الصلاة هي عمود الدين وهي ركنٌ أساسي من أركان الإسلام التي حثّ الله كل مسلم على أدائها في وقتها ودون أي تأخير، كما وأنّ الرسول محمد صلى الله عليه وسلم أكدّ على أنّ الصلاة واجب على كل مسلم بالغ عاقل حيث قال في حديثه الشريف: بُنيَ الإسلام على خمس شهادة أنّ لا إلله إلّا لله وأنّ محمداً رسولُ الله وإقام الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم رمضان وحج البيت لمن استطاع إليهِ سبيلا، فيما يلي سنُسلط الضوء على أهم الفوائد الصحيّة والنفسيّة التي تمنحها الصلاة للإنسان.

أولاً: الفوائد الصحيّة التي تمنحُها الصلاة للإنسان

  • تساعد الصلاة على تحريك كافة العضلات المنتشرة في جسم الإنسان بما فيها العضلات التي تتصل بأصابع اليدين والقدمين وهذا ما يُساعد في الحفاظ على مرونة الجسم، وفي الوقاية من الإصابة بضعف العضلات الناتج عن الكسل وقلة الحركة، ويُمكن القول بأن الصلاة هي نوع من الرياضات التي تقوّي الجسم والعضلات.
  • إنّ الصلاة تساعد على تخليص الجسم من الطاقة السلبيّة المختزنة في داخلهِ، ويحدث هذا عندما يضع الإنسان رأسه على الأرض مباشرةً، كما وأنّ وضعيّة السجود تساعد على زيادة تدفق الدم في الشرايين الموجودة في الدماغ.
  • تساعد الصلاة في وقاية الإنسان من الإصابة بأمراض المفاصل الفقريّة الموجودة في الظهر، حيثُ أنّ عملية الركوع تزيد من قوة العمود الفقري ومن مرونتهِ.
  • تلعب الصلاةُ دوراً أساسيّاً في وقاية الإنسان من الإصابة بأمراض تصلب الشرايين، ومنح المرونة لها.
  • تساعد الصلاة على تنشيط الدورة الدمويّة في الدماغ، مما يقي الإنسان من الإصابة بأواجاع الرأس والصداع النصفي.
  • يُساعد الوضوء قبل كل صلاة في وقاية الإنسان من الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي الناتج عن تجمع البكتيريا والجراثيم، كما ويقي من الإصابة بالأمراض الجلديّة المختلفة.

ثانيّاً: الفوائد النفسيّة التي تمنحُها الصلاة للإنسان

  • أكدّت العديد من الدراسات النفسيّة بأنّ الصلاة تساعد في علاج العديد من الأمراض النفسيّة التي قد تصيب الإنسان كأمراض الخوف، القلق، والاكتئاب، وهذا ما ذكرهُ الله في العديد من آيات القرآن الكريم حيث قال في سورة المعارج: إنّ الإنسان خُلق هلوعاً، إذا مسّه الشرُّ جزوعا وإذا مسّه الخير منوعا إلّا المُصلين الّذين هم على صلاتهم دائمون.
  • تساعد الصلاة على بث الراحة والطمأنينة في قلب الإنسان وعقلهِ، كما وتساعدُ في علاج مختلف مشاكل النوم والأرق الذي يُعاني منه العديد من الأشخاص.
  • تساهم الصلاة في تهدئة أعصاب الإنسان ومساعدتهِ على تحمل أعباء الحياة ومشاقها اليوميّة.
  • تقوي الصلاة الذاكرة والعقل، وتقي الإنسان من الإصابة بأمراض النسيان والزهايمر.

 

كما رأيت فإنّ الصلاة تساعد على حماية الجسم وتقويته، وعلى تعزيز الصحة النفسيّة للإنسان، بالإضافة إلى أنها تساعد على اكتساب محبة الله ورضاه عنك في الدنيا والآخرة.


المقالات المرتبطة