قلت له: أحبك كثيراً...فأجابها: وهل من يحب يخطأ مع محبوبه..!!! فأجابته: لم أكن أريد أن أخطأ بحقك.. صدقني فأنا أحبك.. فأنت زوجي ووالد ابني..
فقال: لا.. لاأستطيع أن أصدقك.. فانحنى رأسها حزناً.. وانهمرت دمعة خريفية ساخنة من عينها.. وقالت له: سامحني....

رقيقة المشاعر ومرهفة الإحساس...جامعة الحب والحنان تمر بلحظات ضعف واحتياج للغير...
 
كائن خلقه الله حنون تقلبه العواطف وتؤثر في كيـانه تعـاريج الزمان...
 
يبحث عن الملاذ والمأوى فلا يجد أكثر حناناً وعطفاً أكثر من صـدر رجل...
 
يشعر بالتزود من قوته لمواصلة الحياة دون عقد أو تعقيد أو هماً وغماً وأحزاناً...
 
إن دمعة تنثرها وجنتا تلك المرأة لاتتصورها زيف أو تمثيل..
 
بل هي نقية أصدق من وضوح الشمس وأشد حـرارة من إشعاعاتها...
 
إن لم تجد مقراً لها على حنايا رجـل عطـوف وفي يستقبل دموعها ويواسيها ويتلقى شكواها ويخفف عنها بكاها ..
 
من تكون .. ؟
 
هي حواء خلقت من ضلع آدم...
 
قد تكون أخاً أو أباً أو زوجاً حبيباً لتلك المتوسدة على صدرك تبكي...وتطلب منك السماح...
 
وقد لا تشكي أو قد تشكي هماً أو حزناً ألم بها وداهم نومها وأيقظ سهرها..
 
لاتعبث بمشاعرها أو تستخف بكلماتها أو بلمعة عيناها لأنها في تلك اللحظات في أمس الحاجة لكلماتك ولملمات يداك ..
 
أسمى معاني الحب والحنان أن تكون في تلك اللحظات عند تطلعاتها لتجسد أسمى معاني الرجولة والسند لها ككـائن رقيق يحتـاج إليك...
 
في لحظات الحزن أو لحظات الشعور بالضعف ..
 
أنت من يحدد أولاً من تكون بالنسبة لها فلا تخذلها حين تلجأ إليك..
 
كن على قدر ثقتها فيك لأنها إن لم تجدك في تلك اللحظة على قـدر ثقتها لن تعود إليك ثانية..
 
عندها ستفقد أختـاً أو بنتاً أو زوجــة حبيبة احتاجت إليك فخذلتها ..
 
استقبل دمعتها بدفء حنانك...وسامحها على خطئها...
هي تجد فيك السـند بعد الله في حزنها والوقوف أمام همومها...
فلتتقي الله فيها وتخاف الله فيها فكيف تقسي على من خلقت من ضلعك وجسدك..!!! كيف لاتسامحها!!

وهذه الدعوة لانوجهها لكل الرجال بقصد الاتهام والتقصير بحق زوجاتهن..لا..!! لأن هناك كثيراً من النساء يجب أن توجه الدعوة لهن ليكن عوناً لأزواجهن.. وفي نفس الوقت أحببنا أن نذكر الرجل دائماً بأنه هو السلطة الأولى أما المرأة فهي عموماً من تكون خاضعة لتلك السلطة...هي الأضعف..وهو دائماً الأقوى..فقد خلقت حواء عاطفية.. حساسة... تناجي قلبها أكثر من عقلها ...فسامحها ولاتقس عليها..!!!