كلما تعرض الإنسان للضغوط والمشاكل يجد نفسه قد سارع للتوجه إلى الله سبحانه وتعالى لطلب العون منه والمساعدة عن طريق مجموعةٍ من الأدعية النابعة من قلبٍ صادقٍ ومُحب، فيما يلي سنُسلط لك الضوء على شروط استجابة الدعاء وآدابهِ الأساسيّة.


محتويات المقالة

    أولاً: شروط استجابة الدعاء

    1. ابتعاد الإنسان عن الشرور وصلاح نفسهِ وأخلاقهِ.
    2. المحافظة على أداء الصلوات الخمسة في وقتها، وعدم تركها.
    3. الابتعاد عن كل المعاصي والاستغفار الدائم.
    4. المواظبة على التسبيح والتهليل.

    ثانيّاً: آداب الدعاء

    1. الإخلاص إلى الله سبحانهُ وتعالى أثناء التوجه إليهِ بالدعاء، حيث قال رسول الله عليهِ الصلاة والسلام في حديثهِ الشريف: دعوة ذي النّون إذ دعا وهو في بطن الحوت: لا إله إلا أنت، سُبحانك، إنّي كنت من الظالمين، فإنّه لم يدع بها رجل مسلم في شيء قط إلا استجاب الله له.
    2. التوبة الصادقة عن كل المعاصي التي اقترفها الإنسان في حياتهِ.
    3. التضرع إلى الله تعالى أثناء الدعاء، حيثُ قال الله في آياتهِ الكريمة (ادعوا ربكم تضرعاً وخُفيّة إنّهُ لا يُحب المُعتدين).
    4. الإلحاح في الدعاء والتكرار الدائم له، حيث قالت السيدة عائشة رضي الله عنها (سحر النبي صلى الله عليه وسلم، فدعا، ودعا).
    5. الدعاء في الرخاء، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (من سرّه أن يستجيب الله له عند الشّدائد و الكرب، فليكثر الدّعاء في الرّخاء).
    6. خفض الصوت أثناء الدعاء، وذلك لأنّ هذا أقرب للإخلاص، وأعظم أدباً عند الله سبحانه وتعالى.
    7. الطهارة التامة، وذلك لأنّ الله يحب الإنسان الطاهر والنظيف.
    8. التوجه بالصلاة والسلام على النبي محمد أثناء الدعاء، حيثُ قال الرسول صلى الله عليه وسلم (صلوا عليّ واجتهدوا في الدعاء).
    9. رفع اليدين أثناء الدعاء، حيث قال أبو موسى الأشعري رضي الله عنه (دعا النبي صلى الله عليه وسلم، ثُمّ رفع يديهِ، ورأيت بياض أبطيه).
    10. العزم أثناء الدعاء، فقد قال الرسول محمد عليهِ الصلاة والسلام (إذا دعا أحدكم فلا يقل اللهم اغفر لي إن شئت، ولكن ليعزم المسألة، وليعظّم الرغبة، فإنّ الله لا يتعاظمهُ شيئ أعطاه).

    ثالثاً: أفضل الأوقات لاستجابة الدعاء

    1. وقت الأسحار فقد قال الرسول محمد صلّى الله عليه وسلم (إنّ في الليل لساعةً، لا يوافقها رجل مسلم يسأل الله خيراً من أمر الدّنيا والآخرة إلّا أعطاه إيّاه، وذلك كل ليلة).
    2. يوم الجمعة، فقط قال الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم (في يوم الجمعة ساعة لا يوافقها مسلم وهو قائم يصلّي يسأل الله خيراً إلا أعطاه).
    3. في يوم عرفة، حيثُ قال الرسول محمد صلى الله عليه وسلم (خير الدّعاء دعاء يوم عرفة).
    4. ما بين الأذان والإقامة، فقد قال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم (الدّعاء لا يُردّ بين الأذان والإقامة).
    5. دُبر الصلاة المكتوبة، قال الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وسلم أي الدعاء أسمع. قال : جوف الليل الآخر، ودبر الصلوات المكتوبة.
    6. عند نزول المطر، حيث قال الرسول محمد صلى الله عليهِ وسلم (اطلبوا إجابة الدّعاء عند التقاء الجيوش، و إقامة الصّلاة، ونزول المطر).
    7. عند السجود، حيث قال الرسول محمد عليهِ الصلاة والسلام (أقرب ما يكون العبد من ربّه وهو ساجد، فأكثروا الدّعاء).

    وأخيراً نتمنى عزيزي أن تستفيد من كل المعلومات المهمة التي وردت في هذهِ المقالة التي تحدثت عن شروط استجابة الدعاء وآدابهِ.


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

    المقالات المرتبطة