ان بلوغ المرأة لمرحلة اليأس, ليس نهاية المطاف, لحياة سعيدة مع زوجها, حتى وإن كان ذلك, يفقدها الرغبة بعض الشيء في ممارسة الجنس. ولكن الحقيقة, أن الحياة الزوجية, ليست قائمة على الجنس فقط, بل وعلى المودة والرحمة وسكن الزوجين الى بعضهما.

 

يجب أن يعلم الزوج, انه بوصول المرأة الى مرحلة اليأس تضطرب نفسيتها كثيراً, وهو الوحيد الذي يستطيع ان يخرجها من مأزقها. لذا يقدم الاطباء النصائح الآتية الى الزوج:

- تحدث مع زوجتك أولاً, فربما زوجتك تعاني من التوتر أو القلق فقط.

- إذا لم تستطع اكتشاف السبب بالتحدث معها, يجب أن تحدد لها موعداً مع طبيب العائلة, الذي بإمكانه ان يوصي بإجراء فحوصات عضوية أو تحويلكما الى مستشار العلاقات الزوجية.

- حاول ان تعرف أكثر عن موضوع سن اليأس,من خلال القراءة عن الحالة النفسية والجسمية للمرأة في هذه الفترة.

- قف بجانب زوجتك, وأظهر لها حبك واحترامك, فسن اليأس, ليس آخر المطاف, فبإمكانكما الاستمتاع بصحبة بعضكما, إذ يجب النظر الى سن اليأس, على أنه تطور طبيعي للعلاقة الزوجية.

 

موقع الأسرة السعيدة