إطار المرجعية


المرجعية الداخلية والمرجعية الخارجية
النمط :
يوجدطريقتين أساسيتين لتقييم أي شخص أو موقف أو خبرة أو شيء ما.


الناس اصحاب المرجعية الداخلية: يقيّمون الأشياء على أساس ما مناسب ويلائم تفكيره. يعطي التحفيز الذاتي لنفسه ويعمل القرار بمفرده. قراراتهم بناء على ما يريدون أن يعملوه وكيف يعملوه. لديه مشكلة في قبول الناس بطريقة مناسبة أو في النقد والتغذية الرجعية. ربما يجمع المعلومات من الآخرين ولكنه هو الذي يتخذ القرار.

الناس أصحاب المرجعية الخارجية: يقيّمون الأشياء على أساس ما يلائم تفكير الآخرين. يحتاجون الآخرين ليعطوهم التوجيه والنصح والتحفيز. لا يستطيعون اتخاذ القرار بأنفسهم. يحتاجون إلى التغذية الرجعية للأشياء التي عملوها. يجدون صعوبة للإبتداء في المهمة والانتهاء منها إلا إذا وجدوا شخص آخر يعطيهم التوجيه والتغذية الرجعية.

للتعرف على المرجعية الداخلية والخارجية اسأل مثل هذه الأسئلة :
كيف تعرف انك على حق أو في الطريق الصحيح.؟ كيف تعرف أنك تقوم بعملك على أحسن وجه ؟

مثال:
المرجعية الداخلية: أنا اعرف. اعرف ما بالداخل. اشعر به داخليا. اشعر انه صحيح أنا الذي اقرر اشعر انه مناسب.
المرجعية الخارجية: مديري قال عني. عميلي اخبرني . انظر إلى شكل مبيعاتي الشهرية. مشتريات الزبون. أخذت المكافأة.

ولكم تحياتي
معا لغد رائع مشرق



حسن حداد مدرب معتمد في - NLP من الاتحاد العالمي

ومعالج بالبرمجة اللغوية العصبية

ممارس معتمد في القراءة التصويرية له اهتمامات إدارية وعلاقات