شدد باحثون من جامعة "هلسنكي" بفنلندا على ضرورة حظر وضع أجهزة التلفاز والكمبيوتر في غرف نوم الأطفال.


محتويات المقالة

     

    وحذر الباحثون من إمكانية تأثير هذه الأجهزة الإلكترونية على النوم، وتسببها بالتالي في مشكلات في الذاكرة ودرجات أقل في المدرسة. وكانت الدراسة قد أجرت بحوثا متعددة على أطفال للكشف عن مدى استجابة ذاكرتهم وحواسهم للكمبيوتر. وأضاف الباحثون أن النوم يمكن أن يكون هاما بصفة خاصة بالنسبة لأبناء مرحلة ما قبل سن المراهقة، الذين يوشكون على الوصول إلى سن البلوغ. وقال أحد الباحثين: إن الأطفال يحتاجون إلى قسط إضافي من النوم خلال مرحلة البلوغ، غير أن دراستنا وجدت أن استخدام جهازي الكمبيوتر والتلفاز يؤثر على نوم الأطفال.


    تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.