Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

دراسة تشيكية تؤكد على أهمية الختان للذكور

دراسة تشيكية تؤكد على أهمية الختان للذكور
مشاركة 
الرابط المختصر



أوضحت دراسة علمية حديثة أعدها الطبيب الجراح ياروسلاف لودا أن ختان الذكور ضروري ويعود على صاحبه بالفوائد الصحية مثل تجنب السرطان في بعض الحالات، وكذلك تجنيب شريكة الحياة بعض الأمراض المزمنة.حسب ما نقل عن موقع الجزيرة
.



وقال الطبيب التشيكي لودا:" لقد خلصت نتائج البحث إلى أنه من أجل حياة صحية أفضل للرجل والمرأة فإن عملية الختان للعضو الذكري في عمر ما بعد السنتين ضرورية ومفيدة صحيا، حيث أن البكتريا التي تتغلغل في تلك المنطقة تتسبب في ظهور التهابات مزمنة تنتقل إلى المرأة من الرجل رغم النظافة حيث ظهرت حالات لرجال في عمر ستين عاما على شكل سرطان القضيب وبشكل التهابات مزمنة عند بعض النساء اتضح أنها من نفس البكتريا التي وجدت عند زوجها، وقد تبين في مثل هذه الحالات أنه عندما تم إجراء عملية الختان لأولئك الرجال تم التخلص من حالة المرض الالتهابي المزمن."

ويضيف لودا إنه قد تبين له من خلال الدراسة أن الطفل حتى عمر السنتين يفضل أن يبقى دون ختان، ذالك لأن الجلدة الزائدة تحمي تلف المنطقة الحساسة في نهاية القضيب وتصبح تلك المنطقة أكثر تحملا وصلابة بعد عامين.
كما أشار لود أيضا إلى أن العملية الاعتيادية اليومية التي تقوم بها الأم من تغيير حفاظات الطفل ونظافته وغير ذلك قد تؤذي تلك المنطقة الحساسة في حال تم الختان قبل مضي سنتين وإن تشكل البكتريا في تلك المنطقة نتيجة التبول لا يكون لها تأثير كبير على صحة الطفل.
وينصح الطبيب لودا الجميع بالنظافة الدائمة بالنظر لأثرها الصحي الإيجابي خاصة للحد من الالتهابات في المجاري البولية والتناسلية. كما ينصح بعدم التردد في الختان من أجل القضاء بشكل كامل على تلك الالتهابات.
 

المصدر: موقع الوكالة العربية للأخبار العلمية


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع