Top
مدة القراءة: 2 دقيقة

تعرّف على أسباب التهاب المسالك البولية عند النساء

تعرّف على أسباب التهاب المسالك البولية عند النساء
مشاركة 
الرابط المختصر

يتكوّن الجهاز البولي في جسم الإنسان من الكليتين، الأنابيب البولية، المثانة والإحليل، ويتعرّض هذا الجهاز للكثير من الأمراض، ويعتبر التهاب المسالك البولية من أكثر الأمراض التي تصيبه، حيث ينتج هذا الالتهاب من عدوى بكتيرية، والجدير بالذكر أن النساء أكثر عرضة من الرجال في الإصابة به، ونظراً لشيوع هذا المرض المؤلم سنتحدث عنه بالتفصيل.



أعراض الإصابة بالتهاب المسالك البولي:

  • الشعور بالحرقان عند التبول.
  • الرغبة الدائمة في التبول.
  • خروج كميات صغيرة عند التبول.
  • فقدان السيطرة على تدفق البول.
  • الشعور بثقل في أسفل البطن.
  • تغيّر لون البول حيث يصبح لونه مائل للوردي.
  • رائحة البول كريهة.
  • ألم في الظهر.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • الإعياء والقيء.

أسباب إصابة المرأة بالتهاب المسالك البولية:

  • فتحة الشرج قريبة من فتحة البول عند النساء وهذا مايسمح للبكتريا بالانتقال من البراز للدخول في المسالك البولية وحدوث الالتهاب.
  • الإحليل عند النساء قصير وهذا ما يسمح للبكتيريا بالوصول إلى المثانة بسهولة أكثر وحدوث التهاب المسالك البولية.
  • ممارسة الجنس عند النساء يتسبب في بعض الأحيان بدفع البكتيريا المسببة للالتهاب إلى المثانة.
  • بعد بلوغ المرأة سن اليأس تصبح أنسجة المهبل والإحليل وقاعدة المثانة رقيقة وضعيفة بسبب فقدان هرمون الإستروجين وهذا ما يجعلها أكثر عرضة للالتهاب.
  • الإفراط في ممارسة الجنس يجعل فتحة الإحليل متهيّجة وهذا ما يسمح بمرور البكتيريا من خلالها، كما ويسهّل انتقالها إلى المثانة مسبّبة الالتهاب.
  • يصنع الواقي الأنثوي من المطاط البولي يوريثان أو المطاط الصناعي لذا قد يسبب حساسية وحكة شديدة عند بعض النساء وهذا ما يتسبب في تكاثر البكتيريا والإصابة بالالتهاب.
  • إهمال النظافة الشخصية للمنطقة التناسلية واستعمال الواقيات أكثر من مرة يعتبر من الأسباب الرئيسية للإصابة بالالتهاب المسالك البولية.
  • إصابة المرأة بداء السكري وفقر الدم يجعل جهازها المناعي ضعيف، وبالتالي يزداد احتمال تعرضها للالتهابات البولية.
  • لا تستطيع المرأة الحامل تصريف البول بشكل جيد بسبب ضغط الحمل على الحالبين والمثانة، وهذا ما يجعلها عرضة للجراثيم فيحدث الالتهاب.
  • ممارسة الجنس مع شخص مصاب بالتهاب المسالك البولية دون استعمال وسائل الحماية يتسبب في نقل العدوى إلى المرأة.

علاج التهاب المسالك البولية:

عادةً مايصف الأطباء مُضادّات حيويّة لعلاج هذا الالتهاب مثل ترايميثوبريم، وسلفاميثيكسازول، وفوسومايسين، ونيتروفيورانتوين، وسيبروفلاكساسين، وليفوفلاكساسين، وسيفالاكسين، وسيفترياكسون، وأزيثرومايسن، ودوكسيسايكلين. ويحدد الطبيب طريقة العلاج المناسبة باختلاف نوع الالتهاب مع مراعاة عمر المريض وجنسه.

الوقاية من مرض التهاب المسالك البولية:

  • شرب كميات كبيرة من الماء بما لا يقل عن 12 كوب يومياً.
  • التبوّل عند الإحساس بالحاجة إلى التبول، وعدم حبس البول اللإرادي.
  • تنظيف فتحة الشرج بعد التبرز حتى لا تنتقل الجراثيم إلى مجرى البول.
  • ارتداء ملابس داخلية قطنية وتجنب ارتداء الملابس الضيقة.
  • تجنّب استعمال أدوات التنظيف المعطرة ومزيلات الروائح المهبلية.
  • تجنّب استخدام الواقي النسائي إذا كان لديك حساسية منه.
  • غسل الأعضاء التناسلية قبل الجماع وبعد الجماع.
  • تفريغ المثانة قبل الجماع وبعد الجماع.
  • تجنّب لمس الشرج لمنع التلوث بالبكتيريا.

يعتبر التهاب المسالك البولية من الأمراض الشائعة عند النساء فإذا كنت تعاني منه عزيزتي يفضل أن تستشيري الطبيب ليشخص حالتك، وليصف لك العلاج المناسب.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.

المقالات المرتبطة بــ: تعرّف على أسباب التهاب المسالك البولية عند النساء






تعليقات الموقع