل والأشخاص المحيطين جراء هذه العادة السيئة والضّارة، من خلال السطور القادمة سنُعرفك على مجموعة من أهم المعلومات المتعلقة بهذه العادة الصحيّة الخاطئة.


محتويات المقالة

    ماهي أهم الأسباب التي تؤدي لممارسة عادة قضم الأظافر؟
    1. شعور الطفل المراهق بالملل أو التوتر.
    2. الإحساس بالوحدة التي يُعاني منها العديد من الأطفال في مرحلة المراهقة.
    3. الشعور بالنقص العاطفي والرغبة في الحب.
    4. إحساس الطفل المراهق بالإهمال وعدم اهتمام الأهل به.
    5. معاناة الطفل من مشكلة فرط الحركة.
    6. إصابة الطفل ببعض المشاكل وبشكلٍ خاص مشكلة التبول الليلي.
    ماهي الأعراض التي تسبّبها هذه العادة للطفل المراهق؟
    1. احمرار الأظافر وإصابتها بالتقرحات الشديدة والمؤلمة.
    2. إصابة الأظافر بالنزيف الشديد في بعض الأحيان.
    3. انتقال البكتيريا والفيروسات إلى الجسم عن طريق الفم.
    4. تشوّه فيشكل الأظافر واليدين.
    5. تعرض الطفل المراهق للسخرية من قبل أصدقائهِ مما يُصيبهُ بالقلق والتوتر.
    6. إصابة الطفل بالخجل والضيق من منظر أظافره الغير محبب.
    ماهي الطرق العلاجية التي تساعد في التخلّص من هذه المشكلة؟
    1. وضع المناكير على الأظافر بشكلٍ دائم وهذا بالنسبة للفتيات.
    2. إجبار الطفل على ارتداء القفازات طوال فترة تواجده في المنزل.
    3. محاولة إلهاء الطفل بأمورٍ منزليه كالتنظيف، والترتيب.
    4. ملئ أوقات فراغ الطفل بممارسة هواياتهِ المفضلة كالسباحة أو الموسيقى.
    5. تقديم الهدايا والمكافآت للطفل في حال نجح في التخلص من هذهِ العادة.
    6. استشارة الطبيب المختص في حال لم يتخلص الطفل المراهق من هذه العادة.


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.