Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

خطوات الدعم النفسي والتربوي للطفل المُعتدى عليه جنسيّاً

خطوات الدعم النفسي والتربوي للطفل المُعتدى عليه جنسيّاً
مشاركة 
15 سبتمبر 2018

يُصاب الطفل المتعرّض للتحرش الجنسي بالعديد من الاضطرابات النفسيّة التي تؤثر سلباً على حياته الاجتماعيّة ومستواه الدراسي، فيما يلي سنرشدك إلى بعض خطوات الدعم النفسي والتربوي التي يجب أن تطبّقها على الطفل المُعتدى عليه جنسيّاً.



أولاً: بث الطمأنينة في نفس الطفل

لكي تساعد طفلك على تخطي مشكلة التحرش الجنسي عليك أن تسعى لبث الراحة والطمأنينة في قلبه وعقله عن طريق طمأنته وإخبارهِ بأنّه لا ذنب له بما حدث، وبأنه ليس الوحيد الذي تعرّض لهذه المشكلة وأنّ كثيرين من الأطفال تعرضوا للتحرش الجنسي ونجحوا في تخطي الموضوع بفضل عزيمتهم وقوتهم وإصرارهم.

ثانيّاً: عدم تقييد حرية الطفل

لكي تساعد طفلك على الخروج من وضعه النفسي السيئ واستعادة صحته وعافيته عليك أن توفّر له الحماية الضروريّة ولكن بشرط الاعتدال وعدم السماح لهذا الخوف بأن يتحول إلى تقييد للحرية، وذلك لكي لا تؤثر على شخصية الطفل وثقته بنفسه.

ثالثاً: ترك أبواب القلب مفتوحة لطفلك

لتساعد طفلك على تخطي هذه المشكلة بشكلٍ سريع عليك أن تترك أبواب قلبك مفتوحة له وأن تظهر له مدى محبتك وعطفك عليه، ومدى ثقتك به وبأنّ حضنك هو الملاذ الآمن له وبأنّ لا أحد في هذهِ الدنيا يحبّه ويخاف على مصلحته أكثر منك.

رابعاً: فتح أبواب الحوار مع الطفل  

يلعب الحوار دوراً فعّالاً في مساعدة الطفل على تخطي مختلف المشاكل التي يُعاني منها وبشكلٍ خاص المشاكل الناتجة عن تعرّضه للتحرش الجنسي، لهذا عليك أن تفتح أبواب الحوار مع طفلك، والاستماع لكل الأقوال والقصص التي يسردها لك بأي وقتٍ كان ومتى يشاء، وإياك أن تظهر له الانزعاج أو عدم الاهتمام بحديثه، وذلك لكي لا تتسبّب في تأزّم حالته النفسية.

خامساً: غرس الأفكار الدينيّة والتقوى في نفسيّة الطفل

لا شيئ من الممكن أن يبث الراحة في نفسيّة الطفل أكثر من الإيمان والتقرب من الله سبحانه وتعالى، لهذا عليك في هذه المرحلة الحرجة من حياة الطفل أن تشجّعه على التقرب من الله سبحانه وتعالى، وأن تعلّمه قراءة وحفظ بعض الآيات الكريمة وأن تشرح له معانيها كي تساعده على نسيان كل الأشياء والأحداث المزعجة التي مرّ بها.

سادساً: انتقاء الملابس المحتشمة للطفل

بعد مرور الطفل بهذه التجربة الصعبة عليك أن تعلّمه كيفيّة ارتداء الملابس المحتشمة نوعاً ما والتي لا تظهر أجزاء داخليّة من جسدهِ، وأن تنبهه لضرورة ستر عوراته وأعضائهِ الجنسية وعدم إظهارها أمام أي أحدٍ كان.

سابعاً: استشارة الطبيب النفسي

في حال كان طفلك يُعاني من حالاتٍ نفسيّةٍ حادة ننصحك بأن تعرّضه على الطبيب النفسي المختص الذي سيُساعده على الخروج من هذهِ الحالة بشكلٍ سريع قبل أن تتفاقم.

 

هذه هي خطوات الدعم النفسي والتربوي الأساسيّة التي يجب أن تتقيّد بها لتساعد الطفل المتعرض للتحرش الجنسي بأن يخرج من حالته النفسيّة السيئة بشكلٍ سريعٍ.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: خطوات الدعم النفسي والتربوي للطفل المُعتدى عليه جنسيّاً




ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع