Top
مدة القراءة: 4 دقيقة

الكذب عند الطفل: تطوره، أشكاله، وطرق العلاج (1)

الكذب عند الطفل: تطوره، أشكاله، وطرق العلاج (1)
مشاركة 
الرابط المختصر

تعتبر مشكلة الكذب عند الأطفال من المشاكل الشائعة جداً التي لا بد من معالجتها حتى لا تتحول لأسلوب ونمط حياة يعتاد عليه الطفل، ولأن هذه المشكلة تؤرق راحة الآباء والأمهات سنسلط الضوء في هذا المقال عن مشكلة الكذب عند الأطفال.



تطور الكذب عند الطفل:

يجب أن نعرف نحن الآباء أن الأطفال يلجؤون للكذب لأن هناك أشياء غامضة في أذهانهم، فالطفل غير قادر على التمييز بين الحقيقة والخيال، ويمر الكذب بعدة مراحل تواكب تطورات الطفل الجسدية والعقلية والنفسية:

- ففي عمر الثلاث أو أربع سنوات يكتشف الطفل أن هناك خياراً يمكنه من عدم قول كل شيء ثم ينتقل لمرحلة جديدة من الكذب ليكتشف أنه يستطيع أن يخلق القصص الخيالية، ويأتي هذا الاكتشاف مع تطور النطق عنده، في هذه المرحلة لا يدرك الطفل بأنه يكذب.

- في عمر الست والسبع سنوات يصبح الطفل أكثر إدراك للواقع حيث يمكنه أن يميز بين الواقع والخيال وبين الصح والخطأ مما يساعده على التميز بين الصدق والكذب، في مثل هذا العمر تترسخ القيم الاجتماعية الحميدة ويصبح الكذب أمر غير مقبول اجتماعياً، وفي هذه المرحلة يؤثر المحيط الاجتماعي على اكتساب صفة الكذب.

أشكال الكذب عند الأطفال:

أولاً: كذب التقليد

الطفل بطبعه يقلد أبويه والأشخاص المحيطين به، فإذا ما لاحظ أن أحد الأبوين يكذب فقد يقلده دون أن يدرك بأن الكذب أمر خاطئ.

ثانياً: كذب اللذة

يميل بعض الأطفال للكذب بهدف المتعة والإثارة، فهو يكذب ليظهر لذاته ولمن حوله بأنه قادر على خداع الناس والنيل منهم.

ثالثاً: الكذب الكيدي

أما الكذب الكيدي فغالباً ما ينشأ نتيجة الغيرة والشعور بالظلم من قبل أبويه، ولذلك يلجأ الطفل للكذب حتى يلفت نظر أبويه إليه.

رابعاً: الكذب العدواني السلبي

ويعتبر هذا الشكل من أسوء أشكال الكذب عند الأطفال لأن الطفل هنا يسعى لاختلاق أعذار غير حقيقية ليستمر بأعماله السيئة.

خامساً: كذب التفاخر

عندما يشعر الطفل بنقص ما يلجأ للكذب حتى يعوّض ما ينقصه وحتى يرفع من مكانته الاجتماعية بين أقرانه، وعادة ما يكون هذا الكذب مؤقت ويمكن التخلص منه عند إشباع النقص الذي يعاني منه الطفل.

سادساً: الكذب الادعائي

يحرص الطفل من خلال الكذب الادعائي إلى إيصال رسالة لمحيطه بأنه بحاجة للرعاية والاهتمام والحنان، وللحصول على هذا يظهر لمن حوله بأنه مضطهد ويعاني من الحرمان.

سابعاً: كذب الانتباه

الطفل بحاجة دائمة للمدح والتشجيع وخاصة عندما يتصرّف على نحو جيد، لذلك عندما يفقد الطفل الدعم الايجابي يلجأ للكذب من أجل لفت انتباه الأبوين بأنه موجود.

ثامناً: الكذب الخيالي

يتمتع الطفل بخيال واسع، وقد يختلق في سن الرابعة قصة من نسج خياله وهذا لا يعتبر كذب بل أحلام أو أحداث يرغب الطفل بأن تتحقق، وعادة ما يكون الكذب الخيالي كذب مؤقت يتوقف مع نضوج الطفل.

تاسعاً: الكذب الدفاعي

ينشأ هذا الكذب نتيجة الخوف والذعر من العقاب، لذا يقوم الطفل باتهام الآخرين بارتكاب الأخطاء حتى يحمي نفسه من العقاب، وفي هذا الشكل من الكذب يشعر الطفل بأن الكذب وسيلة نافعة للتخلص من المشاكل.

وهكذا انتهى عزيزي الجزء الأول من مقال مشكلة الكذب عند الأطفال تعرفنا من خلالها على مراحل تطور الكذب عند الطفل وعلى أهم أشكاله، أدعوك لقراءة الجزء الثاني لتتعرف على أهم طرق علاجه.


تنويه: يمنع نقل هذا المقال كما هو أو استخدامه في أي مكان آخر تحت طائلة المساءلة القانونية، ويمكن استخدام فقرات أو أجزاء منه بعد الحصول على موافقة رسمية من إدارة النجاح نت.



ساعدنا في تطوير عملنا وقيّم هذه المقالة


تعليقات الموقع